الفتاق

Umbilical hernia repair
اجراء عملية الفتاق

هدف الجراحة:

يتم إجراء جراحة الفتاق السري (Umbillical hernia) غالباً بهدف الحد من الشعور بعدم الراحة، الذي يرافق المريض ولمنع المضاعفات. وليس من الضروري إجراء هذه الجراحة دوما من اجل إصلاح هذا الفتق. فإذا كان المريض لا يعاني من الألم فلا حاجة حينها لعلاج الفتق. قد تحدث المضاعفات في حال أدى الضغط بداخل البطن الذي ينتج عن النشاط اليومي للجهاز الهضمي، الى دفع محتوى البطن أكثر فأكثر حتى يخترق محيط البطن. في هذه الحالة من الممكن لهذه الأجزاء التي خرجت أن تلتوي وأن تخنق. الاختناق هو الوضع الذي ينقطع به تدفق الدم إلى الأمعاء (أو لجزء آخر من الجسم) بسبب الضغط أو التضيق. مما قد يسبب الشعور بآلام شديدة. في حال استمرار اختناق الأمعاء من الممكن أن تموت هذه الأنسجة نتيجة فقدان تدفق الدم مما قد يسبب الإصابة بالعدوى.  

مخاطر الجراحة:

هنالك مخاطر من الناحية الجراحية ومن ناحية التخدير في كل إجراء جراحي وليس فقط في مثل هذه الجراحات. المضاعفات الجراحية التي قد تحدث هي النزيف والإصابة بالعدوى. المضاعفات التي قد تحدث بسبب التخدير تشمل التحسس للمادة المخدرة التي تم استعمالها، أو ردة فعل هذه المواد المخدرة بسبب تفاعلها مع الأدوية التي يمكن استعمالها من دون وصفة طبية أو العلاجات النباتية واضطرابات التنفس. أكبر خطر قائم في مثل هذه الجراحة هو التشخيص الخاطئ للفتق. المضاعفات الأخرى هي تكون أنسجة ندبية جراء الجراحة أو تكرر حدوث الفتق.