متلازمة كالمان

Kallmann Syndrome
محتويات الصفحة

تتميز متلازمة كالْمان بقصور الغدد التناسلية (hypogonadism) عقب انخفاض في فعالية موجهات الغدد التناسلية (gonadotropin) وتكون مصحوبة بالخُشام (فقدان حاسة الشم).

إن موجِّهات الغدد التناسلية هي هورمونات التي تعمل على الخصيتين والمبيضين.

تورث هذه المتلازمة بشكل غير متجانس، وذلك بسبب وجود عدة طرق توريث مختلفة: بطريقة مُتَنَحِّيَة أو سائدة متعلقة بالصبغ الجسدي، أو بصورة متنحية المرتبطة بالكروموزوم (x).
إن نسبة انتشار هذه المتلازمة في الذكور هي 1: 7500.

تنتقل متلازمة كالْمان من النوع 1، بالوراثة بطريقة مرتبطة بالكروموزم (x)، ورغم أن هذه المتلازمة تظهر في أقلية من الحالات، إلا أن المعلومات عنها كثيرة نسبيًّا، والجين المسؤول هو (KAL-1) الموجود على الذراع القصيرة من الكروموزوم (x) في الموقع (Xp22.3). يصاب الذكور عادة بهذه المتلازمة، بينما لا تظهر الأعراض، مثل قصور الغدد التناسلية أو الخشام لدى النساء الحاملات للمرض .

إن هذا الجين مسؤول عن إنتاج البروتين أنزسمين 1 (1-Anosmin) والذي يلعب دورًا مهمًّا في حركة خلايا المخ؛ لذلك، فإن خللاً في الجين (KAL-1) يؤدي إلى مشاكل في مراحل النمو، وفي تحرك الخلايا باتجاه مناطق المخ المسؤولة عن حاسة الشم، وأخرى مسؤولة عن إفراز هورمونات موجهات الغدد التناسلية. يمكن تحديد الخلل في الجين، والذي يكون عادة طفرة في منطقة الترميز وفي جزء آخر عدم وجود الجين كليًّا.

يكون فقدان الجين (KAL-1) في قسم من الحالات، مصحوبًا بفقدان جينات أخرى في المناطق المجاورة له، وهذا ما يمسى بمتلازمة الجينات المتجاورة(Contiguous  gene syndrome).

تظهر، عندما يكون الخلل مركبًا أكثر، علامات إضافية التي تعبر عن فقدان لجينات أخرى، وحتى عندما تنتقل المتلازمة بالوراثة داخل العائلة، يكون هنالك تباين في شدة المرض بين الأقارب المصابين بالمرض (Intrafamilial variability).

إن انتقال متلازمة كالْمان الوراثي المتعلق بالصبغ الجسدي، هو الأكثر انتشارًا، ولكن المعلومات حوله قليلة نسبيًّا.

توجد معلومات حول العائلات المصابة بمتلازمة كالْمان، والتي يورث بها المرض بطريقة سائدة وأخرى متنحية، والمتعلقة بالصبغ الجسدي؛ وأيضًا في هذه العائلات، هنالك تباين في ظهور أعراض المرض بين أبناء العائلة.

تكون النساء غالبًا، في متلازمة كالْمان من النوع 1، المرتبطة بالكروموزوم ( x)، حاملات للمرض، بينما لا تظهر لديهن أعراض المرض، حيث تكون 50% من النساء حاملات للمرض و50 % أخرى تظهر لديهن أعراض المرض.

يوجد خطر بطريقة التوريث السائدة المتعلقة بالصبغ الجسدي، بنسبة 50 % من أن ينتقل الجين من الوالد إلى أبنائه، بينما في طريقة التوريث المتنحية المتعلقة بالصبغ الجسدي، فإن احتمال ولادة طفل مريض، هي 25 % في حال كون الوالدين حاملين للمرض.

أعراض متلازمة كالمان

يتمثل قصور الغدد التناسلية بخصيتين غير ناضجتين و/أو بعدم نزول الخصيتين، عضو ذكري صغير وتَثَدِّي الذكور (gynecomastia). يكون في حالات معينة، عدم نمو أحدي الجانب في إحدى الكليتين، حركات تصاحبية (synkinesis) (حركات على شكل مرآة) في اليدين؛ بالإضافة لذلك، توجد معلومات حول وجود أعراض أكثر انتشارًا لمتلازمة كالْمان، والتي تشمل انشقاقًا في الحنك، تخلفًا عقليًّا وأمراضًا جلدية مثل السُّماك (ichthyosis). تنتقل متلازمة كالْمان في قسم من الحالات بالوراثة بين أفراد العائلة، وفي حالات أخرى تكون عشوائية (حالة منفردة في العائلة).