منتجات علاج حب الشباب المتاحة دون وصفة طبية: أيها يفيد، ولماذا؟

تعرف على أوجه الاختلاف بين منتجات علاج حب الشباب، وعلى المكونات الرئيسية المطلوب البحث عنها وعن كيفية استخدامها لتحقيق أفضل النتائج.

منتجات علاج حب الشباب المتاحة دون وصفة طبية: أيها يفيد، ولماذا؟
محتويات الصفحة

يتوفر العديد من منتجات علاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية (OTC) لعلاج الحالات الخفيفة إلى المتوسطة من حب الشباب أو حالات الهياج الدوري. وتشمل هذه المنتجات غسول التطهير والجل والرغاوي والمناشف ومنتجات توضع على موضع الإصابة وطرق العلاج ومجموعة نشرات إعلامية. كيف تعرف الدواء المناسب لك؟

قبل اتخاذ القرار، تعرف على كيفية عمل منتجات علاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية وما المكونات التي تبحث عنها. ثم اتبع نظامًا معتدلاً للعناية بالبشرة لعلاج حب الشباب والوقاية منه.

تحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من إمكانية تسبب بعض المنتجات الشائعة لعلاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية في حساسية خطيرة، بما في ذلك ضيق الحلق وتورم الوجه أو الشفاه أو اللسان. وهذا النوع من ردود الأفعال نادر للغاية، ولذلك لا ينبغي الخلط بينه وبين الاحمرار أو الهياج أو الحكة التي قد تحدث في موضع استخدام هذه المنتجات.

المكونات النشطة في منتجات علاج حب الشباب

تعمل منتجات علاج حب الشباب بطرق مختلفة، اعتمادًا على المكونات النشطة. فبعض منتجات علاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية تعمل على قتل البكتيريا التي تسبب التهاب حب الشباب. والبعض الآخر يعمل على إزالة الزيوت الزائدة من البشرة أو تسريع نمو خلايا جلد جديدة والتخلص من خلايا الجلد الميتة. بينما توفر منتجات أخرى لعلاج حب الشباب مزيجًا من الأمرين.

فيما يلي المكونات النشطة الشائع وجودها في منتجات علاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية وكيفية عملها.

  • بيروكسيد البنزويل: هذا المكون يقتل البكتيريا المسببة لحب الشباب، ويساعد على إزالة الزيوت الزائدة بالجلد والتخلص من خلايا الجلد الميتة، والتي يمكن أن تتسبب في سد المسام. تتوفر منتجات بيروكسايد البنزويل المتاحة بدون وصفة طبية بفعالية تتراوح بين 2.5 حتي 10 في المئة. وتشمل الآثار الجانبية المحتملة؛ إصابة الجلد بالجفاف والتقشر والاحمرار والشعور بحرق ولدغ خاصة إذا كان لديك حساسية بالجلد. كن حذرًا عند استخدام البنزويل بيروكسايد، لأنه يمكن أن يتسبب في تبييض الشعر والملابس.
  • حمض الساليسيليك: يساعد هذا المكون على الوقاية من انسداد المسام. تتوفر منتجات حمض الساليسيليك المتاحة بدون وصفة طبية بفعالية تتراوح بين 0.5 حتى 5 في المئة. وتشمل الآثار الجانبية المحتملة الإحساس باللدغ وتهيج الجلد.
  • أحماض ألفا هيدروكسي: حمض الجليكوليك وحمض اللاكتيك من بين أحماض ألفا هيدروكسي المستخدمة في منتجات علاج حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية. أحماض ألفا هيدروكسي عبارة عن نسخة صناعية لأحماض مشتقة من الفواكه التي تحتوي على السكر. وهذه الأحماض تعالج حب الشباب من خلال المساعدة على إزالة خلايا الجلد الميتة وتقليل الالتهابات. تحفز أحماض ألفا هيدروكسي أيًضا نمو جلد جديد وأكثر نعومة. وهذا يساعد على تحسين مظهر ندبات حب الشباب ويعطي تأثير المسامات الأصغر.
  • الكبريت: يعمل الكبريت على إزالة خلايا الجلد الميتة التي تسد المسام ويساعد على التخلص من الزيوت الزائدة. ويتم دمجه في كثير من الأحيان مع غيره من المكونات، مثل حمض الساليسيليك والبنزويل بيروكسيد أو ريزورسينول. المنتجات التي تحتوي على الكبريت يمكن أن تسبب جفاف الجلد. بعض المنتجات يكون لها رائحة كريهة.

