علاج إدمان الكحول: تعرف عليه

يُعد علاج الإدمان عمومًا عملية صعبة تحتاج الكثير من الوقت والجهد والعزيمة، وسوف نتحدث عن كافة التفاصيل حول علاج إدمان الكحول في هذا المقال.

علاج إدمان الكحول: تعرف عليه

فيما يأتي تفاصيل حول علاج إدمان الكحول:

علاج إدمان الكحول

يعتمد علاج إدمان الكحول على حالة المريض، ويتم تحديد طريقة العلاج وفقًا لرؤية الطبيب، لكن وجد أن دمج أكثر من طريقة علاج معًا يكون فعال أكثر للعلاج.

تشمل طرق علاج إدمان الكحول برامج تعتمد على إقامة المريض داخل مركز متخصص لعلاج الإدمان، وبعضها لا يحتاج المريض للإقامة ويكون العلاج داخل المنزل مع ضرورة التردد للعيادة لتلقي العلاج.

وفيما يأتي طرق علاج إدمان الكحول بشكل مُفصل أكثر:

1. التخلص من السموم

تعد هذه الخطوة أساسية لدى المرضى الذين يعانون من إدمان حاد للكحول، إذ تساعدهم هذه الخطوة في التخلص من الكحول داخل أجسامهم من خلال التوقف عن شرب الكحول، ويحتاج الجسم من بضعة أيام إلى أسبوع كحد أقصى للتخلص من كمية الكحول داخله، ويجدر الذكر أنه هذه الخطوة لا تعد علاجًا بحد ذاتها.

قد يحتاج بعض المرضى الذهاب لتلقي العلاج في المستشفى أو مركز التأهيل بهدف السيطرة على أعراض الانسحاب لديهم من قبل الفريق الطبي، وقد تشمل الأعراض على الآتي:

  • رعاش.
  • هلوسة وتتمثل برؤية أشياء غير موجودة أو الشعور بها.
  • نوبات من الصرع.

وبالرغم من ذلك لا يحتاج جميع المرضى في هذه الخطوة لتلقي العلاج في المستشفى أو مراكز التأهيل، حيث تحدد شدة حالة المريض ذلك.

2. العلاج السلوكي

يهدف العلاج السلوكي إلى تغيير سلوك الشرب لدى المريض، حيث يمكن اللجوء لمعالج أو مستشار إما أثناء أو بعد علاج إدمان الكحول لتساعدهم في تعلم مهارات واستراتيجيات جديدة تساعد في تجنب إدمان الكحول مجددًا على المدى الطويل.

قد يحتاج البعض إلى جلسة استشارية قصيرة ومركزة بينما يحتاج آخرون إلى علاج فردي لفترة أطول. وبشكل عام تساهم زيارة المعالج في تعليم المرضى الآتي:

  • تغيير سلوكياتهم تجاه الشرب.
  • كيفية التعامل مع التوتر ومحفزات الشرب.
  • بناء نظام داعم وقوي من الأصدقاء والعائلة.
  • تحديد الأهداف وتحقيقها.

3. العلاج الدوائي

لا يوجد دواء يعالج إدمان الكحول ولكن قد تساهم بعض الأدوية في تقليل الرغبة والمتعة في شرب المزيد. ومن الأدوية التي تساهم في ذلك:

  • الأكامبروسيت (Acamprosate): الذي يساعد في منع الانتكاس بعد النجاح في علاج إدمان الكحول وذلك من خلال تقليل الرغبة في شرب الكحول.
  • الديسلفيرام (Disulfiram): يساعد في منع الانتكاس من خلال إحداث ردة فعل جسدية مزعجة في حال شرب الكحول أو أي منتجات كحولية.
  • النالتريكسون (Naltrexone): يساهم دواء نالتريكسون في خفض النشوة التي يشعر بها المريض عند شرب الكحول.
  • النالميفين (Nalmefene): يساهم في تقليل الرغبة في شرب الكحول.

4. استمرار الدعم

تساعد مجموعات الدعم وبرامج الرعاية اللاحقة لعملية التعافي في التوقف عن الشرب وإدارة التفاعل مع الانتكاسات. قد يشمل ذلك الرعاية الطبية أو النفسية أو حضور مجموعة دعم.

كم يستغرق علاج إدمان الكحول؟

تعتمد مدة علاج إدمان الكحول على عدة عوامل، مثل: العمر، والوزن، وتاريخ البدء بالشرب، لكن لا بُد لك أن تعرف أن علاج إدمان الكحول يستغرق وقتًا طويلًا ويحتاج لقوة الإرادة والصبر للتغلب عليه.

إذ ينتكس بعض المرضى خلال فترة العلاج والبعض الآخر بعد التخلص من إدمان الكحول لكن ذلك لا يعد فشلًا إذ يمكن التعافي من جديد حيث بلغ عدد الأشخاص الذين عادوا للشرب بعد 5 سنوات من العلاج 1 من 7 أشخاص فقط.

ماذا بعد علاج إدمان الكحول؟

إن عملية التعافي هي عملية مستمرة ولا تنتهي عند إكمال العلاج بل تستمر مدى الحياة، يمكن أن يشارك المُتعافي في أحد البرامج الآتية كشكل من أشكال الرعاية اللاحقة أي العلاج المستمر:

  • الإقامة في مجتمع علاجي والتي تتمثل بإقامة المرضى مع آخرين يتعافون من إدمان الكحول.
  • العلاج الجماعي.
  • مجموعات الدعم المتبادل.
  • العلاج التكميلي مثل العلاج بالفن.
  • الاستشارة الزوجية أو الأسرية.
من قبل د. دعاء حلبي - الاثنين 21 حزيران 2021