الإسعافات الأولية لنوبات الصرع

إذا رأيت شخصًا ما يعاني من نوبة مرضية، فهناك بعض الأشياء البسيطة التي يمكنك القيام بها لمساعدته، استفد من هذه المقالة لمعرفة الإسعافات الأولية لنوبات الصرع التي عليك فعلها.

الإسعافات الأولية لنوبات الصرع

تهدف الإسعافات الأولية لنوبات الصرع إلى الحفاظ على سلامة الشخص حتى تتوقف النوبة من تلقاء نفسها، إذ تستمر معظم نوبات الصرع من 30 ثانية إلى دقيقتين.

الإسعافات الأولية لنوبات الصرع

إليك فيما يأتي أهم الإسعافات الأولية لنوبات الصرع التي عليك القيام بها إذا كنت بصحبة شخص يعاني من الإصابة بنوبة مرضية:

  • نظف المنطقة المحيطة بالشخص، وقم بإزالة الأشياء الصلبة أو الحادة، مثل: النظارات، والأثاث.
  • ضع وسادة تحت رأسه.
  • قم بفك أي شيء حول رقبته، مثل: الملابس، وأربطة العنق، والمجوهرات لمساعدتهم على التنفس.
  • لا تحاول الضغط على الشخص أو تقييد حركته فهذا يمكن أن يؤدي إلى الإصابة.
  • لا تضع أي شيء في فم الشخص، بما في ذلك أصابعك، ولا تحاول أن تمسك لسانه أو تجبره على فتح فمه لمنع حدوث أي إصابة.
  • طمئن المارة الذين قد يشعرون بالذعر واطلب منهم إعطاء الشخص مساحة.
  • لاحظ وقت بدء النوبة وانتهائها.
  • قم بجعل الشخص يستلقي على جانبه عندما تتوقف التشنجات لتسهيل التنفس وإبقاء مجرى الهواء مفتوحًا.
  • لا تترك الشخص بمفرده بعد النوبة فقد يصاب بالارتباك وابقى معه وتحدث إليه بهدوء وحاول أن تجعل الحوار مريحًا له حتى يتعافى.
  • لا تعطيه أي شيء ليشربه أو يأكله حتى يتعافى تمامًا.

هل أنت بحاجة إلى استدعاء سيارة إسعاف؟

لست مضطرًا بالضرورة إلى استدعاء سيارة إسعاف، لأن الأشخاص المصابين بالصرع لا يحتاجون إلى الذهاب إلى المستشفى في كل مرة تحدث لهم فيها هذه النوبة.

هناك بعض من الأشخاص المصابين بالصرع يرتدون سوارً خاصًا أو يحملون بطاقة حتى يتيحوا لأصحاب المهن الطبية أو لأي شخص يشهد حالتهم أن يعرف بأنهم يعانون من الصرع. 

متتى تتصل بالطوارئ؟

بالرغم من إجراء الإسعافات الأولية لنوبات الصرع، إلا أنه يجب الاتصال بالطوارىء في الحالات الاتية:

  • أن تكون هي المرة الأولى التي يصاب فيها شخص ما بنوبة الصرع، وخاصة إذا كان طفل.
  • أن تستمر النوبة لأكثر من خمس دقائق.
  • ألا يستعيد الشخص وعيه الكامل.
  • أن تبدأ نوبة أخرى بعد وقت قصير من انتهاء النوبة الأولى.
  • ألا يستيقظ الشخص بعد توقف التشنجات.
  • إن أصيب الشخص أثناء النوبة.
  • إن كان الشخص يعاني من حالة طبية أخرى، مثل: أمراض القلب، أو مرض السكري.
  • إن كنت قلقًا من احتمال وجود خطأ ما.

معلومات مهمة حول الإسعافات الأولية لنوبات الصرع

من المهم تقديم مذكرة عما يحدث أثناء النوبة بعد إجراء الإسعافات الأولية لنوبات الصرع، فهذا قد يفيد ذلك الشخص أو الطبيب.

إذا كنت على علم بما يقوم به الشخص أثناء النوبة، يرجى التقدم بمذكرة تصف ماذا كان عليه بعد ذلك، على سبيل المثال النعاس، أو العدوانية، وتسجيل الوقت الذي استغرقته النوبة أثناء حدوثها.

كما قد تكون الإجابة على الأسئلة الاتية تقدم معلومات مفيدة:

  • أين كان هذا الشخص؟
  • ماذا كان يفعل؟
  • هل يذكر الشخص أيًا من الأحاسيس غير العادية، مثل: رائحة غريبة، أو طعم غريب؟
  • هل لاحظت أي تغيير في الحالة المزاجية، مثل: الإثارة، أو القلق، أو الغضب؟
  • ما الذي جلب انتباهكم إلى النوبة؟ هل كان ثمة ضجيج، مثل: سقوط الشخص، أو حركات الجسم، مثل: تحريك العيون، أو الرأس؟
  • هل حدثت النوبة دون سابق إنذار؟
  • هل كان هناك أي فقدان للوعي أو تغير في الوعي؟
  • هل تغير لون الشخص كأن يصبح شاحب أو أزرق؟ إذا كان الأمر كذلك، أين كان التغير؟ هل في الوجه والشفتين أم في اليدين؟
  • هل زادت صلابة أي جزء من أجزاء الجسم، أو حدثت رعشة؟ وما الأجزاء التي تأثرت بذلك؟
  • هل تغير التنفس عند هذا الشخص؟
  • هل قام بأية أفعال، مثل: التمتمة بكلام غير واضح، أو ارتداء الملابس بطريقة خاطئة؟
  • كم استغرقت النوبة من وقت؟
  • هل كان شخصًا منفلتًا، أي لا يمكنه السيطرة على المثانة أو الأمعاء؟
  • هل وجدت لدغة في لغته؟
  • كيف كان بعد النوبة؟
  • هل كان بحاجة إلى النوم؟

إذا كنت تعاني من مرض الصرع، قم بتسجيل تفاصيل النوبات الخاصة بك في يومياتك.

من قبل ويب طب - الاثنين ، 5 أكتوبر 2015
آخر تعديل - الاثنين ، 19 أبريل 2021