نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس

ما هي نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس؟ هل هناك عوامل تؤثر على نسبة الشفاء؟ قم بالإجابة على الأسئلة بعد قراءة المقال.

نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس

يعد سرطان البنكرياس من أنواع السرطان التي لا تظهر أعراضها إلا في مرحلة متأخرة، وسنقوم في هذا المقال بالإجابة على سؤال ما هي نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس؟

ما هي نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس؟

تعتمد نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس على المرحلة التي تم تشخيص السرطان فيها، وبالرغم من أن هذا النوع من السرطان صعب أن يتم تشخيصه بوقت مبكر إلا أنه وفي حال تم ذلك فقد تبلغ نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس 10% بعد العلاج، إذ يعود الشخص لحياته الطبيعية خالي من المرض.

أما في الحالات التي يتم اكتشاف السرطان فيها بمرحلة متأخرة وهو الأمر الذي يحدث غالبًا فتقدر نسبة الحياة لمدة 5 سنوات 5 - 10%.

ما هي العوامل التي تعتمد عليها نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس؟

من أهم العوامل التي تعتمد عليها نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس هي مرحلة السرطان، لكن لا تقتصر على ذلك فقط، فمن العوامل التي تعتمد عليها نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس ما يأتي:

1. نوع العلاج

يؤثر نوع العلاج على نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس، حيث أن هناك بعض الأدوية الكيماوية أو أدوية المناعة التي تعمل بشكل ممتاز في علاج بعض أنواع سرطان البنكرياس، لذا يساعد اجتماع الأطباء وتحليل حالة المريض مع أخذ التاريخ المرضي له في تحديد العلاج المناسب. 

2. الحالة الصحية بعد العلاج

تلعب الحالة الصحية للمريض بعد تلقيه العلاج أيضًا دور مهم في تحديد نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس، حيث يساعد تناول الغذاء الصحي مع ممارسة الرياضة ضمن الحد المسموح به في تحسين نسبة الشفاء، ويعد الأشخاص الأصغر سنًا أكثر قدرة على التعافي والتحلي بصحة أفضل ذلك لأن عدد الأمراض الأخرى التي تحد من الشفاء تعد أقل لديهم. 

كيف يمكن علاج سرطان البنكرياس؟

بعد الانتهاء من الحديث حول نسبة شفاء سرطان البنكرياس سننتقل للحديث حول طرق العلاج التي تزيد من نسبة الشفاء من سرطان البنكرياس عند اكتشافه مبكرًا، ومن الأمثلة على طرق العلاج ما يأتي:

1. الجراحة

تتم الجراحة إما من خلال استئصال جزء من البنكرياس أو البنكرياس بأكمله، وقد يتم بالإضافة إلى ذلك استئصال بعض الأعضاء المجاورة له، كما قد يتم إجراء عملية جراحية من أجل التخفيف من الأعراض وليس من أجل الشفاء التام، وقد تكون جراحة من أجل أي من الاتي:

  • فتح القناة الصفراوية أو منعها من الانسداد بشكل أكبر مما قد يحسن من الصفار الذي يرافق هذا النوع من السرطان.
  • فتح الجزء الأول من المعدة وهو الاثنا عشر أو منع انسداده بشكل أكبر.

يمكن إجراء العملية الجراحية من خلال التنظير أيضًا. 

2. العلاج الكيماوي

تستخدم أدوية خاصة في العلاج الكيماوي من أجل القضاء على الخلايا السرطانية، ويهدف العلاج الكيماوي لأي من الاتي:

  • السيطرة والتحكم بالأعراض المرافقة لسرطان البنكرياس في حال لم يكن الشخص قادر على إجراء العملية الجراحية.
  • الوقاية من عودة السرطان مجددًا بعد العملية الجراحية.
  • المساعدة في ضمور الخلايا السرطانية قبل الجراحة.
  • علاج السرطان عند اكتشافه باكرًا.  

3. العلاج الإشعاعي

يتم استخدام أشعة عالية الطاقة، كما أن استخدام العلاج الإشعاعي لا يعد شائعًا إلا أنه قد يتم اللجوء له، ويهدف إلى أي من الاتي:

  • عدم القدرة على إجراء الجراحة بسبب سوء الحالة الصحية وعادةً ما يتم استخدامه مع العلاج الكيماوي.
  • المساعدة على تصغير حجم الخلايا السرطانية قبل إجراء الجراحة مع العلاج الكيماوي.
  • السيطرة وتحسين أعراض السرطان في مراحله المتقدمة.

4. العلاج بالرعاية

يعد هذا النوع من العلاج غاية في الأهمية ويتمثل من خلال السيطرة على الأعراض المرافقة للمرض، ويهدف إلى أي من الاتي:

  • علاج مشكلات خسارة الوزن وتناول الطعام من خلال عدد من الأمور، مثل: وصف فيتامينات تساعد على هضم الطعام.
  • المساعدة على علاج أو التخفيف من الألم والتعب.  
من قبل د. ملاك ملكاوي - الخميس ، 9 ديسمبر 2021