عودة دوالي الخصية بعد العملية

هل قمت بالخضوع لعملية دوالي الخصية؟ هل تخشى عودة دوالي الخصية بعد العملية؟ سيوضّح المقال الآتي كل ما يتعلق بهذا الموضوع.

عودة دوالي الخصية بعد العملية

دوالي الخصية (Varicocele) هي انتفاخ وتورّم الأوردة في كيس الصفن (Scrotum)، قد تكون غير مؤذية في البداية، وقد تسبب فقط بعض الألم وعدم الارتياح، لكنّها قد تؤدي إلى مضاعفات عديدة في حال عدم التّخلص منها.

كما أنّه في بعض الأحيان قد تلاحظ عودة دوالي الخصية بعد العملية، وهذا ما ستتحدث عنه السطور الآتية: 

عودة دوالي الخصية بعد العملية: معلومات عامّة

تعد عودة دوالي الخصية بعد العملية إحدى المضاعفات المتوقّعة الّتي يعاني منها العديد من الأشخاص، فقد تعود دوالي الخصية مرة أخرى بعد المرور بجميع مراحل التعافي مما يسبب الإزعاج، وبحسب الإحصائيّات فإنّ نسبة عودة دوالي الخصية بعد العملية قد تصل إلى 10%.

عودة دوالي الخصية بعد العملية: العوامل المسببة

قامت العديد من الدراسات بالبحث في العوامل الّتي قد تساهم في عودة دوالي الخصية بعد العملية، ومن أهم العوامل الّتي وُجدت:

  • نوع العملية الّتي تم إجراؤها

في العديد من الحالات وُجدت أوردة منوية داخلية صغيرة لم يتم التخلّص منها في العملية بسبب عدم استخدام التكبير البصري (Optical magnification) المناسب، حيث قامت بالتوسّع لاحقًا متسببةً بعودة دوالي الخصية بعد العملية.

كما لوحظ أنّ نسبة عودة دوالي الخصية بعد العملية تكون عالية في حالات الجراحة المفتوحة (Open retroperitoneal varicocelectomy)، والجراحة بالمنظار (Laparoscopic varicocelectomy)، ويعود ذلك لصعوبة ربط الأوعية التناسلية الخارجية أو الوريد المنوي الخارجي في هذه العمليات.

  • مؤشر كتلة الجسم 

وجدت إحدى الدراسات أنّ مؤشر كتلة الجسم (Body mass index) يلعب دورًا مهمًا في عودة دوالي الخصية بعد العملية، حيث لوحظ أنّ الاحتمالية تزيد لدى الأشخاص ذوي مؤشر كتلة الجسم المنخفض.

عودة دوالي الخصية بعد العملية: خيارات العلاج

قد يلجأ البعض للجراحة مرة أخرى لعلاج دوالي الخصية بعد عودتها، لكن يفضّل الابتعاد عن الجراحة في مثل هذه الحالات بسبب سلبياتها الآتية:

  • فترة التعافي تمتد لمدة أسبوعين.
  • فترة 4 أسابيع قبل القدرة على الجماع.
  • التعرّض للمزيد من الندب.
  • وجود فرصة عودة دوالي الخصية بعد العملية في كل مرة.

لكن في حال اختيار الجراحة قد يفضّل الطبيب إجراء الجراحة بالمنظار، حيث يستطيع إجراءها بدقة عالية والوصول إلى الأوردة الداخلية الصغيرة. 

كما توجد طريقة أخرى لعلاج دوالي الخصية، وتعد هذه الطريقة الخيار الأفضل في حالات عودة دوالي الخصية بعد العملية وتسمى هذه الطريقة بالانصمام عن طريق الجلد (Percutaneous embolization).

1. المميزات

تتمتع هذه الطريقة بمميزات عديدة مثل:

  • التعافي خلال يومين فقط.
  • القدرة على الجماع بعد أسبوعين.
  • عدم استخدام التخدير العام.
  • عدم التسبب بالندب.
  • نسبة عالية للنجاح طويل الأمد.

يعد الانصمام عن طريق الجلد الخيار الأفضل بشكل أساسي لكونه الخيار بأقل نسبة لعودة دوالي الخصية بين الخيارات الأخرى، لكن يجب التنويه لأهمية اتّباع نصائح الطبيب المختص دائمًا، فهو المسؤول الوحيد عن تحديد طرق العلاج تبعًا لحالة المريض. 

2. الآثار الجانبية

كما يجب التنويه إلى أنّ الانصمام عن طريق الجلد لديه أيضًا بعض الآثار الجانبية أو المخاطر الّتي قد تحدث بعد الإجراء، منها:

  • الإصابة بالالتهاب (Infection).
  • التّعرض لرد الفعل التحسسي (Allergic reaction).
  • الغثيان (Nausea).
  • ألم في أسفل الظهر.
  • التهاب كيس الصفن (Inflammation of the scrotum).
  • التهاب الوريد (Inflammation of the vein).
  • النّزيف.
  • تحرّك السلك المستخدم من مكانه.

قد تختلف المخاطر من شخص لآخر حسب العمر والحالة الصحيّة، لذا قم باستشارة الطبيب في حال أية تساؤلات. 

من قبل د. ريم حمودة - الأربعاء 15 كانون الأول 2021