الشخير عند النساء: أسباب وعلاج

تعد مشكلة الشخير من أكثر المشكلات ازعاجًا وخصوصًا لدى النساء، فكيف يتم علاج الشخير عند النساء؟ وما هي أسبابه؟ الإجابات وأكثر في المقال.

الشخير عند النساء: أسباب وعلاج

عند التحدث عن الشخير فأن أول ما يفكر به هو مدى الإزعاج والإحراج الذي يمكن أن يسببه خصوصًا لدى النساء، ذلك يزيد من حاجة البحث عن علاج الشخير عند النساء.

فلنتعرف في ما يأتي على الشخير عند النساء، وأسبابه، ومدى خطورته، وطرق علاجه:

الشخير عن النساء

تبين أن النساء اللواتي يعانين من الشخير أكثر عرضة لحدوث أمراض القلب من الرجال، ويمكن أن يكون الشخير أحد أعراض انقطاع النفس الانسدادي النومي (Obstructive sleep apnea)، لذلك لابد من البحث عن علاج الشخير عند النساء.

يكون الشخير أكثر شيوعًا عند الأشخاص بعمر أكثر من 30 سنة، وبنسبة تصل إلى 30%، يصل معدل الشخير عند النساء إلى ثلث تلك النسبة.

أسباب الشخير عند النساء

يعود الشخير عند النساء لأسباب عدة، ومن أبرزها الاتي:

  1. تقدم العمر، وذلك لأن جميع العضلات مع العمر تضعف بما في ذلك عضلات الفك السفلي مما يجعله أكثر عرضة للاهتزاز، بالإضافة إلى نقص الهرمون الأنثوي عند حدوث انقطاع الطمث.
  2. التعرض لمشكلات الجيوب الأنفية والاحتقان.
  3. تناول الكحول والتدخين.
  4. الحمل لدى السيدات.

متى يعد الشخير عرضًا خطيرًا؟

يصبح الشخير خطرًا عندما يكون عرض للإصابة بانقطاع النفس الانسدادي النومي (OSA)، وهو عبارة عن خلل يؤدي إلى انقطاع مفاجئ في التنفس خلال النوم مما يؤدي لمضاعفات خطيرة مثل الضغط وأمراض القلب.

علاج الشخير عند النساء

من أبرز الأمور عند التحدث عن علاج الشخير عند النساء هو ربط سبب الشخير بالعلاج، من المهم مراقبة طريقة النوم، ما سيساعد في معرفة السبب، وعلاجه.

يتم علاج الشخير عند النساء بطريقتين، هما كالاتي:

1. علاج الشخير عند النساء بتغيير العادات اليومية

يتم تغير العادات اليومية الاتية إن وجدت:

  • تغير وضعية النوم: يتم عن طريق رفع الرأس بمقدار مناسب بحيث تبقى عضلات الفك واللسان بوضعية ثابتة دون اهتزاز.
  • النوم على أحد الجانبين بدلًا من النوم على الظهر: يتم وضع وسادة محشوة جيدًا خلف الظهر، فعند الانقلاب على الظهر سيعود الجسم تلقائيًا لوضعه لأن الوسادة منعت إتمام الانقلاب.
  • تنظيف الأنف قبل النوم: في حال المعانة من احتقان الأنف يستخدم المحلول الملحي قبل النوم، أو بعض الأدوية المضادة للاحتقان.
  • تخفيف الوزن: الوزن الزائد يزيد من الشخير عند النساء.
  • تجنب الأدوية المرخية والمهدئة: يجب تجنب تناول الأدوية وخصوصًا الأدوية المهدئة، والكحول؛ لأنها ترخي عضلات الرقبة مما يعيق التنفس.

2. علاج الشخير عند النساء بالطرق الجراحية والأجهزة

يلجأ الطبيب إلى الطرق الجراحية من أجل علاج الشخير بشكل نهائي، لحسن الحظ، تم إيجاد العديد من الجراحات والطرق التي قد تساعد في التخلص من الشخير.

ربما لن تلائم الطرق جميعها الحالة، لكن مع التجربة والمتابعة مع أخذ استشارة الطبيب سيتم إيجاد العلاج المناسب، أبرز طرق العلاج 

  • الأجهزة الفموية

تعمل الأجهزة الفموية على دفع اللسان والحنك للأمام، بوضع يسمح لدخول الهواء بشكل جيد.

تركب الأجهزة من قبل طبيب الأسنان ويجب مراجعة الطبيب بشكل دوري لمتابعة الحالة، قد يؤدي استخدام هذا الجهاز لحدوث جفاف وزيادة في إفراز اللعاب. 

  • ضخ الهواء عن طريق جهاز الضغط الهوائي الإيجابي المستمر (Continuous Positive Airway Pressure)

مبدأ الجهاز قائم عل وضع قناع على الأنف أثناء النوم ويكون موصول بمضخة تضخ الهواء بشكل مستمر للمجرى التنفسي لإبقائه مفتوح.

تستخدم هذه الطريقة عندما يرتبط الشخير عند النساء بانقطاع النفس الانسدادي النومي، وتعد طريقة فعالة جدًا إلا أن الكثير لا يفضلونها بسبب عدم الشعور بالراحة أثناء ارتدائها.

3. علاج الشخير عند النساء بالجراحة

يتم إجراء الجراحة لمجرى الهواء العلوي لفتح المجرى الهوائي عن طريق العديد من التقنيات، مثل: العلاج بأشعة الراديو، وتحفيز عصب اللسان.

من قبل أفنان السعود - الثلاثاء ، 22 سبتمبر 2020
آخر تعديل - السبت ، 13 فبراير 2021