تقويم نظم القلب بالصدمة الكهربائية

Cardioversion

هدف جراحة تقويم نظم القلب بالصدمة الكهربائية:

لدى الكثير من المرضى الذين يعانون من أمراض القلب، لا تكفي الأدوية لوحدها لإعادة نظم القلب الى وضعه الطبيعي. لذا لدى هذا النوع من المرضى قد تكون حاجة لأن يجروا ما يسمى بتقويم نظم القلب أو التقويم الكهربائي. هذا التقويم هو علاج لاضطرابات نظم القلب (Arrhythmias). ففي هذا العلاج يتم استعمال جهاز خاص من أجل إرسال شحنات كهربائية إلى عضلة القلب من أجل الحصول على النظم الطبيعي. هذه العملية تقوم بتقويم نظم وسرعة نبضات القلب للوضع الطبيعي، مما يساعد القلب على الضخ بشكل ناجع. يمكن استعمال التقويم الكهربائي في الكثير من أنواع عدم انتظام نبضات القلب أو تسارعها. ففي معظم الحالات يتم استخدام هذا العلاج لعلاج رجفان (Atrial fibrillation) أو رفرفة الأذين (Atrial flutter). كما  أنه من الممكن استعمال هذه الوسيلة العلاجية لعلاج تسرع القلب البطيني (Ventricular tachycardia). كما يتم استعماله لعلاج أحد الحالات الخطيرة وهي الرجفان البطيني (Ventricular fibrillation - أحد مسببات الموت الفجائي نتيجة لتوقف القلب).

كيفية تنفيذ التقويم الكهربائي:

أثناء القيام بالتقويم يكون قلب وضغط دم المصاب تحت المراقبة ويتم تزويد المريض بمادة مخدرة سريعة المفعول. عندها يتم إرسال صدمة كهربائية لصدر المريض بواسطة الجهاز، الذي يوقف الإضطراب في النظم  ويؤدي الى إستعادة القلب لنظمه الطبيعي.

العلاج بالصدمة الكهربائية
 

قد يقوم طبيب القلب بوصف أدوية التي تزيد من سيولة الدم- مضادات التخثر لفترة معينة قبل وبعد القيام بهذا الإجراء. لدى بعض المرضى قد يتم تنفيذ  هذا  الإجراء بعد القيام بفحص يعتبر باضعاً بعض الشيء, وهو فحص (TEE) (تخطيط صدى القلب عبر المريء) قبل البدء بعملية التقويم الكهربائي من أجل التأكد بأن القلب خالٍ من التخثرات الدموية. يتم تنفيذ هذا الفحص عن طريق أنبوب دقيق موصولة في نهايته كاميرا, والذي يمكن وضعه مقابل جدار القلب الخلفي. 

من شأن التقويم الكهربائي الداخلي أن يستخدم كعلاج للمرضى الذين لم يعد نظم قلبهم للوضع الطبيعي حتى بعد إجراء تقويم نظم القلب الخارجي. يتم تنفيذ التقويم الداخلي عن طريق نقل الصدمة الكهربائية إلى القلب بواسطة قثاطير (Catheters) كهربائية يتم وضعها في القلب نفسه. بما أن المريض يكون تحت تأثير المخدر لذا فأنه لا يشعر بالصدمة الكهربائية. قد يتطلب علاج تقويم النظم الناجح إعطاء عدد من الصدمات الكهربائية.