هل الباراسيتامول يسبب النعاس؟ وما هي آثاره الجانبية؟

الباراسيتامول أحد أكثر الأدوية المسكنة استخدامًا، لكن البعض يتساءل هل الباراسيتامول يُسبب النعاس؟

هل الباراسيتامول يسبب النعاس؟ وما هي آثاره الجانبية؟

ما هي الاثار الجانبية للباراسيتامول (Paracetamol)؟ وهل الباراسيتامول يسبب النعاس؟ إليك الإجابة في هذا المقال:

هل الباراسيتامول يسبب النعاس؟

تكمن الإجابة على سؤال هل الباراسيتامول يسبب النعاس؟ أن الباراسيتامول لا يصنف من ضمن الأدوية المسكنة التي تسبب النعاس، وبالرغم من الدراسات العديدة حول الباراسيتامول فلا يوجد أي منها إلى الان ما يبين وجود العلاقة بين الباراسيتامول والنعاس و التأثير على الوعي عند المريض.

ما زالت الدراسات قائمة حول الباراسيتامول، لأنه وبالرغم من كثرة استخدامه وفعاليته وأمانه على معظم المرضى، إلا أن الية عمل الباراسيتامول في الجسم غير واضحة بشكل تام إلى الان.

الاثار الجانبية لدواء البراسيتامول

إن الباراسيتامول من الأدوية المسكنة الامنة بشكل عام، والتي لا تسبب أعراض جانبية مزعجة.

لكن قد يلاحظ المرضى بعض الاثار الجانبية البسيطة مثل: غثيان، قيء وإمساك.

1. أعراض غير شائعة لدواء الباراسيتامول

إليك أعراض أخرى غير شائعة قد يسببها دواء الباراسيتامول، قد تحدث بنسبة 1-10% فقط عند بعض الأشخاص. ومنها:

  • ارتفاع إنزيم ناقلة أمين الأسبارتات.
  • ألم في البطن.
  • إسهال.
  • فقر الدم.
  • طفح جلدي.
  • ضيق التنفس.
  • احتباس الماء في الأطراف.
  • اضطراب الضغط ونبض القلب.
  • صداع ودوار.
  • انخفاض البوتاسيوم.
  • انخفاض سكر الدم.
  • أرق وتوتر.

2. أعراض تستوجب مراجعة الطوارئ

في حال حدوث أي من الأعراض الاتية عند تناول الباراسيتامول فإن مراجعة الطوارئ ضرورية، نذكر منها:

  • ظهور الدم في البراز.
  • ظهور الدم أو الضبابية في لون البول.
  • ارتفاع الحرارة التي لم تكن مرتفعة من قبل تناول الدواء وليس لها سبب واضح محدد.
  • ألم في اخر أو جانبي الظهر.
  • ظهور بقع حمراء على الجلد.
  • طفح جلدي شديد وحكة شديدة.
  • التهاب الحلق وانتفاخه بعد تناول الدواء.
  • ظهور تقرحات أو بقع بيضاء داخل الفم أو على الشفاه.
  • نقصان مفاجئ في كمية البول.
  • نزيف أو ظهور كدمات غير طبيعية.
  • تعب عام شديد غير واضح السبب.
  • اصفرار الجلد وبياض العينين.

تحذيرات حول دواء الباراسيتامول

بالرغم من أمان الباراسيتامول، إلا أن هناك بعض التحذيرات التي يجب الأخذ بها عند بعض المرض.

إليك أهم التحذيرات وموانع استخدام دواء الباراسيتامول:

  • يجب الحذر في حال وجود حساسية تجاه البارسيتامول، فإنه قد يسبب صدمة الحساسية عند البعض.
  • يجب إخبار الطبيب أو الصيدلاني في حال كنت تعاني من وجود أية أمراض في الكلى أو الكبد.
  • يجب الحذر في حال شرب الكحول بكميات كبيرة، لأن شرب الكحول بشكل مفرط قد يزيد من خطر تلف الكبد بالتزامن مع تناول الباراسيتامول.
  • يجب الحذر أيضًا واستشارة الصيدلاني حول تناول الباراسيتامول في حال كنت تتناول الأدوية المضادة للصرع أو الأدوية المستخدمة في علاج السل أو دواء الوارفارين وهو أحد الأدوية المميعة للدم.

التسمم بدواء الباراسيتامول

في حال الإفراط في تناول الباراسيتامول فإن السمية قد تكون مهددة للحياة، لأن الكميات الكبيرة من الباراسيتامول تؤثر على الكبد وتؤدي إلى تحطيم أنسجته وتوقفه عن العمل، وفي الحالات المتقدمة الخطيرة جدًا فإن المريض قد يحتاج لزراعة كبد جديد .

يمكن علاج التسمم بدواء الباراسيتامول من خلال استخدام الترياق المضاد لسمية الباراسيتامول والذي يحتوي المادة الفعالة (N-acetylcysteine)، وتكون فعالة بشكل ممتاز في حال استخدامها خلال 8 ساعات من التسمم بالباراسيتامول.

عند الإفراط في تناول دواء الباراسيتامول فإن أعراض التسمم لا تظهر مباشرة، وقد يستغرق الأمر لظهورها 24 ساعة.

تشمل أعراض التسمم بدواء الباراسيتامول على الاتي:

  • غثيان شديد.
  • قيء شديد.
  • التعب العام.
  • فقدان الشهية.
  • ألم في البطن.
  • عدم التركيز والتشوش.
من قبل د. غفران الجلخ - الخميس ، 26 نوفمبر 2020