استئصال التأمور

Pericardiectomy

غشاء القلب (التأمور - Pericardium) يفصل القلب ويحميه من الأعضاء المحيطة به. في الوضع الطبيعي، تتواجد في التأمور كمية صغيرة من السائل.

هناك عدة عوامل مختلفة تؤدي إلى تراكم فائض من السوائل في التأمور، لكن ذلك لا يسبب غالباً أي أعراض تذكر. الدكاك القلبي (heart tamponade) هو حالة تنجم عن إزدياد كمية السوائل بصورة مبالغ فيها، مما يسبب ضغطاً على القلب وإضطرابات في تدفق الدم من وإلى القلب. هذا الخلل يؤدي إلى إنخفاض ضغط الدم وضيق في التنفس. السبب الشائع للدكاك هو تراكم السوائل الناتج عن ورم خبيث. أي أن هنالك نقائل وصلت إلى غشاء القلب من ورم خبيث يتواجد في مكان آخر من الجسم (عادةً من سرطان في الرئة أو الثدي)، ويتم الكشف عن الخلايا السرطانية بواسطة فحص السائل.

هنالك أسباب اخرى متعددة لتراكم السائل في تأمور القلب، منها إلتهاب تأمور القلب (Pericarditis). في بعض الأحيان ونتيجة لإنخفاض تركيز البروتين في الدم وبالتالي تراكم السوائل في جميع أنحاء الجسم (استسقاء عام - anasarca) قد يؤدي ذلك لحدوث دكاك قلبي بارز.

في حال كانت كمية السوائل كبيرة يجب عندها نزح السائل بهدف منع تكون الدكاك القلبي ومن أجل تشخيص المرض.

أحد الخيارات الممكنة هو نزح السوائل عن طريق الجلد، تحت تأثير التخدير الموضعي، مع إبقاء أنبوب النزح. خيار آخر هو إستئصال التامور (Pericardiectomy)، تحت تأثير التخدير العام وفي غرفة العمليات. هذا الأسلوب يتم إجراؤه إما ببضع القص (Sternotomy) أو بضع الصدر (Thoracotomy) من الجهة اليسرى. في هذا الأسلوب يتم بتر جزء من التامور وخلق إطار يسمح بنزح دائم للسائل إلى خارج التامور. يمكن أيضاً إجراء هذه العملية عن طريق تنظير الصدر (Thoracoscopy)، وذلك بواسطة إجراء ثلاثة شقوق صغيرة على جانب الصدر من الجهة اليسرى. حسنات هذا الإجراء هي بأنه إجراء محدد. أما سيئاته - التخدير العام اللازم للعملية الجراحية.