كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟

عدوى الحزام الناري هي عدوى فيروسية، فكيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟ وما هي العوامل التي تزيد من فرصة الإصابة بها؟ إليك كل هذه المعلومات وأكثر في هذا المقال.

كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟

عدوى الحزام الناري أو كما تسمى في بعض الأحيان الهربس النطاقي أو القوباء المنطقية (Shingles) هي عدوى فيروسية تسبب طفحًا جلديًا مؤلمًا.

وقد تظهر في أي جزء من أجزاء جسم الإنسان ولكن في الأغلب تظهر على شكل شريط أو حزام يلتف حول الجزء الأيسر أو الأيمن من منطقة الجذع، ولكن كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟

‏كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟

إن عدوى الحزام الناري يتسبب بها الفيروس النطاقي الحماقي (Varicella-zoster Virus) وهو نفس الفيروس الذي يسبب عدوى الجدري، بعد إصابة الشخص بالجدري فإن هذا الفيروس يكون في حالة سبات في الأنسجة العصبية القريبة من منطقة الحبل الشوكي والدماغ.

ويمكن لهذا الفيروس بعد مرور بضع سنوات أن يتنشط ويخرج من حالة السبات تلك ليسبب لك عدوى الحزام الناري.

أما عن سؤال ‏كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟ فعلينا أن ننوه أن الحزام الناري غير معدي ولكن الفيروس المسبب له قد ينتقل وينتشر إلى الأفراد الذين لم يُصابوا بداء الجدري وفي وقت لاحق قد يطورون المرض لديهم.

ولا يمكن لعدوى الحزام الناري الانتقال من شخص لآخر ولا يمكنك الحصول عليها من شخص مصاب بها، ولكن يمكن أن ينتقل لك داء الجدري من شخص مصاب بالحزام الناري إذا لم تكن قد أصبت به في وقت سابق.

وينتقل الفيروس عن طريق الملامسة المباشرة للطفح الجلدي وقيحه، والطفح الجلدي غير معدي إذا تمت تغطيته، ولمواجهة انتقال العدوى والإصابة بالفيروس عليك اتباع الآتي: 

  • عدم ملامسة الطفح الجلدي وقيحه.
  • تغطية الطفح الجلدي وإبقائه نظيفًا.
  • غسل اليدين قدر المستطاع.
  • محاولة الابتعاد عن الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، مثل: الناس الحوامل والأشخاص ذوي المناعة الضعيفة. 

عوامل خطر الإصابة بعدوى الحزام الناري

بعد أن عرفت كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟ عليك أن تعرف بأن جهاز المناعة الضعيف قد يحفز الفيروس للخروج من حالة سباته، واحتمالية الإصابة بالحزام الناري قد تزداد في الحالات الآتية:

  • العمر 50 عامًا وأكثر. 
  • المعاناة من الإجهاد والتوتر.
  • الإصابة بالسرطان، أو بفيروس الإيدز، أو أي مرض قد يُضعف مناعتك.
  • التعرض إلى إصابة جسدية كبيرة.
  • تناول الأدوية الستيرويدية أو أي أدوية قد تُضعف الجهاز المناعي الخاص بك.

الوقاية من عدوى الحزام الناري

بعد توضيح كيف تنتقل عدوى الحزام الناري؟ عليك أن تعلم أن هنالك نوعين من أنواع المطاعيم التي تساعد على منع الإصابة بالحِزام الناري، وهما كالآتي:

1. مطعوم الجدري (Varicella)

أصبح مطعوم فيروس الجدري من المطاعيم الإلزامية في مرحلة الطفولة، وهذا المطعوم يُعطى أيضًا للبالغين الذين لم يأخذوه في مرحلة الطفولة.

هذا المطعوم لا يضمن لك عدم الإصابة بالجُدري أو بداء الحزام الناري ولكنه يعمل على تقليل مضاعفات خفض مستوى خطورته. 

2. مطعوم الحزام الناري 

الأفراد الذين يريدون أخذ مطعوم الحزام الناري لديهم خيارين إما استخدام الفيروس الحماقي النطاقي الموهن الحي أو غير الحي، كما الآتي:

  • مطعوم الفيروس الحماقي النطاقي الموهن الحي هو الموافق عليه من هيئة الغذاء والدواء، وقد تبين أنه يحمي من الإصابة بعدوى الحزام الناري ما يصل إلى 5 سنوات، وهو يُعطى كجرعة واحدة في الذراع.
  • مطعوم الفيروس الحماقي النطاقي غير الحي تمت الموافقة عليه من هيئة الغذاء والدواء في سنوات لاحقة، وهو بديل للمطعوم الأول وهو مطعوم غير حي ويعطى على جرعتين ما بين كل جرعة والأخرى من 2 إلى 6 أشهر، وينصح بتقديم هذا المطعوم لكبار السن.

إن الأعراض الجانبية المشتركة لكليهما، هي: الاحمرار، والألم، والشعور بالحكة في موقع حقن المطعوم، والصداع. 

علاج الحزام الناري

مضادات الفيروسات تساعد على الشفاء السريع وتقليل المضاعفات المترتبة على الإصابة بالفيروس.

وتُظهر هذه المضادات النتائج الناجعة إذا تم أخذها في الثلاثة أيام الأولى من ظهور الطفح الجلدي، وعند رؤيتك للطبيب المختص فإنه قد يصف لك إحدى الأدوية الآتية:

من قبل مريم هارون - الثلاثاء 14 تموز 2020
آخر تعديل - الخميس 2 أيلول 2021