أمراض تصيب الكلى وطرق لتعزيز صحتها

أمراض تصيب الكلى

أمراض تصيب الكلى

تؤدي الكلى عدة مهام. من بينها، تصفية النفايات، المياه الزائدة وغيرها من الشوائب من الدم. وتنظم درجة الحموضة والملح ومستويات البوتاسيوم في جسمك. كما أنها تنتج هرمونات تنظم ضغط الدم وتتحكم في إنتاج خلايا الدم الحمراء. الحفاظ على صحة الكلى مهم لصحتك العامة. فذلك، سوف يمكن جسمك من تصفية وطرد النفايات بشكل صحيح وإنتاج الهرمونات للمساعدة في عمل الجسم بشكل سليم. تعرف على امراض الكلى بالصور:

مرض الكلى المزمن

مرض الكلى المزمن

أكثر أمراض الكلى شيوعا هو مرض الكلى المزمن. والسبب الرئيسي لمرض الكلى المزمن هو ارتفاع ضغط الدم. ارتفاع ضغط الدم خطير على الكليتين لأنه قد يؤدي إلى زيادة الضغط على الكبيبات، وحدات وظيفية من الكلى، وهذا الضغط قد يضر جهاز الترشيح من الكليتين مما يؤثر على أداء وظائفها. في نهاية المطاف، وظيفة الكلى سوف تتدهور إلى درجة حيث أنها لن تعد قادرة على أداء وظيفتها بشكل صحيح، وستحتاج للخضوع لغسيل الكلى. ولكن هذا ليس حلا طويل الأجل. في نهاية المطاف، قد تحتاج إلى زرع الكلى.

حصى الكلى

حصى الكلى

حصى الكلى هي أيضا مشكلة شائعة. قد تتبلور المعادن والمواد الأخرى في دمك في الكلى، وتشكل جسيمات صلبة أو حجارة، التي تمر عادة من جسمك في البول. حصى الكلى يمكن أن يكون مؤلما للغاية، ولكن نادرا ما يسبب مشاكل خطيرة.

تكلس الكلى

تكلس الكلى

يؤدي ترسب الكالسيوم في قاعدة الكِلية الى تكلس الكلى (Nephrocalcinosis). السبب الأكثر انتشارًا لترسب الكالسيوم، هو إفراز فائض للكالسيوم في البول. يحتمل أن يكون سبب فرط كالسيوم البول هو ارتفاع بدرجة الكالسيوم في الدم. من المهم منع حدوث ترسب كالسيوم إضافي لكونه قد يؤدي لتشكل حَصى في الكلية وتضررها بشكل مزمن.

مرض الكلى المتعدد الكيسات

مرض الكلى المتعدد الكيسات

هو مرض يصيب الكُلى ويعتبر مرضًا وراثيًّا، يتميّز بنشوء كيسات ممتلئة بالسوائل في الكلية. تنمو هذه الكيسات، ويزداد حجمها تدريجيًّا، لتستبدل نسيج الكلية السليم. وهذا قد يؤثر على أداء مهام الكلى.

التهاب كبيبات الكلى

التهاب كبيبات الكلى

التهاب كبيبات الكلى هو تكاثر الخلايا التي تشكل الكُبَيْبات وتسلل الخلايا الالتهابية، مما يؤدي لتضيُّق الشعيرات الدموية والتي يتدفق الدم في الكلية عن طريقها. ونتيجة لذلك، يقل معدل تفريغ المواد الضارة والمياه من الدم إلى البول. التهاب الكبيبات يمكن أن يكون سببه الالتهابات، الادوية، تشوهات خلقية وأمراض المناعة الذاتية.

الفشل الكلوي

الفشل الكلوي

عند إصابة أداء الكلى تتراكم الفضلات وفائض السوائل في الجسم، الأمر الذي قد يشكل خطرًا. يكون التدهور في أداء الكلى بطيئا حيث تحتدم الأعراض كلما تفاقم الفشل الكلوي المزمن. أحيانا لا يتم تمييز أية أعراض للمرض في المراحل الأولى.

طرق تعزيز صحة الكلى

طرق تعزيز صحة الكلى

الحفاظ على نمط حياة نشط وصحي هو أفضل شيء يمكنك القيام به لضمان بقاء كليتيك بصحة جيدة. هذا يتضمن:

  • الحفاظ على لياقتك ونشاطك
  • ممارسة الرياضة بانتظام
  • تناول الأطعمة الصحية
  • تجنب التدخين والكحول
  • مراقبة ضغط الدم
  • رصد مستويات السكر في الدم
  • شرب الكثير من السوائل
من قبل منى خير