فحص قياس المثانة

cystometry

محتويات الصفحة

في فحص قياس المثانة, يتم فحص مدى سعة المثانة ومدى الضغط المتشكل على جدرانها عند امتلائها بالبول. لدى إجراء هذا الفحص, يستلقي المفحوص على ظهره, ثم يقوم الطبيب بإدخال قثطار إلى المثانة، من خلال قناة الاحليل. أما الطرف الخارجي من القثطار فيتم وصله إلى مقياس الضغط. يتم ملء المثانة، حتى حجم محدد, بالماء أو بغاز ثاني أكسيد الكربون، ثم يتم تسجيل سلسلة من قياسات الضغط. خلال إجراء الفحص, يتم إدخال الماء بدرجات حرارة مختلفة. يعطي هذا الفحص معلومات حول الأداء الوظيفي للمثانة وقد يساعد في تشخيص الخلل الذي يسبب الاضطراب عند التبول.

هذا الفحص ملائم وناجع، بشكل أساسي، في تشخيص المثانة الحساسة (Unstable Bladder). درجة الدقة في هذا الفحص ليست مرتفعة, ولذلك فهو يشكل جزءا من مجموعة فحوصات أخرى يتم إجراؤها لتشخيص الحالات والعوامل التي تسبب الاضطرابات عند التبول.

تحذيرات

عام

أحيانا، قد يسبب إدخال القثطار نزيفا أو جرحا سطحيا في الإحليل. وفي بعض الأحيان النادرة, قد تؤدي إصابة الاحليل إلى تضيق فيه.

وفي حالات نادرة أخرى, قد يسبب إدخال القثطار تلوثا في المسالك البولية، يتميز بشعور بالحرقة عند التبول, أوجاع في البطن وارتفاع في درجة حرارة الجسم.

اثناء الحمل:

بشكل عام، لا يتم إجراء هذا الفحص للمرأة الحامل. قد يسبب الرحم ارتفاعا في الضغط على المثانة وشعورا مبكرا بالرغبة في التبول.  

الرضاعة:

ليست ثمة تاثيرات او مشاكل خاصة.

السياقة:

ليست ثمة تاثيرات او مشاكل خاصة.

الأدوية التي تؤثر على نتيجة الفحص

الأدوية المضادة للهيستامينات (Anti Histamines)، الأدوية المضادة للأوجاع والأدوية ذات التأثير الكوليني الفعل، مثل الاتروبين (Atropa Belladona) قد تسبب تشوشا في نتائج الفحص.

نتائج الفحص

لدى الرجال

نتائج سليمة:

سعة المثانة السليمة: 400 - 500 ميليلتر.

سعة دنيا تسبب الرغبة في التبول: 150 - 200 ميليتر.

الضغط في المثانة منخفض وليست فيها تقلصات.

لدى النساء

نتائج سليمة:

سعة المثانة السليمة: 400 - 500 ميليلتر.

سعة دنيا تسبب الرغبة في التبول: 150 - 200 ميليتر.

الضغط في المثانة منخفض وليست فيها تقلصات.

لدى الأطفال

نتائج سليمة:

يمكن احتساب السعة السليمة للمثانة لدى الأطفال بواسطة المعادلة التالية:

 حجم المثانة بالميليتر = 30 * (سن الطفل + 2)

مثلا, حجم المثانة لدى طفل عمره سنتان هو: 120 ميليلتر.

تحليل النتائج

المثانة المتشنجة إثر ضرر في الأعصاب الموصلة إليها: سعة المثانة منخفضة مما يسبب شعورا مبكرا بالرغبة في التبول. الضغط في المثانة مرتفع وتظهر تشنجات في المثانة. المثانة مرتخية أو مشلولة بسبب شلل في الأعصاب الحسية: تكبر سعة المثانة, الشعور بالرغبة في التبول يتأخر أو لا يظهر، إطلاقا. الضغط في المثانة منخفض ولا تحدث تشنجات في المثانة.