بطء القلب

Bradycardia

بطء القلب: الأسباب، والأعراض، والعلاج
محتويات الصفحة

تحدث مشكلة بطء القلب عندما يكون أقل من 60 نبضة في الدقيقة ويرجع ذلك إلى عدة أسباب.

يتحدد معدل نبض القلب من خلال النشاط الكهربائي في العقدة الجيبية الأذينية (SA node) التي تقع في الجزء العلوي من الأذين الأيمن، ينتقل النشاط الكهربائي إلى الأذينين ثم العقدة الأذينية البطينية (AV node)، ثم إلى القلب من خلال حزيمات التوصيل (Bundle Branch).

يتم تنظيم هذه العملية من قبل الجهاز العصبي (Autonomic nervous system) والغدد الصماء (Endocrine glands) تبعًا لاحتياجات الجسم المختلفة.

يكون معدل النبض مرتفعًا عند بذل جهد جسماني، أو عند الانفعال والتوتر، أو عند الإصابة بأمراض الحمى، وانخفاض حجم الدم، والجفاف، في حين أنه يكون بطيئًا عند النوم أو الراحة.

يُعد معدل النبض لدى البالغين أبطأ مما هو عليه عند الشباب، ويكون معدل نبض القلب لدى الرياضيين ذوي اللياقة البدنية العالية في وقت الراحة منخفضًا بشكل خاص.

أعراض بطء القلب

يؤدي النبض البطيء إلى ظهور العديد من الأعراض مثل ما يأتي:

  • ضعف.
  • تعب.
  • ضيق تنفس.
  • آلام في القفص الصدري.
  • اضطرابات في التوازن ودوخة.
  • فقدان الوعي والموت.

أسباب وعوامل خطر بطء القلب

تشمل أسباب بطء القلب ما يأتي:

  • تناول بعض الأدوية

وتشمل ما يأتي:

  1. الأدوية من مجموعة حاصرات مستقبلات الجهاز العصبي الودّي (Sympathetic nervous system).
  2. الأدوية التي تنبه الجهاز العصبي اللاودي (Parasympathetic nervous system).
  3. الديجوكسين (Digoxin).
  4. حاصرات قنوات الكالسيوم.
  • أسباب أخرى

وتشمل عدة أمور، مثل: الاضطراب في توازن الأملاح، وحدوث اضطراب في أداء العقدة الجيبية الأذينية.

مضاعفات بطء القلب

قد يسبب بطء ضربات القلب الوفاة بسبب عدم قدرة القلب على ضخ الكميات الكافية من الدم إلى أنحاء الجسم.

تشخيص بطء القلب

يجب التأكد من أن سبب بطء القلب ليس ناتجًا عن تناول أدوية تسبب إبطاء القلب، كما يجب استبعاد ونفي وجود خلل في مستويات البوتاسيوم، والكالسيوم والمغنيسيوم في الدم والتي من شأنها التسبب بهذا الاضطراب.

علاج بطء القلب

يتم علاج بطء القلب في حال انخفاض نبض القلب إلى أقل من 20 - 30 نبضة في الدقيقة الواحدة، أو عند وجود حاجة إلى تناول أدوية مبطئة لسرعة القلب ولا يمكن التوقف عن تناولها.

يتم العلاج من خلال زرع ناظمة قلبية (pacemaker) اصطناعية، إذ يُعد من أكثر العلاجات فعالية وأمانًا.

الوقاية من بطء القلب

يمكن الوقاية من الإصابة ببطء القلب من خلال ما يأتي:

  • ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • الحفاظ على مستويات طبيعية من الكوليسترول في الدم.
  • الامتناع عن التدخين.