هل ستستخدم هاتفك النقال بعد الآن أثناء القيادة؟

نلاحظ من حولنا أن استخدام الهواتف المحمولة أثناء القيادة أصبح أمر شبه طبيعي، ولكن هل ينطوي هذا الأمر على مخاطر؟ وكيف يمكن محاربته؟

هل ستستخدم هاتفك النقال بعد الآن أثناء القيادة؟

يستخدم العديد منا الهاتف النقال أثناء القيادة، سواء للإجابة على اتصال أو لأجراء واحد أو حتى في بعض الأحيان لإرسال رسائل نصية وتصفح الأنترنت! ولكن هل تدركون مخاطر القيام بمثل هذا الأمر؟

معظم السائقين يعتقدون أنهم خارقون ويستطيعون القيادة بحذر أثناء استخدام الهاتف، إلا أن هذا الخاطئ سبب العديد من الحوادث والكثير من الوفيات حول العالم، حيث أشار المجلس الوطني الأمريكي للسلامة بأن استخدام الهاتف أصبح المشتت الأول للسائق حول العالم، مسبباً حوالي 1,600,000 حادث سنوياً في أمريكا، وجاءت الأرقام الصادمة من الولايات المتحدة الأمريكية كما يلي:

  • تحدث حوالي 330,000 إصابة سنوياً بسبب ارسال الرسائل النصية أثناء القيادة
  • 1 من كل 4 حوادث تحدث في أمريكا تكون بسبب استخدام الهاتف أثناء القيادة
  • الإجابة على رسالة نصية خلال القيادة يأخذ خمسة ثواني فقط، أي المسافة اللازمة لقطع ملعب كرة القدم في السيارة!
  • 11 مراهق يموتون يومياً في أمريكا بسبب ارسال رسائل نصية أثناء القيادة.

 

بالطبع لا تنطبق هذه الأرقام على الولايات المتحدة الامريكية فقط، بل بالإمكان تطبيقها مع تغيرات طفيفة على دول العالم العربي، وذلك مع تنامي ظاهرة استخدام الهواتف النقالة أثناء القيادة.


التشتت أثناء القيادة: الوصفة السريعة للكوارث!

قد تتساءلون لماذا يعتبر استخدام الهاتف النقال أمراً كارثياً أثناء القيادة؟ الإجابة بسيطة: القيادة عبارة عن وظيفة بدوام كامل يستدعي استخدام كافة الحواس والتركيز للوصول إلى المنطقة المقصودة بسلام وامان.

فبالرغم من أن الدماغ قادر على العمل طوال الوقت وبتركيز عالي، إلا أن له حدود، كما من المعروف ان عقل الإنسان غير قادر على القيام بمهام متعددة في الوقت ذاته بكفاءة عالية، بمعنى أنه إن قمت باستخدام هاتفك أثناء القيادة لن يستوعب دماغك أن السيارة التي أمامك قد توقفت كليا بسرعة عالية.

  • صحيح أن البعض كان قد استخدم هاتفه النقال أثناء القيادة ولم يتعرض لأي حادث، ولكن قد يكون هذا الأمر مجرد صدفة وحظ جيد ليس أكثر.

 

إذا ما الحل؟

سارعت العديد من الدول حول العالم إلى إصدار قوانين تمنع بموجبها استخدام الهواتف النقالة أثناء القيادة، كإجراء منها للحد من هذه الحوادث التي يتسبب بها الهاتف المحمول، وبالرغم من ذلك لا يزال عدداً كبيراً يخرق هذا القانون ويستخدم هاتفه.

فما هي الإجراءات التي قد تساعد في منع استخدام هذه الهواتف أثناء القيادة؟

  • قد يكون من الجيد حجب الإرسال عن الهواتف المتواجدة داخل السيارة، ولكن يجب دراسة هذا الأمر قبل تطبيقه.
  • زيادة العقاب على السائقين الذين يستخدمون هواتفهم أثناء القيادة.
  • التشجيع على استخدام الاكسسوارات الخاصة بالهواتف مثل البلوتوث Bluetooth أثناء القيادة، وذلك في حال اضطر السائق للإجابة أو اجراء اتصال هام.
  • رفعي الوعي حول خطورة استخدام هذه الهواتف.
  • تجنب استخدام الأهالي لهواتفهم أثناء القيادة، لأنهم قدوة اطفالهم، وبالتالي استخدامهم لهذه الهواتف سيشجع اطفالهم على القيام بنفس الأمر مستقبلاً.
  • تحميل تطبيق خاص يعمل على حجب خدمة الرسائل النصية أثناء القيادة.

 

في النهاية تذكروا أن أرواحكم غالية ولا يجب هدرها بسبب استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، كما أن السائق مسؤول عن أرواح الاخرين في المركبة، فإن رأيت أحد السائقين يستخدم هاتفه المحمول أثناء القيادة أطلب منه التوقف عن ذلك، وإن لم يتوقف، ننصحك بالارتجال من السيارة حفاظاً على سلامتك.

 

هل اقتنعت الان بالتوقف عن استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة؟

 

من قبل رزان نجار - الثلاثاء ، 6 سبتمبر 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017