نوبات الصرع المتكررة

غالبًا ما تستمر نوبة الصرع لأقل من دقيقتين، لكن قد تكون نوبات الصرع متكررة من دون توقف، فما هي نوبات الصرع المتكررة؟

نوبات الصرع المتكررة

إليك أهم المعلومات حول نوبات الصرع المتكررة (Status Epilepticus) في هذا المقال:

نوبات الصرع المتكررة

نوبات الصرع المتكررة أو ما يسمى بالحالة الصرعية هي نوبات الصرع التي تستمر لوقت أطول من الوقت الطبيعي لنوبات الصرع، بحيث تعد نوبات الصرع متكررة ومستمرة في حال استمرار نوبات الصرع بالتكرار لأكثر من 5 دقائق دون توقف أو رجوع المريض إلى الوعي، وأحيانًا قد تكون نوبة واحدة طويلة مستمرة قد تستمر لأكثر من 30 دقيقة.

تعد حالة نوبات الصرع المتكرر أحد الحالات الخطيرة التي تستوجب مراجعة الطوارئ فورًا لتجنب تضرر الدماغ أو الوفاة في بعض الحالات.

أعراض نوبات الصرع المتكررة

في حال حدوث نوبات الصرع المتكررة فإن المريض يعاني في معظم الحالات من أعراض النوبة التوترية الرمعية (Tonic Clonic Seizures) من دون توقف، بحيث تشمل الأعراض على الاتي:

  • تشنج وتصلب الجسد.
  • فقدان الوعي والسقوط أرضًا.
  • حركة العينين إلى الأعلى باتجاه الرأس.
  • تشنج العضلات.
  • تقوس الظهر.
  • صعوبة التنفس.
  • تشنجات واهتزاز الجسد.
  • ارتخاء وتصلب الأطراف والعنق بشكل سريع.
  • فقدان السيطرة على الأمعاء والمثانة.
  • اصطكاك الأسنان.
  • عدم القدرة على الكلام.

أسباب نوبات الصرع المتكرر

إن الفئات الأكثر عرضة لخطر نوبات الصرع المتكرر هي فئة الأطفال وكبار السن.

إليك أهم أسباب نوبات الصرع المتكرر عندهم:

  • الالتهابات وارتفاع درجة الحرارة الشديدة من أبرز أسباب نوبات الصرع عند الأطفال.
  • إصابة الدماغ إما بفعل السكتة الدماغية أو إصابة الرأس المباشرة أو التهابات الدماغ أو الأورام.
  • اضطراب مستوى السكر أو الكهرليات في الدم.
  • الافراط في شرب الكحول أو تناول جرعات زائدة من بعض الأدوية.
  • الانسحاب والتوقف المفاجئ عن تناول بعض الأدوية قد يكون سببًا من أسباب نوبات الصرع المتكرر مثل دواء البينزوديازابين أو دواء الباربيتيوريت.
  • عدم الالتزام بأدوية الصرع أو تناول جرعات دوائية أقل من الجرعة الفعالة عند مرضى الصرع.
  • الفشل الكلوي أو فشل الكبد.
  • الإصابة بمرض الإيدز.
  • الإصابة ببعض الأمراض الوراثية مثل: متلازمة الكروموسوم X الهش أومتلازمة أنجلمان.

تشخيص نوبات الصرع المتكرر

في حال حدوث نوبات الصرع المتكرر لأول مرة فإن التشخيص يكون كالاتي:

  • الفحص السريري والسؤال عن التاريخ المرضي، الأدوية التي تتناولها، إدمان الكحول أو أية أدوية مخدرة.
  • فحوصات الدم الشاملة.
  • القيام بمخطط كهربية الدماغ، بحيث يقوم المختص بوضع أقطاب كهربائية على الرأس بهدف قياس النشاط الكهربائي للدماغ.
  • البزل القطني وهو سحب عينة من سائل النخاع الشوكي للكشف عن العدوى.
  • التصوير المقطعي المحوسب أو الرنين المغناطيسي للدماغ.

علاج نوبات الصرع المتكرر

يعتمد العلاج بشكل أساس على مسبب نوبات الصرع المتكرر، لكن بشكل عام يتم اتباع الاتي في علاج نوبات الصرع المتكرر:

  • وضع الأكسجين للمريض.
  • إعطاء سكر الجلوكوز خاصة في حال هبوط سكر الدم.
  • استخدام الأدوية المضادة للتشنجات العصبية إما عن طريق الوريد أو فتحة الشرج أو الإعطاء الشدقي وهو إعطاء الدواء من خلال وضعه ما بين اللثة وباطن الخد. تشمل الأدوية المضادة للتشنجات العصبية على الاتي:
    • ديازيبام.
    • لورازيبام.
    • ميدازولام.
    • فينيتوين.
    • فوسفينيتوين.
    • فينوباربيتال.
    • فالبروات.

الوقاية من نوبات الصرع المتكرر

في حال كنت تعاني من مرض الصرع فعليك اتباع بعض التعليمات التي قد تساعدك في الوقاية من نوبات الصرع المتكررة، ومنها:

  • يجب عليك تناول الأدوية المضادة للصرع الموصوفة من قبل الطبيب وإياك وإيقافها أو خفض الجرعة من تلقاء نفسك.
  • تجنب أية محفزات تؤدي إلى حدوث نوبات الصرع عندك.
  • تجنب شرب الكحول والأدوية المخدرة.
من قبل د. غفران الجلخ - الاثنين ، 28 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 28 ديسمبر 2020