علاج التهاب البول بالأعشاب

تعاني النساء تحديدًا من التهابات البول بشكل كبير، تعرف على طرق علاج التهاب البول بالأعشاب في هذا المقال.

علاج التهاب البول بالأعشاب

يعد التهاب المسالك البولية من أكثر المشكلات شيوعًا عند الأشخاص وخصوصًا بين النساء، فيلجأ العديد للكثير من الطرق والعلاجات للتخلص من أعراضه المزعجة ومن ضمنها الأعشاب، فما هي طرق علاج التهاب البول بالأعشاب:

علاج التهاب البول بالأعشاب

يلعب الطب البديل دورًا مهمًا في علاج مشكلة التهاب البول، فتعد بعض الأعشاب مضادات ميكروبية طبيعية إضافًة إلى كونها مضادات للالتهابات، وبالتالي تخفف من الآلام المزعجة المصاحبة لالتهاب البول.

مع ذلك من المهم التنويه إلى أن العلاج بالأعشاب لا يعد بديلًا كافيًا عن العلاجات الطبية، إذ إنه علاج مكمل فقط يساعد على تخفيف الأعراض، إليك أهم طرق علاج التهاب البول بالأعشاب:

  • التوت البري

يتمتع التوت البري بالعديد من الخصائص التي تمنع البكتيريا من الالتصاق ببطانة الجهاز البولي، خصوصًا في المراحل الأولى من الإصابة، لذا يعد أحد أهم العلاجات المستخدمة لعلاج التهاب البول.

يمكن للمريض شرب كوب من التوت البري غير المحلى لمدة خمسة أيام كطريقة لعلاج التهاب البول بالأعشاب.

  • عنب الدب

تم استخدام أوراق عنب الدب منذ القدم كمطهر طبيعي ومدر للبول، وذلك لاحتواء الأوراق على الأربوتين المعروف بخصائصه المضادة للبكتيريا، هذه الفوائد تجعله من طرق علاج التهاب المسالك البولية بالأعشاب.

تُستخدم أوراق عنب الدب لعلاج التهاب البول عن طريق تجفيف أوراق الشجيرة، واستخدامها في صنع الشاي الخاص بتلك الأوراق، ثم شرب كوب واحد يوميًا لمدة أسبوعين، وذلك للحصول على النتائج المرغوبة.

  • نبات ذيل الحصان 

تنمو عشبة ذيل الحصان في الأجواء الباردة والجافة، وتحتوي على نسبة كبيرة من البوتاسيوم والمنغنيز والسيليكا والفلافونويد والأحماض الفينولية، لذلك تستخدم عشبة ذيل الحصان عندما يرافق التهاب البول دم إضافًة إلى ألم شديد أثناء التبول.

  • أوريغون جذر العنب 

يحتوي أوريغون جذر العنب على كميات كبيرة من البربارين، وهي المادة المسؤولة عن إعطاء جذور أوريغون العنب لونها الأصفر الذهبي.

تساعد تلك المادة على القضاء على البكتيريا الملتصقة في بطانة القنوات البولية وتساعد أيضًا في تقوية جهاز المناعة.

  • الثوم

يمتلك الثوم المطحون مجموعة من الخصائص المضادة للميكروبات، بحيث يحتوي على مادة الأليسين التي تُظهر نشاطًا مضادًا للفطريات والبكتيريا، هذا يجعله ينتمي إلى علاج التهاب البول بالأعشاب.

ثوم, علاج التهاب البول بالأعشاب

علاج التهاب البول في المنزل

بالإضافة إلى علاج التهاب البول بالأعشاب هناك بعض الإجراءات المنزلية التي تساعد في التخفيف من أعراض التهاب البول، منها:

  • شرب الكثير من السوائل وخصوصًا الماء بمعدل 2 لتر يوميًا.
  • الحرص على التبول باستمرار، وعدم حصر البول لفترات طويلة.
  • إبقاء المنطقة نظيفة وجافة قدر الإمكان، واستخدام المطهرات الطبيعية، والإبتعاد عن المنظفات التي تحتوي على المواد الكيمائية التي قد تزيد الحالة سوءًا.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ارتداء ملابس نظيفة وفضفاضة قدر الإمكان.

معلومات حول التهاب البول

يحدث التهاب البول عادًة بسبب عدوى بكتيرية في المسالك البولية، مثل: بكتيريا المكورات العنقودية، بحيث تلتصق ببطانة المثانة والجدار المخاطي للقناة البولية مسببة التهابات في المنطقة، كما أنها تتسبب في تكون بول غائم ذي رائحة كريهة وألم أثناء التبول.

هناك عدد من العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب البول:

  • تعتبر النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب البول بسبب قرب فتحة الشرج من مجرى البول مما يتسبب في حدوث عدوى بكتيرية.
  • التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل.
  • العوامل الكيميائية مثل استخدام الصابون المضاد للبكتيريا والكريمات، بحيث تسبب تلك المواد تغيير الرقم الهيدروجيني للوسط مما يتيح فرصة لنمو البكتيريا وتكاثرها.
  • التوتر العصبي والضغط النفسي.
من قبل مجد حثناوي - الثلاثاء 27 آب 2019
آخر تعديل - الاثنين 21 تشرين الثاني 2022