كثرة الخلايا البدينة

Mastocytosis
محتويات الصفحة

تعرف الخلايا البدينة (Mast cells) على انها العوامل الأساسية لحدوث رد الفعل التحسسي. مصدر هذه الخلايا هو نقي العظام (bone marrow) حيث تتواجد بصورتها اليافعة والغير ناضجة. تترك هذه الخلايا اليافعة نقي العظام وتتنقل مع تيار الدم للأنسجة المختلفة، وهناك، بتأثير عوامل بيئية، تنضج من ناحية بنيوية ووظيفية. لذلك لا تتواجد لدى الشخص المعافى خلايا بدينة في تيار الدم أو في نقي العظام، إنما نجدها فقط في الأنسجة المختلفة وبشكل عام قرب الأوعية الدموية. عدد الخلايا البدينة في الأنسجة ثابت ويفترض أن يتواجد تحت مراقبة عوامل نسيجية - موضعية.

يطلق على كثرة الخلايا البدينة إسم (Mastocytosis) وتظهر بأشكال مختلفة. يعطي الظهور السريري لكثرة الخلايا البدينة تعبيرا لتأثير الوسائط  الكيميائية التي تطلقها الخلايا البدينة أو لتضرر الأنسجة بسبب التزايد البارز لهذه الخلايا.

سريريا  تصنف ظاهرة كثرة الخلايا البدينة في الجسم الى  4 أنواع هي:

1.  كثرة خلايا بدينة بطيء التنامي (Indolent): يظهر عموما كالشرى الصباغي (Urticaria pigmentosa)، تضخم الكبد والطحال، قرحة هضمية (Peptic ulcer)، نقص إمتصاص الأمعاء، إصابات في العظام وظواهر تحسسية منتشرة تشبه التأق (Ananaphylaxis) (انتشار شديد وفوري للحساسية). وهذه حالة نموذجية لمعظم المرضى ، لا تؤثر بشكل ملحوظ على متوسط حياتهم.

2. كثرة الخلايا البدينة المترافقة لأمراض دم: تتعلق طبيعة المرض ومضاعفاته بالأساس بمرض الدم المسبب له.

3. كثرة خلايا بدينة عدواني (Aggressive): وهو مرض منتشر مع إزدهار عال للخلايا البدينة في الأعضاء المختلفة مثل الطحال، الكبد، وعقد الليمفة. ويعتبر مرضا صعبا مع توقعات سيرة مرض (Prognosis) سيئة بسبب الضرر الشامل للأنسجة المختلفة.

4. إبيضاض الخلايا البدينة (Mast cell leukemia): ظاهرة نادرة وبشكل عام قاتلة منذ بدايتها. في هذه الحالة، يمكن رؤية تكاثر الخلايا البدينة ذات المبنى الغير سليم في تيار الدم، مع ان الانواع الاخرى لكثرة الخلايا البدينة توجد في الأنسجة لا في الدم.

لوحظ في السنوات الأخيرة طفرات في الخلايا البدينة، وإضطرابات في الآليات المراقبة لتكاثرها في الأنسجة المسببة لتكاثرها الغير مراقب.

تشخيص كثرة الخلايا البدينة

يعتمد تشخيص كثرة الخلايا البدينة على الأعراض السريرية المثيرة للشك، وعلى فحوصات مساعدة تهدف لدعم التشخيص. تشمل فحص الوسائط الكيميائية للخلايا البدينة في الدم والبول ووخزا بهدف فحص نقي العظام أو نسيج آخر.

علاج كثرة الخلايا البدينة

ينصب علاج كثرة الخلايا البدينة على تخفيف الاعراض . واظهرت الأدوية الستيرويدية المأخوذة عن طريق الفم فعالية لعلاج نقص الامتصاص في جهاز الهضم. ولا يوجد الى الآن علاج فعال ذو فائدة مثبتة لكثرة الخلايا البدينة العدائي.