فحص المستقيم

Rectal examination

محتويات الصفحة

تكون هنالك حاجة لإجراء فحص المستقيم عندما يشعر الشخص بآلام موضعية، إفرازات، وتغييرات في عادات التغوط (التبرّز)، أو في حالات النزيف.

طريقة أجراء الفحص

يستلقي المريض على جنبه الأيسر، بينما تكون ركبتيه مثنيتان. يقوم الطبيب بفحص دقيق لمنطقة الشرج (Anus) من أجل استبعاد وجود الإصابات الجلدية، تواجد البواسير (Hemorrhoids)، شق شرجي (Anal fissure) من الجانب الأمامي أو الخلفي للشرج، فتحة ناسور (Fistula) خارجية، ندبة أو انتفاخ.

الفحص بواسطة الأصبع: يقوم الطبيب بإجراء هذا الفحص مستخدما قفازا وضعت عليه مادة لزجة. حيث يتم إدخال الأصبع بشكل لطيف في فتحة الشرج، وذلك بعد إعلام المريض بذلك. هذا الفحص ليس مؤلما ولا يستغرق إلا لحظات معدودة فقط. الفحص بواسطة الأصبع مُعد لفحص توتر الشرج، ولفحص منطقة العجان (Perineum) الموجودة تحت الجلد، لتتبع وجود مسار مُتيبس للناسور، أو من أجل كشف منطقة حساسة ناجمة عن وجود خراج في منطقة العجان (Perineum). بعد ذلك يتم تحسس المنطقة البعيدة من المستقيم لاٍستبعاد وجود ورم. كذلك يتم فحص البروستاتا (Prostate)الموجودة في المنطقة الأمامية من المستقيم.

الفحص بالتنظير الداخلي(Endoscopy): يتم استكمال الفحص بواسطة فحص التنظير الداخلي. المنظار الداخلي(Endoscope) هو أنبوب صلب وقصير، يتم دهنه بمادة لزجة وإدخاله بحذر عبر الشرج. يعتبر هذا الفحص أفضل طريقة لفحص البواسير الداخلية ولفحص سلامة الغشاء المخاطي للقناة الشرجية. يتم قياس خطورة البواسير وفقا لمدى هبوطها، الذي تتم رؤيته بالمنظار الداخلي، عند قيام المريض ببذل المجهود. أحيانا، يُتيح لنا المنظار الداخلي رؤية غشاء مخاطي غير سليم في المستقيم. في حال وجود ناسور، تكون فتحته الداخلية بنفس ارتفاع القناة الشرجية. في هذا المكان، يكون هنالك  التهاب الغدة الشرجية.

يتم اٍستخدام التنظير السيني (Sigmoidoscopy) من اجل فحص جوف المستقيم والقولون السيني (Sigmoid) عندما يحدث نزيف من المستقيم أو يطرأ تغيير على عادات التغوط (التبرّز). يتم إجراء الفحص بواسطة منظار داخلي - وهو جهاز مرن يُتيح فحص جوف الأمعاء الغليظة البعيدة- كما أنه يعتبر ناجعا في استخراج الخزعات، أو للقيام باستئصال وحرق السلائل (Polyp) عند الحاجة. يستغرق فحص التنظير السيني بضع دقائق، ويقوم المريض بتجهيز نفسه من خلال قيامه بتفريغ الأمعاء الغليظة قبل ساعتين من الفحص.  يمكن استكمال الفحص عن طريق القيام بالتصوير بعد إدخال حقنة شرجية تحتوي على الباريوم (Barium)- تصوير الأمعاء الغليظة بواسطة الأشعة السينية.