التمارين الرياضية: متى ينبغي عليك الفحص عند الطبيب أولاً

المحافظة على النشاط البدني عامل رئيسي في اتباع نمط حياة صحي. لكن في بعض الأحيان، من الأفضل إجراء فحص عند طبيبك قبل البدء في ممارسة الرياضة.

التمارين الرياضية: متى ينبغي عليك الفحص عند الطبيب أولاً
محتويات الصفحة

تساعدك ممارسة الرياضة بانتظام على السيطرة على وزنك وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وتقوية العظام والعضلات. لكن إذا لم تمارس أي رياضة منذ بعض الوقت ولديك مخاوف صحية، فقد ترغب في التحدث إلى الطبيب قبل البدء في برنامج رياضي جديد على نحو منتظم.

الوقت الذي يجب عليك فيه مراجعة الطبيب

بالرغم من أن ممارسة نشاط بدني معتدل مثل التمشية السريعة آمنة لمعظم الناس، ينصح خبراء الصحة بالتحدث إلى طبيبك قبل البدء في برنامج التمارين الرياضية في الحالات التالية:

يلزمك أيضًا الخضوع لفحص الطبيب إذا كنت تعاني من أعراض ترجح الإصابة بأمراض القلب أو الرئة أو أي أمراض أخرى خطيرة مثل:

  • ألم أو توجع بالصدر أو الرقبة أو الفك أو الذراعين أثناء ممارسة النشاط البدني
  • الشعور بدوخة أو التعرض للإغماء عند ممارسة الرياضة أو بذل مجهود
  • ضيق في التنفس عند بذل مجهود معتدل أو في وقت الراحة أو عندما تستلقي أو تذهب للنوم
  • تورم الكاحلين، خاصةً أثناء الليل
  • تسارع أو عدم انتظام ضربات القلب
  • النفخة القلبية التي شخصها طبيبك لديك من قبل
  • ألم أسفل الساق عندما تمشي، حيث يزول وقت الراحة

وفي النهاية، توصي الكلية الأمريكية للطب الرياضي بمراجعة الطبيب قبل ممارسة تمارين رياضية قوية إذا انطبقت عليك حالتين أو أكثر مما يلي:

  • إذا كنت رجلاً أكبر من 45 عامًا أو امرأة أكبر من 55 عامًا.
  • كان لديك تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب قبل سن 55 عامًا للرجال و65 عامًا للسيدات.
  • إذا كنت مدخنًا أو أقلعت عن التدخين خلال الأشهر الستة الماضية.
  • إذا لم تمارس الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل على مدار ثلاثة أيام في الأسبوع خلال ثلاثة أشهر أو أكثر.
  • إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة.
  • إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو نسبة كوليسترول عالية.
  • إذا كنت تعاني من قصور في تحمل الجلوكوز، والمسمى أيضًا بمقدمات داء السكري.

عندما يكون لديك شك، يجب فحص حالتك

إذا كنت غير متأكد من حالتك الصحية أو تعاني من مشاكل صحية متعددة أو كنتِ حاملاً، يجب مراجعة طبيبك قبل البدء في برنامج جديد لممارسة الرياضة. إن استشارة طبيبك مسبقًا طريقة جيدة للتخطيط لبرنامج التمارين الرياضية الذي يتناسب معك. فكر في ذلك واجعله الخطوة الأولى على مسار اللياقة البدنية.

من قبل ويب طب - الخميس ، 13 أبريل 2017
آخر تعديل - الأحد ، 16 أبريل 2017