نظام غذائي لحب الشباب: معلومات هامة

ما العلاقة بين الحمية الغذائية وحب الشباب؟ كيف تستطيع تصميم نظام غذائي لحب الشباب لكي تبدأ بالتمتع ببشرة نضرة؟ معلومات هامة في هذا المقال.

نظام غذائي لحب الشباب: معلومات هامة

سوف نعرفك في ما يأتي على العلاقة بين حب الشباب والحمية الغذائية، وأبرز النصائح لتنظيم نظام غذائي لحب الشباب:

ما العلاقة بين التغذية وحب الشباب؟

في فترة من الفترات كان الخبراء يعتقدون وجود علاقة مباشرة بين حب الشباب والحمية الغذائية، ثم ومع الوقت تغير الأمر لتظهر تصريحات علمية عديدة تفيد بأن العلاقة بين الغذاء وحب الشباب ليست أكثر من خرافة شائعة.

ولكن وتبعًا لبعض البحوث والدراسات العلمية الحديثة يبدو أنه بالفعل قد توجد علاقة بين الغذاء وحب الشباب، كما يأتي: 

  • في إحدى الدراسات الحديثة، قد يكون للتغذية علاقة مباشرة بحب الشباب لا سيما حب الشباب لدى الأشخاص البالغين وهذه بعض الأغذية التي لوحظ أنها تحفز أو تفاقم من حب الشباب: الأطعمة الدهنية، والسكريات.
  • في مراجعة علمية تم فيها تناول دراسات أجريت على مدة أكثر من 10 سنوات، لوحظ ارتباط أصناف غذائية معينة بحب الشباب، مثل الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي العالي، بينما قد تحمي أصناف أخرى من حب الشباب، مثل: الأسماك، والخضروات، والفواكه.
  • في استبيان أجاب عليه 64 طبيب جلدي حول العالم، لوحظ أن هذه العوامل الغذائية كان لها علاقة بحب الشباب: تناول منتجات الحليب والألبان، وسوء التغذية، وتناول السكريات.

قد تعزى قدرة بعض الأغذية على التأثير سلبًا على حب الشباب لما يأتي: قدرة هذه الأغذية على تحفيز الالتهابات في مختلف أجزاء الجسم بما ذلك الالتهابات المسببة لحب الشباب، وقدرة بعض الأغذية على التأثير على الهرمونات التي قد تلعب دورًا في تحفيز ظهور حب الشباب.

لكن يجب التنويه إلى عدم وجود إجماع علمي بعد حول مدى صحة وجود علاقة حتمية بين الغذاء وحب الشباب.

نظام غذائي لحب الشباب

لا يوجد نظام غذائي لحب الشباب فعليًا، ولكن من الممكن لتجنب بعض الأغذية والتركيز على أغذية أخرى أن يساعد على إبقاء الحالة تحت السيطرة، كما يأتي:

  • أغذية ومشروبات يفضل التركيز عليها

هذه أبرزها:

1. الأغذية ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض 

على عكس الأغذية ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع، لا تسبب الأغذية ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض حصول ارتفاع في مستويات سكر الدم، وارتفاع سكر الدم قد يتسبب في تحفيز الأمور الاتية المرتبطة بحب الشباب: نشأة الالتهابات، وفرط إنتاج الزهم.

لذا ينصح العلماء بتناول أغذية ذات مؤشر جلايسيمي منخفض، مثل هذه الأغذية: البقوليات، والفواكه، والخضروات.

2. الأغذية الغنية بالبروبيوتيك

قد يساعد التركيز على تناول الأغذية الغنية بالبروبيوتيك (Probiotics) على تحسين صحة الأمعاء وحمايتها من بعض البكتيريا الضارة المحفزة لحصول الالتهابات، ونظرًا لارتباط ظهور حب الشباب بالالتهابات، من الممكن لتناول الأغذية الغنية بالبروبيوتكس أن يساعد على مقاومة حب الشباب.

