6 آثار للتوتر على صحتك

للتوتر العديد من الآثار السلبية على صحتك، قد لا تدركين هذا الأمر الآن، ولكن إن لم تقومي بالتدخل لحل التوتر جذرياً، من الممكن أن تعانين من واحد من هذه الآثار المزعجة.

6 آثار للتوتر على صحتك

يتأثر جسمك بالتوتر، ليقوم بإنتاج هرمونات مختلفة مثل الكورتيزول (cortisol) الذي يؤثر بدوره على أجهزة الجسم المختلفة، مثل الجهاز المناعي والهضمي واللحافي والتناسلي. تعرفي على أهم هذه التأثيرات.

1- يقلل من الرغبة الجنسية

كشفت العديد من الدراسات العلمية المختلفة، إن إصابة المرأة بالتوتر، من شأنه أن يقلل من الغريزة والرغبة الجنسية لديها.

هذا الأمر يحدث عندما يرتفع مستوى هرمون الكورتيزول لمستويات أعلى من الهرمونات الجنسية في الجسم، مؤدياً إلى كبحها وتقليل الرغبة الجنسية.

2- عدم انتظام الحيض

لعل من أكثر المشاكل التي تعاني منها المرأة جراء التوتر هو عدم انتظام الحيض أو الدورة الشهرية.

فالإصابة بالتوتر وبالأخص المزمن من شأنه أن يؤثر على الهرمونات الجنسية لديك مسبباً عدم انتظام الدورة الشهرية أو حتى غياب الحيض.

كما قد وجدت دراسة علمية سابقة أن النساء اللاتي تشغلن وظائف تسبب لهن التوتر، يكن عرضة بحوالي 50% لامتلاك دورة حيض أقل من المعتاد، أي كل 24 يوماً.

3- انخفاض الخصوبة وفرص الحمل

صورة لمرأة حزينة لأنها ليست حامل

تأثير الإصابة بالتوتر على عدم انتظام الحيض، يلعب دوراً في انخفاض الخصوبة أيضاً.

عدم انتظام الحيض من شأنه أن يقلل من فرص الحمل، إذ لن تتمكني من معرفة أيام الإباضة بالشكل الدقيق.

إلى جانب ذلك توصلت نتائج دراسة علمية إلى أن التوتر يرفع من مستويات انزيم معين في جسم المرأة يدعى (alpha-amylase)، وارتفاع مستوياته يقلل من فرص الحمل.

4- ظهور حب الشباب

صورة لمرأة يظهر على وجهها حب الشباب

ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول في الجسم من شأنه أن يزيد من انتاج الزيوت في البشرة، الأمر الذي يساهم بدوره في ارتفاع فرض ظهور حب الشباب.

ففي دراسة نشرت في عام 2003، وجدت أن طالبات الجامعة عانين من ظهور حب الشباب بصورة ملحوظة خلال فترة الإمتحانات، وهي فترة مقرونة بالإصابة بالتوتر.

5- تساقط الشعر

المقصود هنا بالطبع التوتر المزمن، وليس الاني، فالأول يؤثر على النوم والشهية، مما يرفع من مستويات هرمونات الضغط مؤدياً إلى تساقط الشعر.

فالتوتر يلعب بدورة حياة الشعرة، مقلصاً إياها ومؤدياً إلى تساقطها بوقت أبكر.

ولكن التغلب على التوتر من شأنها أن يعالج تساقط الشعر الناتج عنه أيضاً.

6- زيادة الوزن

ربطت دراسات علمية مختلفة ما بين التوتر وزيادة الدهون حول منطقة البطن.

فالمستويات المرتفعة من التوتر يدفعك إلى تناول الكثير من الحلويات والسكريات، الأمر الذي يسبب في نهاية المطاف إلى زيادة الوزن.

من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 4 أكتوبر 2017
آخر تعديل - الخميس ، 5 أكتوبر 2017