ألم في أعلى القفص الصدري: أسباب وعلاجات

ما هي الأسباب الممكنة لوجود ألم في أعلى القفص الصدري؟ وهل هناك حلول علاجية؟ قم بقراءة المقال لمعرفة الإجابة.

ألم في أعلى القفص الصدري: أسباب وعلاجات

هناك عدة أسباب لحدوث ألم في أعلى القفص الصدري وهذا ما سنعرفه بالتفصيل في هذا المقال:

أسباب ألم في أعلى القفص الصدري

هناك عدد من الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث مثل هذا الألم، ومنها:

1. الجروح

تعد الجروح السبب الأكثر شيوعًا للإصابة بألم أعلى القفص الصدري، والتي تنتج بسبب حوادث سير أو حودث رياضية، وتتمثل غالبًا بأحد الآتي:

  • كسر في الأضلع.
  • شد عضلي.
  • شعر في الأضلع.  

تُستخدم الأشعة السينية للكشف عن الكسور في العظام أما التصوير بالرنين المغناطيسي فيستخدم للكشف عن وجود تلف في الأنسجة الطرية.

2. التهاب الغضروف العضلي (Costochondritis)

يتمثل التهاب الغضروف العضلي، بالتهاب الغضروف الواصل ما بين عظم القفص الصدري العلوي مع عظمة القص.

وهناك بعض الأسباب التي قد تكون وراءه، مثل: الجروح والالتهابات أو بذل مجهود بدني كبير، مثل: رفع الأثقال أو السعال الحاد أو التهاب المفاصل البكتيري أو الفيروسي أو الفطري أو الأورام الحميدة، ويتمثل بعدة أعراض، مثل:

  • ألم أعلى القفص الصدري من الجهة اليسار.
  • ألم يشبه الضغط على منطقة القفص الصدري وأحيانًا قد يشبه النوبات القلبية.
  • زيادة الألم سوء عند أخذ نفس عميق أو عند السعال. 

3. التهاب الجنبة (Pleurisy)

يحدث أحيانًا التهاب في الغشاء الذي يبطن التجويف الصدري والرئة يؤدي إلى ظهور ألم أعلى القفص الصدري، إلا أنه ومنذ ظهور المضادات الحيوية أصبح هذا الالتهاب أقل شيوعًا من قبل، وفي حال ظهر يستمر من عدة أيام إلى أسبوعين تقريبًا. 

4. سرطان الرئة

يعد ألم أعلى القفص الصدري من الأعراض الشائعة لسرطان الرئة خصوصًا عند أخذ نفس عميق أو عند الضحك أو السعال، وتعد فرصة العلاج أكبر في المراحل الأولى من السرطان.  

5. متلازمة الألم العضلي التليفي (Fibromyalgia)

تتمثل هذه المتلازمة بظهور آلام في مختلف أنحاء الجسم ومن ضمنها آلام القفص الصدري، ويشبه الألم الحرقة أو الوخز.

وهو مرض يصيب 2 - 4% من الناس وينتشر بين النساء بشكل أكبر حيث أن 90% من المصابين به نساء. 

6. الانسداد الرئوي

يعد الانسداد الرئوي من الأمراض الخطيرة التي تؤدي إلى الوفاة بنسبة 30% من الأشخاص المصابين الذين لا يتلقون علاج، ويتمثل بانسداد الشريان المؤدي إلى الرئة.

يسبب عدة أعراض أهمها ألم في أعلى القفص الصدري وعدة أعراض أخرى، مثل:

  • ضيق النفس.
  • التنفس السريع.
  • التعرق.
  • اضطراب نبضات القلب.
  • السعال المصحوب بالدم.

7. الحمل

يظهر ألم في أعلى القفص الصدري أحيانًا أثناء الحمل نتيجة تحرك الجنين بقرب القفص الصدري، بالإضافة إلى تمدد العضلات أثناء هذه الفترة.

وقد يظهر في أي وقت أثناء الحمل، لكن غالبًا في الثلث الأخير من الحمل.

تشخيص ألم في أعلى القفص الصدري

هناك عدد من الطرق التي يمكن اتباعها من أجل التشخيص، والتي تشمل:

  • الأشعة السينية: والتي تساعد على الكشف عن كدمات أو كسور في القفص الصدري.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي: حيث يساعد في إعطاء صورة عن القفص الصدري والأعضاء المحيطة فيه.
  • تصوير العظم: في حال كان هناك شكوك بوجود سرطان في العظم يتم اللجوء إلى هذا الفحص.

طرق علاج ألم في أعلى القفص الصدري

يعتمد العلاج بشكل عام على التشخيص والذي يشمل ما يأتي:

  1. غالبًا لا داعي للعلاج في حال كان التشخيص كسر أو ندوب أو كدمات في عظام القفص الصدري، ويمكن استخدام كمادات الماء الباردة أثناء فترة العلاج أو المشدات لفترة قصيرة لأنها قد تسبب ضيق نفس واستخدام المسكنات أثناء فترة العلاج.
  2. علاج المُسبب للألم في حال كان مرض من السابق ذكرهم هو السبب.
  3. العلاج الكيميائي أو الإشعاعي في حال كان السبب سرطان.

كما يجب الحرص على زيارة الطبيب عند الشعور بأي ألم في أعلى القفص الصدري للكشف عن السبب، خصوصًا إذا ترافق مع ضيق نفس حيث قد يكون مؤشر لنوبة قلبية. 

من قبل د. ملاك ملكاوي - الأربعاء 28 تموز 2021