علاج الألم العضلي التليفي

يؤثر الألم العضلي التليفي على الأنسجة الرخوة في الجسم ويتسبب بمتاعب جسدية ونفسية عديدة للمريض، فكيف يُمكن علاج الألم العضلي التليفي؟ وما هي مخاطره المحتملة؟

علاج الألم العضلي التليفي

تعرف على طرق علاج الألم العضلي التليفي (Fibromyalgia) وأهم النصائح للتعايش مع هذا المرض:

علاج الألم العضلي التليفي

لم يتم تحديد سبب معين للإصابة بالألم العضلي التليفي، فهو يؤثر على النساء بنسبة كبيرة مقارنة بالرجال، كما تزيد فرصة الإصابه به لدى من يُعانون من حالات مرضية معينة، مثل: التهاب المفاصل الروماتويدي، ويتمثل بظهور أعراض عديدة، مثل: الألم في مناطق عديدة بالجسم، وتصلب العضلات والمفاصل صباحًا، واضطراب النوم والاكتئاب.

لا يوجد علاج حتى الآن يشفي من الألم العضلي التليفي، لكن تساعد العلاجات المتنوعة في التخفيف من حدة الأعراض، إليك أهمها:

1. العلاجات الدوائية

وتشمل على ما يأتي:

  • مسكنات الألم البسيطة: تُعالج الألم الخفيف ولا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل: الباراسيتامول (Paracetamol).
  • مسكنات الألم القوية: تُعالج الألم الشديد وهي تُصرف بوصفة طبية، مثل: الترامادول (Tramadol).
  • مضادات الاكتئاب: حيث تعمل على تعزيز الناقلات العصبية في الدماغ لتخفيف الألم، مثل: الأميتريبتيلين (Amitriptyline) والدولوكستين (Duloxetine).
  • مرخيات العضلات: تُصرف بوصفة طبيب ولفترة قصيرة لمن يُعانون من تشنج أو تصلب في العضلات، مثل: الديازيبام (Diazepam).
  • الأدوية التي تُساعد على النوم: تُصرف لمن يُعانون من اضطرابات النوم، كما يُمكن أن تُساعد أيضًا مضادات الاكتئاب أو مرخيات العضلات على تحسين النوم.
  • مضادات التشنج: تخفف من الألم الناتج عن التشنج العضلي، من الأمثلة عليها: الغابابنتين (Gabapentin) وبريغابالين (Pregabalin).
  • مضادات الذهان: تستخدم في علاج الألم العضلي التليفي الذي يحدث على المدى البعيد.

2. العلاج بتعديل السلوك

يعد أحد أنواع العلاج السلوكي الإدراكي وهو يهدف إلى تجنب السلوك السلبي الذي يزيد من الألم والتوتر، كما يعمل على تحسين السلوك الإيجابي والتركيز عليه وممارسة تمارين الاسترخاء وتعلم مهارات التأقلم مع المرض.

3. العلاجات البديلة

وتشمل على:

نصائح للتعايش مع الألم العضلي التليفي

إلى جانب طرق علاج الألم العضلي التليفي، قد تُساعد بعض النصائح في التخفيف من الألم وتحسين قدرة المريض على التعايش مع المرض، إليك أهم هذه النصائح:

1. النوم بشكل جيد

يُساعد النوم لساعات كافية على التخفيف من الألم والإجهاد، وللتخلص من مشكلة اضطراب النوم اتبع التعليمات الآتية:

  • نظّم أوقات النوم والاستيقاظ.
  • تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين بعد فترة الظهر.
  • مارس التمارين الرياضة في النهار، وتجنب ممارستها قبل 3 ساعات من موعد النوم.
  • تجنب النوم أو أخذ قيلولة في فترة ما بعد الظهر.
  • تجنب الإكثار من شرب السوائل قبل النوم حتى لا تضطر إلى الاستيقاظ من النوم لدخول الحمام.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة ليلًا حتى لا تتسبب لك بحموضة المعدة وتحرمك من النوم.
  • اغلق جميع الشاشات، مثل: الهاتف، والتلفاز بمجرد دخول وقت نومك.

2. ممارسة التمارين الرياضية

قد يجد البعض صعوبة في ممارسة التمارين بالبداية مع وجود الألم والتشنج العضلي، لكن يُمكن البدء بالتمارين الخفيفة وزيادة قوتها بالتدريج، فهي تُساعد على التخفيف من الألم.

3. تناول طعام صحي

لا يوجد نظام غذائي محدد أثبت فعاليته في علاج الألم العضلي التليفي، لكن من المهم الالتزام بتناول غذاء صحي ومتوازن.

يُعتقد أن بعض الأطعمة لها تأثير إيجابي في تحسين الأعراض، مثل: اللوز، والشوفان، والأفوكادو، والبذور، والمكسرات وكذلك الأطعمة الخالية من الغلوتين، بالمقابل يُنصح المرضى بتجنب الأطعمة التي تحتوي على مضافات مضرة، مثل: الجلوتامات أحادية الصوديوم والأسبارتام.

لماذا يجب علاج الألم العضلي التليفي؟

يجب عدم إهمال علاج الألم العضلي التليفي لأنه قد يتسبب في العديد من المضاعفات، منها:

  1. تكرار الدخول للمستشفى لتلقي الرعاية الطبية.
  2. خطر الإصابة بالإكتئاب الشديد.
  3. زيادة معدل الوفيات الناتجة عن الإنتحار.
  4. زيادة معدلات الإصابة بالتهاب المفاصل، مثل: التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب الفقار اللاصق.
من قبل د. دانا الريموني - الخميس 29 نيسان 2021
آخر تعديل - الخميس 29 نيسان 2021