7 أعراض شائعة لارتفاع السكر في الدم

ارتفاع السكر ليس بامر خطير لكن اذا لم يتم تشخيص الاعراض وعلاجه في الوقت المناسب قد يصبح كذلك. تعرف فيما يلي على الاعراض الشائعة لارتفاع السكر في الدم:

7 أعراض شائعة لارتفاع السكر في الدم

ارتفاع نسبة السكر في الدم هو مشكلة يمكن أن تسبب مجموعة واسعة من الأعراض، وإذا أصبحت شيئًا معتادًا، فقد تكون علامة على وجود مشاكل صحية خطيرة.

تعرف فيما يلي متى يحدث ارتفاع السكر وما هي أعراضه؟

متى يحدث ارتفاع السكر؟

يحدث ارتفاع السكر في الدم عندما يرتفع مستوى الجلوكوز (أي السكر) في دمك.

نحصل على الجلوكوز من الطعام، ومعظم الأطعمة التي نتناولها تؤثر على نسبة السكر في الدم بطريقة أو بأخرى. 

الأطعمة التي تؤثر كثيرا على نسبة السكر تشمل:

أعراض ارتفاع السكر 

اليك بعض العلامات المبكرة على أن نسبة السكر في الدم لديك مرتفعة:

1- الشعور بالتعب

يمكن لارتفاع السكر في الدم أن يؤثر على مستويات طاقة الشخص ويسبب له التعب أو التعب الشديد.

الشعور بالتعب الشديد أو الضعف، تعتبر أعراض غير محددة ولكنها قد تكون أيضًا علامات على انخفاض نسبة السكر في الدم. 

لذلك من المهم أن يتم فحص أي تعب لا يهدأ مع راحة كافية.

2- كثرة التبول

عندما تكون مستويات السكر في الدم مرتفعة، يمكن أن يؤثر هذا الجلوكوز الإضافي أيضًا على كليتيك، المسؤولة عن إزالة الماء الزائد من دمك لإنتاج البول.

 وجود كمية كبيرة من الجلوكوز في دمك قد يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية في كليتيك، مما يجعل عملية الترشيح هذه أقل كفاءة ويسبب لك التبول بشكل متكرر أكثر، وخاصة في الليل.

3- زيادة العطش

الشعور بأنك تحتاج إلى شرب أكثر من المعتاد هو أحد الاثار الجانبية الطبيعية للتبول في كثير من الأحيان.

التبول المتكرر الضروري لإزالة السكر الزائد من الدم يمكن أن يؤدي إلى فقدان الجسم للماء الإضافي.

بمرور الوقت، يمكن أن يسبب هذا الجفاف ويؤدي إلى شعور الشخص بالعطش أكثر من المعتاد.

4- الشعور الدائم بالجوع

يمكن أن يكون الجوع أو العطش المستمر من علامات ارتفاع السكر في الدم.

يقسم الجهاز الهضمي الطعام إلى سكر بسيط يسمى الجلوكوز، والذي يستخدمه الجسم كوقود. وفي حالة ارتفاع السكر الشديدة، لا ينتقل ما يكفي من الجلوكوز من مجرى الدم إلى خلايا الجسم.

نتيجة لذلك، يشعر الأشخاص، خاصة المصابون بداء السكري بالجوع المستمر، بغض النظر عن الوقت الذي أكلوا فيه مؤخرًا.

5- عدم وضوح الرؤية

قد تؤدي الكميات الزائدة من الجلوكوز في الدم إلى التأثير على شبكية العين، مما يتسبب في حالة تسمى اعتلال الشبكية السكري.

 نتيجة لذلك، قد تلاحظ عدم وضوح الرؤية والعوامات الإضافية.

ويمكن أن يؤدي إفراط السكر في الدم إلى تلف الأوعية الدموية الدقيقة في العينين، مما قد يسبب ضبابية الرؤية.

يمكن أن تحدث هذه الرؤية الضبابية في إحدى العينين أو كليهما وقد تأتي وتذهب.

6-  بطء الشفاء من الجروح

يمكن أن تؤدي مستويات السكر العالية في الدم إلى تلف أعصاب الجسم والأوعية الدموية، مما قد يضعف الدورة الدموية.

 نتيجة لذلك، حتى الجروح الصغيرة قد تستغرق أسابيع أو أشهر للشفاء.

 بطء التئام الجروح يزيد أيضا من خطر العدوى.

7-  الحكة والتهابات الخميرة

السكر الزائد في الدم والبول يوفر الغذاء للخميرة، والتي يمكن أن تؤدي إلى العدوى. 

تحدث عدوى الخميرة في المناطق الدافئة الرطبة من الجلد، مثل الفم والمناطق التناسلية والإبطين.

عادة ما تظهر الحكة في المناطق المصابة، ولكن قد يتعرض الشخص أيضًا للحروق والاحمرار والألم.

هل ارتفاع السكر خطير؟

لحسن الحظ، فإن ارتفاع نسبة السكر في الدم ليس شيئًا يجب على معظمنا القلق بشأنه. إذ يتمتع جسمنا بمرونة كبيرة للتحكم في مستويات السكر في الدم، خاصة عندما تكون مرتفعة.

عادة عندما تأكل شيئًا ممتلئًا بالسكر أو بالكربوهيدرات، فإن البنكرياس يصنع الأنسولين، وهو هرمون يحتاجه جسمك لمعالجة الجلوكوز. يتم تخزين بقايا الجلوكوز في الكبد للتأكد من عدم بقائه  في دمك. 

هذا النظام يعمل بشكل جيد للغاية لدى البالغين الأصحاء غير المصابين بالسكري. اذ ان الشخص العادي الذي لا يوجد لديه مشكلة في قدرته على التحكم في نسبة الجلوكوز في الدم.

إذا كنت قد عانيت من مقاومة الأنسولين أو كنت مصابًا بمرض السكري، فإن جسمك لن ينتج الأنسولين الذي تحتاجه لمعالجة الجلوكوز بشكل جيد، مما يعني أنك أكثر عرضة لخطر الإصابة بمستويات الجلوكوز في الدم مرتفعة بشكل خطير.

من قبل ويب طب - الأربعاء ، 28 أغسطس 2019
آخر تعديل - الأربعاء ، 28 أغسطس 2019