أطعمة تسبب التهاب القولون

يتسبب التهاب القولون في الشعور بآلام شديدة في البطن والإسهال وانتفاخ، ولذلك ينصح بتجنب مجموعة أطعمة تسبب التهاب القولون، إليك أهمها في المقال.

أطعمة تسبب التهاب القولون

يؤدي التهاب القولون إلى الام شديدة في البطن وإسهال وفقدان الشهية، حيث يوجد مجموعة أطعمة تسبب التهاب القولون لذلك ينصح بتفادي تناولها للوقاية من هذه المشكلة والتقليل من الأعراض المصاحبة لها.

أطعمة تسبب التهاب القولون

إليك أبرز الأطعمة التي يمكن أن تسبب التهاب القولون أو تزيد من حدته في ما يأتي:

  • الأطعمة الغنية بالألياف غير القابلة للذوبان

تسبب الألياف غير القابلة للذوبان في زيادة الشعور بالام القولون والإصابة بالإسهال، وأبرزها دقيق القمح الكامل، ونخالة القمح، والبقوليات، وبعض الخضراوات مثل الفاصوليا الخضراء والقرنبيط.

وفي المقابل، يمكن تناول الأطعمة الغنية بالألياف القابلة للذوبان مثل دقيق الشوفان، والجزر، والتوت، والبرتقال.

  • الأطعمة الغنية بالغلوتين

تساعد الأطعمة الغنية بالغلوتين في زيادة التهاب القولون وخاصةً عند الإصابة بحساسية الغلوتين.

ويعد دقيق القمح من أبرز مصادر الغلوتين بالإضافة إلى الشعير ومختلف المخبوزات التي يتم صنعها من القمح.

  • منتجات الألبان

يمكن أن تؤدي منتجات الألبان إلى زيادة التهاب القولون والشعور بالالام وخاصة لدى الأشخاص المصابين بحساسية اللاكتوز.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الأمر لا ينطبق على كافة الأشخاص المصابين بالقولون العصبي.

  • المشروبات الغنية بالكافيين

يزيد الكافيين من أعراض التهاب القولون والشعور بالالام، ولذلك ينبغي عدم الإكثار من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي، والقهوة، والمشروبات الغازية.

كما أن المشروبات الغازية تحتوي على مواد مهيجة للجهاز الهضمي، بالإضافة إلى نسبة كبيرة من السكريات التي تؤثر على صحة الجسم والقولون.

  • البطاطا

تحتوي البطاطا على مركب الجليكوالكالويد (Glycoalkaloid)، وهي مادة تؤثر سالبًا على صحة الأمعاء، وخاصةً لدى الأشخاص المصابين بالقولون العصبي لأن كثرتها تؤدي لحدوث التقلصات في الأمعاء.

  • اللحوم الدهنية

يصعب على الأمعاء امتصاص الدهون من اللحوم، مما يزيد من تفاقم التهاب القولون، وينطبق هذا على اللحوم الغنية بالدهون ومن الأمثلة على أطعمة تسبب التهاب القولون أيضًا اللحوم المصنعة والمقلية.

  • المكسرات والبذور

من الأطعمة التي يمكن أن تسبب التشنج في الأمعاء لدى بعض الأشخاص لأن الألياف الموجودة فيها صعبة الهضم، كما أنها تؤدي إلى الانتفاخ والإسهال مما يزيد من التهيج.

ومنها: البندق، وجوز عين الجمل، والكاجو، واللوز، والفول السوداني، وحبوب السمسم، وبذور دوار الشمس، والصنوبر.

  • سكر الفركتوز

لا يقوم الجسم بامتصاص كميات كبيرة من الفركتوز بشكل جيد، مما قد يتسبب في الإصابة بالغازات والتشنجات والإسهال.

ينبغي التأكد من مكونات المنتجات الغذائية المختلفة مثل العصائر والدبس وغيرها وتجنب تناولها في حالة إحتوائها على سكر الفركتوز، كما يجب عدم إضافة السكر إلى المشروبات المختلفة واستبداله بالعسل الصحي.

  • بعض من أنواع الخضراوات

عادةً ما تحتوي الخضروات على نسبة كبيرة من الألياف، والتي يصعب هضمها أثناء التهاب القولون، مما يزيد من مضاعفاته المزعجة مثل الانتفاخ والغازات وتشنجات البطن.

وهناك بعض أنواع الخضروات التي تسبب التهاب القولون أكثر من غيرها مثل الكرفس، والملفوف، والبروكلي والأفضل هو تناول هذه الخضروات المطبوخة بدلًا من تناولها نيئة لتقليل فرص الالتهابات.

  • الأطعمة الغنية بالتوابل

ينصح بتجنب الأطعمة التي تحتوي على توابل لأنها تزيد من التهابات القولون مثل الصلصات الحارة والتوابل التي تضاف للأطباق المختلفة، حيث أنها تهيج الأمعاء والقولون.

  • الفشار

على غرار البذور والمكسرات الأخرى يصعب هضم الفشار، ولذلك يفضل تجنبه لمن يعانون من التهاب القولون.

أطعمة لتخفيف التهاب القولون

هناك بعض الأطعمة التي تساعد في تخفيف التهاب القولون، وهي:

1. الأطعمة الغنية بالأوميغا 3

تلعب الأحماض الدهنية دورًا في تخفيف الالتهابات، وتتوفر في زيت الزيتون والأسماك الدهنية مثل سمك السلمون والسردين.

ولكن يجب الحذر من المكسرات على الرغم من أنها غنية بالأوميغا 3 لأنها يمكن أن تؤدي إلى تفاقم المشكلة.

2. الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك

تساعد الأطعمة المخمرة الغنية بالبروبيوتيك في تقليل التهاب القولون مثل الزبادي وحساء الكيمتشي.

3. البيض

يعد البيض مصدرًا غنيًا بالبروتين المهم لتعويض النقص في الجسم وأيضًا من السهل تحمله وهضمهه خلال الإصابة بالتهيج والالتهاب في القولون.

كما يحتوي على أحماض أوميغا 3 المفيدة في التقليل من الالتهاب.

4. العصائر الطبيعية

تساعد العصائر الطبيعية بتزويد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية والمعادن ومضادات الأكسدة دون تعريض القولون الملتهب للألياف الموجودة في قطع الفواكة الكاملة والتي قد تسبب لتهيج القولون الملتهب.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 27 يناير 2020
آخر تعديل - الخميس ، 4 فبراير 2021