8 فوائد صحية للبرتقال

يُعد البرتقال من الفواكه المميزة والمحبوبة، فهو الفاكهة الشهيرة بمحتواها العالي من فيتامين ج الضروري لوقاية الجسم من أمراض الشتاء، تعرف على عدة فوائد صحية للبرتقال في هذا المقال.

8 فوائد صحية للبرتقال

البرتقال هو فاكهة حمضية مشهورة في موسم الشتاء ومحببة لمعظمنا، وتعد مصدرًا غنيًا جدًا بالعديد من الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية.

توجد عدة فوائد صحية للبرتقال، فلنتعرف أكثر عليها وعلى محتوياته الغذائية في ما يأتي:

فوائد صحية للبرتقال

في ما يأتي فوائد صحية للبرتقال بالتفصيل:

1. الوقاية من السرطان

إن البرتقال مصدر ممتاز لفيتامين ج المضاد للأكسدة، مما قد يساهم في الوقاية من الجذور الحرة التي تسبب السرطان. 

كما أن خصائص البرتقال المضادة للالتهابات سوف تساعد في الحماية من الالتهابات المزمنة التي تحفز نمو الخلايا السرطانية.

2. خفض الكولسترول

محتوى البرتقال العالي من الألياف القابلة للذوبان يجعله مفيدًا جدًا في خفض مستوى الكولسترول في الدم.

كما يحتوي قشر البرتقال الأبيض (اللب) على مركبات من الفلافونويد التي تساعد على خفض الكولسترول السيء.

3. تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية

يعد البرتقال فاكهة غنية بالبوتاسيوم والألياف، وهي مواد مسؤولة عن تنظيم وتعزيز وظيفة القلب.

حيث يعد البوتاسيوم عنصرًا هامًا من عناصر الخلية وسوائل الجسم التي تساعد على التحكم في معدل ضربات القلب وضغط الدم، فعندما تنخفض مستويات البوتاسيوم تصبح ضربات القلب غير طبيعية في حالة تسمى بعدم انتظام ضربات القلب.

كما للبرتقال دور في تقليل ضغط الدم، حيث أن البوتاسيوم والفلافونويد يساعدان في تنظيم ضغط الدم المرتفع.

4. تقوية جهاز المناعة

يعمل البرتقال على تقوية جهاز المناعة، فهو غني بفيتامين ج الذي يحمي الخلايا عبر مقاومة الجذور الحرة التي تسبب أمراضًا مزمنة، مثل: السرطان، وأمراض القلب.

كما تعمل مضادات الأكسدة فيه ضد الالتهابات الفيروسية، حيث أن وفرة مادة البوليفينول في البرتقال يحمي من العدوى الفيروسية.

5. الوقاية من الإمساك

يحتوي البرتقال على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تحفز العصارة الهاضمة في الجهاز الهضمي، وتسهل عمل الأمعاء وعمليات الهضم عمومًا، مما يساعد في الوقاية من الإمساك ومعالجته.

6. الحفاظ على صحة الجلد والعيون

نظرًا لوجود فيتامين ج في البرتقال فإن يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة الجلد ومظهره ويمنع علامات الشيخوخة، كما يساهم فيتامين ج في إنتاج الكولاجين، الذي يدعم الجلد ويحسن قوته، ويعزز التئام الجروح.

بالإضافة إلى أن البرتقال يساعد على منع الضمور البقعي المرتبط بالعمر، والحماية من إعتام عدسة العين، والمحافظة على الرؤية.

7. تعزيز امتصاص الحديد

نظرًا لكون البرتقال مصدرًا غنيًا بفيتامين ج، فإن تناوله مع مصادر غذائية غنية بالحديد يعزز من امتصاص الحديد في الأمعاء ويقي من الإصابة بفقر الدم.

8. البرتقال كنز غذائي

يحتوي البرتقال على السكريات البسيطة التي تزود الجسم بالطاقة، مما يجعله من أغذية الرياضيين المميزة.

ويعد البرتقال منخفضًا في السعرات، ولا يحتوي على الدهون المشبعة أو الكوليسترول.

كما يعد البرتقال طريقة رائعة للحصول على جرعة كبيرة من حمض الفوليك بشكل طبيعي، ليستخدمه الجسم في انقسام الخلايا وصنع الحمض النووي، وهو أحد فيتامينات ب المهمة بشكل خاص للنساء الحوامل؛ لأنه يساعد على منع العيوب الخلقية.

القيمة الغذائية للبرتقال

يحتوي البرتقال على مكونات غذائية رائعة تمنحه فوائده المتنوعة، وفي ما يأتي نذكر أهم القيم الغذائية الموجودة في حبة برتقال واحدة تزن حوالي 154 غرام :

الطاقة 72.4 سعرة حرارية
البروتين 1.45 غرام
الكربوهيدرات 18.1 غرام
الألياف 3.7 غرام
الحديد 0.154 مليغرام
الكالسيوم 61.6 مليغرام
البوتاسيوم 279 مليغرام
المغنيسيوم 15.4 مليغرام
الفسفور 21.6 مليغرام
فيتامين ج 81.9 مليغرام
فيتامين أ 16.9 ميكروغرام
البيتا كاروتين 109 ميكروغرام

أضرار البرتقال 

بالرغم من وجود فوائد صحية للبرتقال، إلا أنه قد يعاني الأشخاص المصابون بمرض الارتجاع المعدي المريئي من تفاقم في الأعراض، مثل: حرقة المعدة عند تناول البرتقال، بسبب محتواه الحمضي العالي.

من قبل شروق المالكي - الخميس ، 6 فبراير 2014
آخر تعديل - الأحد ، 24 يناير 2021