اختيار دواء فعّال لعلاج حب الشباب

يعتمد منتج علاج حب الشباب الأفضل لك على عدة عوامل، بما في ذلك نوع البشرة ونوع حب الشباب وشدته وتفضيلاتك للعناية بالبشرة. فيما يلي بعض الإرشادات العامة لاختيار منتجات علاج حب الشباب وكيفية الاستخدام:

  • البدء مع بنزويل بيروكسايد: إذا لم تكن متأكدًا من نوع منتج علاج حب الشباب الأنسب للاستخدام، فابدأ بالمنتج الذي يحتوي على البنزويل بيروكسايد. فهو فعّال ويتحمله معظم الناس. ثم انتظر عدة أيام قبل انتظار النتيجة. اطلع على الملصق الموجود على المنتج لمعرفة نوع العنصر النشط ومقداره. لا تعني زيادة المادة الفعًالة دائمًا أن كفاءة بنزويل بيروكسايد أفضل. ففي بعض الحالات، يكون المنتج بفعالية 2.5 في المئة مساويًا للتركيزات الأقوى - وبآثار جانبية أقل.
  • لذا، ابدأ باستخدام منتجات علاج حب الشباب منخفضة التركيز: فقد يساعد ذلك في تقليل الاحمرار وجفاف الجلد وغيرها من مشكلات الجلد. إذا لزم الأمر، قم بزيادة تركيز المنتج الذي تستخدمه وعدد الجرعات بالتدريج على مدى عدة أسابيع. وهذا يساعد الجلد على التكيف مع هذا العلاج تدريجيًا.
  • استخدام المنتجات بمكونات نشطة مختلفة لعلاج الحالات الصعبة من حب الشباب: مكونات حب الشباب تعمل بطرق مختلفة، لذلك قد تجد من المفيد استخدام منتجات ومكونات مختلفة لعلاج الحالات الصعبة من حب الشباب. استخدم أحد المنتجات صباحًا وآخر مختلف ليلاً لمنع تهيج الجلد.
  • تحلّ بالصّبر: يتطلب علاج حب الشباب باستخدام المنتجات المخصصة لعلاجه وقتًا وصبرًا. فقد يستغرق ظهور النتائج شهرين أو ثلاثة أشهر من الاستخدام اليومي لمنتج علاج حب الشباب. وقد يبدو أن حب الشباب قد ازداد سوءًا قبل أن يبدأ في التحسن.
  • جرّب الدواء الأفضل لك: قد تحتاج إلى تجربة عدة منتجات بمكونات فعًالة مختلفة قبل العثور على المنتج المناسب.

نصائح العناية بالبشرة عند استخدام منتجات علاج حب الشباب

منتجات علاج حب الشباب هي مجرد خطوة للعناية بالبشرة. يجب مراعاة ما يلي عند استخدام منتجات علاج حب الشباب:

  • اغسل المناطق المصابة مرتين يوميًا: استخدم مطهر غير صابوني لطيف باعتدال. فالإسراف في غسل البشرة وحكها يمكن أن يؤدي إلى تفاقم حب الشباب. المواد المقشرة التي تتفكك أثناء الغسل هي أقل كشطًا. أما المواد المقشرة المزودة بلُب الفواكه الأرضية وأكسيد الألومنيوم فهي تميل لتكون أكثر كشطًا.
  • جرّب المناديل المبللة والمناشف المٌطهرة: فهي بدائل بسيطة للمنظفات وغسيل الوجه. المناديل المبللة ذات النسيج المفتوح جيدة للبشرة الجافة والحساسة. أما المناديل المبللة ذات النسيج الضيق فهي أفضل في إزالة خلايا الجلد الميتة.
  • يجب مراعاة تطهير مسام الشرائط اللاصقة: وتهدف هذه المنتجات (شرائط Biore للتنظيف العميق للمسام وغيرها) إلى تنظيف المسام من الأتربة والزيوت والمواد التي تسدها. ضع الشريط لترطيب البشرة، ثم اتركه حتى يجف ثم انزعه. يلزم إجراء المزيد من الدراسات لإثبات جدوى استخدام هذه الأشرطة في علاج حب الشباب والوقاية منه. لا تستخدمها أكثر من مرة كل ثلاثة أيام.
  • تجنب الاستخدام المفرط: ضع فقط ما يكفي من منتج علاج حب الشباب لتغطية المناطق المصابة وضعه فقط بعد تطهير الجلد. بعض المناديل المبللة والمناشف يتوفر بها البنزويل بيروكسايد وغيرها من المكونات النشطة، لذلك لا يلزم وضع المزيد من المنتجات مع هذه المكونات النشطة بعد التطهير.
  • استخدم مرطبًا مائيًا خاليًا من الزيوت: فهو يساعد على التخفيف من حدة الجفاف وتقشير الجلد.
  • تجنب مستحضرات التجميل الزيتية وواقيات الشمس ومنتجات الشعر: استخدم المنتجات التي عليها علامة تدل بأنها ذات أساس مائي أو التي لا تسد المسام.
  • تجنب فقء أو اعتصار الآفات المشوِّهة: فقد ينجم عنها عدوى أو تندب.
  • راقب الأشياء التي تلامس وجهك: حافظ على نظافة شعرك، وأبعده عن وجهك. تجنب أيضا وضع يدك أو الهاتف على الجانب المصاب من وجهك.

إذا لم يتحسن حب الشباب بعد شهرين أو ثلاثة أشهر من العلاج المنزلي، فيجب زيارة الطبيب أو أختصاصي أمراض الجلد (طبيب أمراض جلدية) لوصف غسول أو دواء.

من قبل ويب طب - الأربعاء ، 3 مايو 2017