أسباب كحة الدم

الكحة المصحوبة بالدم علامة قد تشير لمشكلات صحية خطيرة وأخرى لا تستدعي القلق، فما هي أسباب كحة الدم؟ تعرف على ذلك في هذا المقال.

أسباب كحة الدم

إليك أهم المعلومات حول أسباب كحة الدم بالتفصيل فيما يأتي:

أسباب كحة الدم

غالبًا ما يكون الدم المرافق للكحة ناتجًا عن مرض أو مشكلة في الرئة ويتميز بلونه الأحمر وامتزاجه مع المخاط.

لكن في بعض الحالات الأقل شيوعًا قد يكون الدم الخارج مع الكحة غامق اللون ومائلًا إلى البني مع وجود قطع من الطعام، ما يشر إلى أن المشكلة تكون من الجهاز الهضمي.

لذا يجب التمييز بين أسباب كحة الدم ومراجعة الطبيب في كل الأحوال، وتشمل هذه الأسباب الآتي:

1. أسباب كحة الدم الناتجة عن مشاكل الجهاز التنفسي

إليك فيما يأتي أهم أسباب الكحة المصاحبة لخروج الدم بسبب مشكلات الجهاز التنفسي:

  • الكحة المزمنة

الكحة المزمنة لأي سبب كانت تؤدي مع مرور الوقت إلى ظهور الدم مع الكحة.

  • التهاب القصبات الهوائية

يؤدي التهاب القصبات الهوائية الحاد أو المزمن إلى ظهور الدم أحيانًا بسبب حدة الالتهاب في مجرى الجهاز التنفسي.

  • توسع القصبات

توسع القصبات هو مرض مزمن يؤدي إلى اتساع وتضخم دائم في منطقة ما داخل الرئة، حيث يؤدي إلى زيادة خطر حدوث العدوى والالتهابات وضيق التنفس والصفير.

  • مرض الانسداد الرئوي المزمن

مرض الانسداد الرئوي المزمن هو أحد أمراض الرئة المزمنة التي تتطور تدريجيًا، ويؤدي إلى حدوث التهابات وانسداد دائم داخل الرئة مع وجود سعال مزمن، وصعوبة التنفس، وإفراز كميات كبيرة من البلغم وصفير النفس.

  • الالتهاب الرئوي

يؤدي التهاب الرئة بأحد أنواع البكتيريا إلى حدوث التهاب في أنسجة الرئة بالترافق مع عدة أعراض ومنها ألم في الصدر، وتعب، وارتفاع درجة الحرارة، وقشعريرة وكحة شديدة.

  • سرطان الرئة

يؤدي سرطان الرئة إلى ظهور الدم في الكحة، حيث يزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة في حال كان العمر أكبر من 40 عامًا وفي حال التدخين.

وما يميز أعراض سرطان الرئة السعال المفاجئ المزمن الذي لا يستجيب للعلاج والمخلوط بالدم، وألم الصدر، وضيق التنفس، والالتهابات المتكررة في الرئة، كما من الممكن في حال انتشار المرض أن يشعر المريض بألم العظام أو الصداع.

  • مرض السل

إن مرض السل هو أحد الأمراض البكتيرية التي تصيب الرئة وتؤدي إلى حدوث التهاب شديد بالإضافة إلى الكحة المصحوبة بالدم، وألم الصدر، والتعب، وارتفاع الحرارة، والتعرق.

  • أسباب كحة الدم الأخرى

تشمل أسباب كحة الدم الأخرى الآتي:

  1. نزيف أنفي شديد.
  2. استخدام الأدوية المميعة للدم.
  3. الجلطة الرئوية.
  4. الوذمة الرئوية.
  5. سرطان الحلق أو الحنجرة.
  6. مرض التليف الكيسي.
  7. تضيق صمامات القلب وخاصة تضيق الصمام الميترالي.
  8. الخرّاج الرئوي.
  9. تعرض الرئة إلى إصابة مباشرة.

2. أسباب كحة الدم الناتجة عن مشاكل الجهاز الهضمي

قد يختلط البلغم مع الدم بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي إليك أهم الأسباب حول ذلك فيما يأتي:

  • قرحة المعدة أو التهاب المعدة الشديد

إن قرحة المعدة والتهابها من أكثر الأسباب شيوعًا لظهور الدم في القيء أو البلغم، وتؤدي الإصابة بالقرحة أو الالتهاب الشديد إلى تمزق الشرايين في المعدة مما يؤدي إلى النزف، وعادة ما تترافق القرحة مع آلام في المعدة والحرقة.

  • الدوالي المريئية

تحدث مشكلة الدوالي المريئية بسبب تشمع الكبد، بحيث يؤدي إلى تضخم الأوردة في أسفل المريء وسهولة نزفها.

  • الارتجاع المريئي الحاد

يؤدي الارتجاع المرئي الحاد وهو ارتجاع حمض المعدة إلى المريء والحلق في مراحله المتقدمة من دون العلاج إلى تلف خلايا وأنسجة المريء والنزيف أحيانًا.

  • أسباب أخرى

والتي قد تشمل الآتي أيضًا:

  1. أي أمراض أو إصابات في الكبد.
  2. تناول دواء الأسبرين والأدوية المضادة للالتهابات اللاستيرويدية.
  3. التهاب الاثني عشر.
  4. التهاب البنكرياس.
  5. أمراض الدم التي تزيد من خطر مشكلة النزيف الداخلي، مثل: نقص الصفائح الدموية، واللوكيميا، والتفول، وفقر الدم.
  6. سرطانات الجهاز الهضمي، مثل: سرطان المريء أو المعدة أو البنكرياس.

متى يجب مراجعة الطبيب؟

يفضل مراجعة الطبيب في حال ظهور الدم مع الكحة وخاصة في الحالات الآتية:

  • كحة الدم التي تستمر لأكثر من أسبوع مع ازديادها سوءًا مع مرور الوقت أو اختفاء الدم لفترة وظهوره مرة أخرى.
  • ألم في الصدر.
  • فقدان الوزن غير المبرر.
  • التعرق الليلي.
  • ارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 38.3 درجة مئوية.
  • ضيق التنفس الشديد.
  • صداع ودوار.
من قبل د. غفران الجلخ - الأربعاء 28 تشرين الأول 2020
آخر تعديل - الخميس 16 أيلول 2021