من الأمثلة على هذه الأغذية ما يأتي: اللبن الرائب، والخضروات المخللة.

3. الأغذية الغنية بعناصر غذائية معينة

إذا كنت ترغب في اتباع نظام غذائي لحب الشباب، يوصي بعض الخبراء بالتركيز على تناول الأغذية الغنية بالعناصر الغذائية الاتية:

  • أحماض أوميغا 3 الدهنية، فهذا النوع من الدهون الصحية قد يقاوم التهابات حب الشباب ليحفز الجلد على التعافي، وهذه بعض مصادر أوميغا 3: سمك السلمون، واللوز، وبذور الكتان، والجوز.
  • الزنك، إذ قد يساعد الزنك على مقاومة بعض أنواع البكتيريا المسببة لحب الشباب، وهذه بعض مصادر الزنك: العدس، والحمص، والمكسرات، والبذور، واللحوم الحمراء.
  • عناصر غذائية أخرى، مثل: فيتامين هـ (من مصادره: الفستق الحلبي، وبذور القرع)، وفيتامين أ (من مصادره: الجزر، والبطاطا الحلوة، والفلفل الحلو).
  • أغذية ومشروبات يفضل تجنبها

إذا كنت ترغب في اتباع نظام غذائي لحب الشباب، احرص على تجنب الأغذية الاتية:

  1. الأغذية ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع، مثل: الخبز الأبيض، ورقائق البطاطا المقلية، والأرز الأبيض.
  2. الحليب البقري أيًا كانت درجة الدسم فيه، ومنتجات الحليب والألبان فهذه قد تحتوي على نسب عالية من هرمون التستوستيرون، وقد تسبب فرط إنتاج الزيوت في الجلد وظهور حب الشباب.
  3. الأغذية الغنية بالدهون المشبعة، فهذه قد تحفز فرط إنتاج الزيوت في الجلد، مما قد يؤدي لظهور البثور والتهاب البشرة، وهذه أمثلة على الأغذية الغنية بالدهون المشبعة: المعكرونة، والسجق، والبيتزا.
  4. الأغذية المالحة، لأنها قد تحفز الجلد ليقوم بإنتاج المزيد من الزيوت في محاولة من الجلد لمقاومة الجفاف الذي قد يسببه الملح، ومن الأمثلة على هذه الأغذية ما يأتي: اللحوم المعالجة، والمكسرات المملحة.
  5. أغذية أخرى، مثل: بروتينات مصل اللبن (Whey Protein)، والوجبات السريعة، والسكريات.

نصائح لمساعدتك على تصميم نظام غذائي لحب الشباب

لكي تتمكن من الاستفادة من الأغذية المذكورة لمقاومة حب الشباب، تستطيع اتباع النصائح الاتية:

  • تناول الخضروات بانتظام لا سيما الخضروات الورقية والخالية من النشويات.
  • استبدل السكاكر والشوكولاتة بالفواكه الطازجة.
  • تجنب الشوكولاتة أو تناول الشوكولاتة الداكنة بدلًا من الشوكولاتة الحلوة.
  • احرص على شرب 7-8 أكواب من الماء يوميًا.
  • تناول الأسماك مرتين أسبوعيًا على الأقل.
  • تناول القليل من المكسرات النيئة يوميًا، مثل: 4 حبات من الجوز البرازيلي، أو 24 حبة من اللوز.

قد تكون حمية البحر الأبيض المتوسط أقرب حمية يتم فيها مراعاة القواعد الغذائية التي من شأنها مقاومة حب الشباب، لذا تستطيع تجربتها.

إذا كنت قد بدأت باتباع نظام غذائي لحب الشباب، لا تتوقع أن تظهر النتائج بسرعة، فقد تحتاج التغييرات التي أجريتها على حميتك فترة تقارب الشهرين حتى تبدأ نتائجها الإيجابية بالظهور على البشرة.

من قبل رهام دعباس - الأربعاء ، 24 مارس 2021