نصائح وطرق علاج الاكتئاب الشتوي

بعض الأشخاص ينتظرون الشتاء على أحر من الجمر وبعضهم يصابون بالاكتئاب الشتوي. ما هي طرق علاج الاكتئاب في الشتاء؟

نصائح وطرق علاج الاكتئاب الشتوي

 مع قدوم فصل الشتاء، يشعر كثير من الناس بهبوط مفاجئ في المزاج، تعب مستمر، نقص في الطاقة، الحاجة إلى النوم المفرط والشهية المفرطة، وانخفاض في الأداء العام والاجتماعي. هذه الأعراض شائعة ولا تسبب القلق، فمن المحتمل أن يكون الاكتئاب الموسمي، المعروف أيضًا باسم اكتئاب الشتاء (S.A.D. - Seasonal Affective Disorder) هو مسببها.

فيما يلي بعض النصائح وطرق علاج الاكتئاب الشتوي :

  • القيام بنشاط رياضي متكرر: أحد التفسيرات لظهور الاكتئاب في فصل الشتاء هو التغيرات الهورمونية في الجسم، بما في ذلك انخفاض مستوى السيروتونين الذي يسبب الاكتئاب. القيام بنشاط رياضي يزيد من مستوى السيروتونين، وبالتالي يستخدم بمثابة مضاد طبيعي للاكتئاب.

كيف تعمل مضادات الاكتئاب؟

  • التعرض للضوء: تساعد أشعة الشمس في موازنة التغيرات الهورمونية التي تسبب الاكتئاب، وتساعد على رفع مستوى الطاقة والنشاط. عند عدم توفر إمكانية التعرض لأشعة الشمس، أو في الأيام الماطرة يمكن استخدام إضاءة اصطناعية، مثل إضاءة الفلورسنت، كبديل.
  • العلاج بالأدوية: في الحالات التي تفشل فيها محاولات زيادة السيروتونين بشكل طبيعي، يجب مراجعة الطبيب الذي يمكن أن يساعد في العلاج بالأدوية، إذ إن الاكتئاب يحدث نتيجة لانخفاض مستوى السيروتونين. وفي هذه الحالة يوصى بأن تتم المعالجة بواسطة الأدوية التي تساعد في رفع مستوى السيروتونين، مثل سيبراليكس (Cipralex) وفينلافاكسين (venlafaxine).
  • الحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن: يوصى بتناول أطعمة مركبة من الكربوهيدرات المعقدة، بحيث تكون عملية الهضم طويلة ويحافظ الجسم على نسبة السكر في الدم وعلى نسبة السيروتونين في حالة مستقرة لفترة طويلة.
  • لا يحبذ أن يبقى الشخص لوحده: على الرغم من نقص الطاقة الذي يميز اكتئاب الشتاء، يوصى بالاختلاط مع الناس وعدم البقاء وحيدًا.
  • العلاج السلوكي: يستجيب الناس بشكل مختلف لتبدل فصول السنة، وأحيانًا يمكن التغلب على اكتئاب فصل الشتاء من خلال تعلم طرق سلوكية جديدة. من خلال العلاج السلوكي، يمكن تعلم تطبيق واستيعاب طرق سلوكية جديدة وإيجابية تتلاءم مع الواقع المتغير.
من قبل ويب طب - الأحد,9ديسمبر2012
آخر تعديل - الثلاثاء,3فبراير2015