شاب يعاني من حب الشباب ويتردد بشأن علاج الروأكتان

السؤال

انا شاب عمري 17 سنة واعاني من حب الشباب منذ أربع سنوات، وهذا يؤثر كثيرا على حياتي اليومية. هل هناك أي علاج الذي يمكنه ازالة ذلك؟ المينوسكلين (Minocycline) لم يساعدني على الإطلاق. أريد أن يختفي الحب نهائيا. حاليا، أنا اكل القليل من الطعام وهذا يؤدي الى اختفاءه، لكن هذا يؤذيني جسديا. طبيب العائلة فوجئ من أن حب الشباب لم يختفي لدي بعد, وقال لي ان الروأكيوتان (Roaccutane) سوف يساعدني كثيرا. أنا أعلم أنه يجب علي تناوله لمدة ستة أشهر، ولكن لديه العديد من الاثار الجانبية التي يمكن ان تضر بي على الرغم من انها عابرة. انا قلق بشكل خاص إزاء توقف نمو الطول. هل يمكن أن يسبب الروأكيوتان للتوقف عن النمو؟ هل هناك أي علاج اخر الذي ينظم الهرمونات التي تسبب مشكلة حب الشباب؟

الجواب

يمكن أن نفهم أنك تخضع للمراقبة والعلاج من قبل طبيب الأمراض الجلدية منذ عدة سنوات، وأنك جربت مجموعة متنوعة من الأساليب والطرق لإخفاء حب الشباب، بما فيها المضادات الحيوية، دون نجاح يذكر. العلاج بالروأكيوتان (Roaccutane) معد بالضبط لمثل هذه الحالات، خط العلاج الثاني أو الثالث، لذلك أعتقد بأن توصية الطبيب في مكانها. توقف زيادة الطول لا يظهر ضمن مجموعة الاثار الجانبية للروأكيوتان، وأنا لا أفهم لماذا أنت تشعر بالقلق على وجه التحديد من هذا العرض. دواء الروأكيوتان يعطى بالفعل لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر، وينطوي على خطر تطوير اثار جانبية، ولكن بالضبط لهذا السبب يتم مراقبة المعالجين شهريا من قبل الطبيب المعالج ومن خلال اختبارات الدم والفحوصات البدنية.