هل يُمكن استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف؟ إليك الإجابة وأكثر

بات شائعًا في الآونة الأخيرة استخدام نبتة الألوفيرا في مستحضرات البشرة والتجميل، لكن ماذا عن فوائد نبتة الألوفيرا للتنحيف؟

هل يُمكن استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف؟ إليك الإجابة وأكثر

تعد نبتة الألوفيرا من النباتات العصرية المعروفة بفوائدها العديدة، وعادةً ما يستخدم الأشخاص نبتة الألوفيرا لعلاج الحروق، والمحافظة على نضارة البشرة، والعديد من الاستخدامات الأخرى

في هذا المقال سنختص بالتعرف على كافة المعلومات عن نبتة الألوفيرا للتنحيف:

هل يمكن استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف؟

نعم يمكن استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف، حيث أنها تساعد بشكلٍ أساسي على تحفيز عملية الهضم وتليين المعدة، لتعطي شعورًا بالخفة والانتعاش، وهذا في حال تناولها بكميات امنة ومحددة، حيث زيادة استهلاك الألوفيرا يؤدي إلى الأضرار الاتية:

  • تثبط عملية امتصاص بعض العناصر المهمة وبعض الأدوية أيضًا. 
  • إحداث تقلصات في المعدة وإسهال في بعض الأحيان.
  • إحداث مشكلات في الكليتين.

لذلك يجب استهلاك نبتة الألوفيرا باعتدال وعدم الاعتماد عليها في إنقاص الوزن، بل يجب اتباع حمية غذائية وممارسة الرياضة أيضًا.

كما يجب الحرص على تناول هذه النبتة من مصادرها الطبيعية والابتعاد عن المنتجات المصنعة المليئة بالسكريات.

ما مبدأ عمل نبتة الألوفيرا للتنحيف؟

يوجد عدة طرق قد يمكن من خلالها لنبتة الألوفيرا المساعدة على خسارة الوزن، وإليك أهمها:

1. تقليل مستوى السكر في الدم

تساعد نبتة الألوفيرا على تخفيض مستوى السكر في الدم، لذلك فهي تعد مفيدة جدًا لمرضى السكري، كما تساعد نبتة الألوفيرا على التخلص من الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية وبالتالي إنقاص الوزن.

2. تحفيز عمليات الأيض

تساعد نبتة الألوفيرا على زيادة معدل الأيض عند الإنسان وبالتالي حرق السعرات الحرارية بسرعة وكفاءة أكبر، مما يساعد على خسارة الوزن.

كما تحتوي نبتة الألوفيرا على الفيتامينات من مجموعة ب والتي تحفيز أيضًا من عمليات الأيض.

3. تليين المعدة

تعمل نبتة الألوفيرا عمل ملينات المعدة، لذلك إن إضافة نبات الألوفيرا إلى النظام الغذائي يساعد وبشكل كبير على الهضم.

يعزز استهلاك نبتة الألوفيرا من كفاءة عمل وصحة الأمعاء، القولون، والمعدة؛ لذلك يعد شرب عصير الألوفيرا مفيد جدًا قبل ممارسة التمارين الرياضية.

4. التخلص من السموم

التخلص من السموم أحد المبادئ التي تقوم عليها نبتة الألوفيرا للتنحيف، حيث تحتوي نبتة الألوفيرا على العديد من مضادات الأكسدة، لذلك فهي تعمل على تعزيز جهاز المناعة وتمنع تكون المواد الضارة الناتجة من عمليات الأكسدة، والجسم الخالي من السموم والمواد الضارة عادةً ما يعمل بكفاءة أكبر على خسارة الوزن.

5. الحد من الشره

تعمل نبتة الألوفيرا على تقليل امتصاص السكر في الجسم ليتم تحويله إلى دهون، وإبطاء عملية امتصاص السكر، وتمنح الإنسان شعور بالشبع لفترات طويلة، وتحد من النهم لتناول الطعام، وهذه الأمور جميعها سبب لخسارة الوزن

كما تحتوي نبتة الألوفيرا على العديد من الفيتامينات، والمعادن، والأحماض الأمينية، والأحماض الدهنية التي تساعد الإنسان في الحصول على العناصر المهمة اللازمة في أي حمية غذائية.

كيفية استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف

استخدام نبتة الألوفيرا للتنحيف تتم وفق الخطوات الاتية:

  1. غسل أوراق نبتة الألوفيرا.
  2. استخراج العصارة من الجزء الأخضر منها.
  3. خفق العصارة بالخلاط الكهربائي لصنع عصير الألوفيرا، ويمكن إضافة الليمون للعصير ليعطي مذاقًا لذيذًا ومنعشًا.
  4. حفظ العصير في الثلاجة، ويفضل استهلاكه بمدة لا تتجاوز 24 ساعة منعًا من خسارة العديد من عناصره الغذائية.

يجدر الذكر أنه لخسارة الوزن بشكل فعال يجب:

  • تناول ملعقة طعام واحدة من عصير الألوفيرا يوميًا قبل تناول الطعام بعشرين دقيقة. 
  • استهلاك الألوفيرا لمدة أسبوعين وسوف يلاحظ الفرق.

أخيرًا ينصح دائمًا باستشارة الطبيب قبل اتباع أي من الطرق لإنقاص الوزن كما قد يعاني البعض من التحسس من نبتة الألوفيرا لذا يجب التأكد من الطبيب المختص قبل استخدامها.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الخميس ، 16 يوليو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 7 يوليو 2021