أسباب سخونة الوجه

هل عانيت أو تعاني من سخونة الوجه بشكل متكرر مما يسبب الإزعاج؟ إليك أهم المعلومات حول أسباب سخونة الوجه.

أسباب سخونة الوجه

قد يميل لون الوجه إلى اللون الأحمر وتزداد سخونته أحيانًا لبعض العوارض، مثل: ارتفاع درجة حرارة الجو، أو الخجل، أو التوتر، ولكن في حال استمرار سخونة الوجه بشكل متكرر فإن ذلك قد يدل على بعض الأمراض والمشاكل الصحية.

وإليك أهم وأبرز أسباب سخونة الوجه في هذا المقال:

أسباب سخونة الوجه

تحدث سخونة الوجه مع الاحمرار بسبب زيادة تدفق الدم في الأوعية الدموية للوجه، وعندما يتركز تجمع الدم في منطقة معينة من الوجه، مثل: الوجنتين يصبح الوجه شديد الاحمرار وتزداد سخونته.

وقد تشمل أسباب سخونة الوجه الأكثر شيوعًا ما يأتي:

1. العدوى

إن من أهم أسباب سخونة الوجه وأكثرها شيوعًا هي العدوى و ارتفاع درجة حرارة الجسم كاستجابة مناعية بسبب هذه العودى الفيروسية، أو البكتيرية، أو الفطرية، أو الطفيليات.

ويتم تخفيف سخونة الوجه باستخدام العلاجات الصحيحة للقضاء على الميكروبات، وتناول الأدوية الخافضة للحرارة والمسكنات، مثل: الأسيتامينوفين، أو الأيبوبروفين.

2. سن اليأس

سن اليأس هو المرحلة التي تدخلها المرأة عند توقف الدورة الشهرية عندها بسبب انخفاض الهرمونات الأنثوية.

وبسبب ذلك فإن انخفاض هذه الهرمونات يؤثر على مناطق معينة في الدماغ تتحكم في درجة حرارة الجسم، وبالتالي فإن سخونة الوجه قد تصاحب النساء في مرحلة اليأس بشكل متكرر.

3. الإصابة بمرض الوردية

مرض الوردية من أحد أسباب سخونة الوجه المتكرر، وهو مرض جلدي مزمن يتتابع بشكل دورات بالاختفاء لفترة والعودة بشكل مفاجئ مرة أخرى.

وتزيد بعض العوامل من خطر رجوع المرض، ومنها: الأطعمة الحارة، والكحول، وأشعة الشمس، والضغط النفسي، والإصابة بالبكتيريا الملوية البوابية.

وتترافق سخونة الوجه في مرض الوردية مع ظهور نتوءات حمراء اللون، وجفاف الجلد وحساسيته، وانتفاخ الجفون وجفاف العيون.

4. الإصابة بمرض الذئبة الحمراء

مرض الذئبة الحمراء من أسباب سخونة الوجه أيضًا، حيث أن مرض الذئبة الحمراء أحد أمراض المناعة الذاتية بحيث يقوم الجهاز المناعي بتحطيم خلايا الجسم في مختلف الأعضاء ومن ضمنها خلايا الجلد، مما يؤدي إلى احمرار، وسخونة وانتفاخ في الوجه.

5. الحمى القرمزية

الحمى القرمزية من أسباب سخونة الوجه واحمراره أيضًا، وتسببها البكتيريا ذاتها التي تسبب التهاب الحلق وهي البكتيريا العقدية، ويعد الأطفال ما بين عمر 5 إلى 15 عامًا هم الأكثر عرضة للإصابة بها.

بالإضافة إلى سخونة الوجه فإن الطفح الجلدي، والتهاب الحلق، وظهور الطفح على اللسان أيضًا من أعراض الحمى القرمزية.

6. الإصابة بمتلازمة كوشينغ 

إن متلازمة كوشينغ تنتج بسبب ارتفاع نسبة هرمون الكورتيزول عن المستوى الطبيعي له، وإن سخونة الوجه واحمراره من أحد أعراض متلازمة كوشينغ.

وتشمل الأعراض الأخرى على الاتي:

  • السمنة، وتراكم الدهون في الوجه وما بين الأكتاف.
  • ظهور خطوط وعلامات بنفسجية اللون على الجلد.
  • التعب، وألم العضلات.
  • حب الشباب.
  • ارتفاع ضغط الدم، وزيادة خطر العدوى.
  • الاكتئاب، والتوتر، وتقلب المزاج.

7. الإصابة ببعض الأورام

الإصابة ببعض الأورام، مثل: المتلازمة السرطاوية وهي حالة نادرة من السرطانات تبدأ في الجهاز الهضمي وتنتشر إلى أماكن متعددة، حيث تعد سخونة الوجه من أحد أعراضه.

كما أن ظهور الأورام في الغدة الدرقية أيضًا من شأنه أن يكون سببًا من أسباب سخونة الوجه المتكررة، مما يؤدي ذلك إلى ارتفاع هرموناتها، وبالتالي فرط نشاط عمليات الأيض.

8. تناول بعض الأدوية

قد يؤدي تناول بعض الأدوية إلى سخونة الوجه أيضًا، ومنها:

  • الجرعة الزائدة من النياسين، أو ما يعرف بفيتامين ب3.
  • الستيرويدات.
  • الأدوية الموسعة للشرايين.
  • الأفيونات.
  • مثبطات قنوات الكالسيوم.
  • بعض أدوية علاج السرطان.
من قبل د. غفران الجلخ - الأربعاء ، 19 أغسطس 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 8 فبراير 2021