اختبار شيرمر

Schirmer's test

محتويات الصفحة

في اختبار شيرمر يتم فحص قدرة العيون على إفراز الدمع لتشخص جفاف العين.

متى يتم إجراء الاختبار؟

يتم إجراء اختبار شيرمر عندما يُعاني المريض من الأعراض الآتية:

  • غباش الرؤية.
  • التحسس من الضوء.
  • الشعور بوجود شيء عالق بعينه.
  • احمرار العين.
  • الحكة الشديدة في العين.
  • صعوبة لبس العدسات اللاصقة.

الفئة المعرضه للخطر

في الحقيقة لا توجد فئة محددة معرضة لخطر الإصابة بجفاف العين، ولكن قد يكون لطبيعة العمل المجهد، واستخدام الأجهزة الإلكترونية دور في زيادة جفاف العين.

الأمراض المتعلقة بالفحص

من الأمراض المتعلقة في إجراء فحص شيرمر الآتي:

طريقة أجراء الفحص

خلال الفحص يتم وضع قطعة رقيقة من الورق الماصّ على الجفن الأسفل، ثم يقوم المريض بإغماض عينه لفترة قصيرة تقدر بخمس دقائق، ثم تُؤخذ الورقة الماصّة ويتم قياس كمية الدمع التي تم امتصاصها.

لا يوجد أي استعدادات خاصة للفحص.

تحذيرات

عام

لا ينطوي هذا الفحص على أي مخاطر.

اثناء الحمل:

ليست هنالك مشكلات أو تأثيرات خاصة.

الرضاعة:

لا توجد توصيات خاصة.

الأطفال والرضع

لا توجد توصيات خاصة.

كبار السن:

لا توجد توصيات خاصة.

السياقة:

من الممكن أن يشعر المريض بتشويش بالرؤية بعد الفحص بفترة قصيرة، وعندها يجب الامتناع عن القيادة.

الأدوية التي تؤثر على نتيجة الفحص

يُوجد بعض أنواع الأدوية التي من الممكن أن تُسبّب جفاف العيون، لذلك يجب على المريض إخبار الطبيب بجميع الأدوية المستخدمة.

من الأدوية التي تُسبب جفاف العيون:

  • مضادات الهيستامين (Antihistamine).
  • مدرات البول (Diuretics).

تحليل النتائج

تظهر النتيجة كالآتي:

  • نتيجة سليمة: عندما تكون الرطوبة على الورقة أكثر من 10 ملليمتر.
  • جفاف في العين: عندما تكون الرطوبة أقل من 10 ملليمتر.
  • جفاف مفرط في العين: عندما تكون الرطوبة أقل من 5 ملليمتر.