تعرف على العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب

هل يوجد علاقة حقيقية بين مرض السكري وضعف الانتصاب؟ هل يوجد علاج لهذه الحالة؟ الإجابات وأكثر في المقال.

تعرف على العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب

يعد ضعف الانتصاب من أكثر المشكلات شيوعًا عند الرجال، وهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى ذلك، ومن أهمها الإصابة بمرض السكري، فما هي العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب؟ وكيف يمكن علاجها؟ الإجابات كاملة في ما يأتي:

ما هي العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب؟

إن العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب موجودة ومثبة علميًا، حيث أن الخلل الوظيفي الذي يسببه مرض السكري يمكن أن يؤدي إلى:

  • اضطرابات في الشهوة الجنسية.
  • مشكلات في القذف.
  • عدم القدرة على الانتصاب.

يعرف ضعف الانتصاب أنه صعوبة في الاحتفاظ أو الوصول إلى الانتصاب الكامل للعضو التناسلي الذكري، وتعد هذه المشكلة واسعة الانتشار، حيث أن ثلثي الرجال في العالم يصابون بضعف الانتصاب في وقت معين من حياتهم.

ما سبب العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب؟

العلاقة الوطيدة بين مرض السكري وضعف الانتصاب سببها الاختلال في مستويات السكر في الدم، حيث أن هذا الاختلال يؤدي إلى ضعف تدفق الدم في الأوعية الدموية، كما يضر بالأعصاب.

ضعف تدفق الدم في الأوعية الدموية يعني حدوث ضعف بتدفقها إلى العضو الذكري كما باقي الجسم مما يؤدي إلى ضعف الانتصاب.

متى تتضاعف خطورة مرض السكري على ضعف الانتصاب؟

يوجد العديد من الأسباب التي يمكن أن تزيد من العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب، ومن أبرزها الاتي:

  • سوء إدارة نسبة السكر في الدم.
  • القلق الزائد والشعور بالاكتئاب.
  • اتباع نظام غذائي سيء.
  • السمنة، وما يرافقها من ارتفاع نسبة الدهون في الجسم.
  • التدخين.
  • شرب كميات كبيرة من الكحول.
  • تناول بعض الأدوية التي تسبب ارتفاع ضغط الدم أو الألم أو الاكتئاب أو التي تسبب الضعف الجنسي كأثر جانبي.

تشخيص ضعف الانتصاب

قد تعتقد بعد قراءة المعلومات السابقة أن مرض السكري وضعف الانتصاب دائمًا مترافقان، بالواقع هذه المعلومة صحيحة، لكن ليس بنسبة 100%، حيث أن ضعف الانتصاب يمكن أن ينتج من أمراض وعوامل اخرى، لذا يستطيع الطبيب تشخيص ضعف الانتصاب من خلال:

  • مراجعة التاريخ الطبي وتقييم الأعراض.
  • القيام بفحص جسدي للتحقق من الاضطرابات العصبية المحتملة في القضيب أو الخصيتين.
  • إجراء فحوصات الدم والبول، التي يمكن أن تساعد في تشخيص المشكلات، مثل: انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون (Testosterone).

علاج ضعف الانتصاب الناتج من مرض السكري

بعد التعرف على العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب قد تتسائل ما هو العلاج؟ إن العلاج تمثل باتباع الإرشادات الاتية: 

  • إدارة مرض السكري

بمقدور المصاب بمرض السكري التحكم به، وذلك من خلال الالتزام بالأدوية والنظام الغذائي السليم، بالتالي التقليل من كمية الأضرار التي تلحق بالأوعية الدموية والأعصاب.

  • تناول دواء فموي

من المرجح أن يوصي الطبيب بتناول أدوية لعلاج ضعف الانتصاب تساعد على تحسين تدفق الدم إلى القضيب، ولا تتفاعل مع الأدوية التي يتناولها مريض السكري.

  • زراعة دعامة القضيب

زراعة دعامة القضيب عملية جراحية تتم بوضع جهاز طبي داخل الجهاز العصبي للقضيب خلال عملية جراحية، مع العلم أنه ليس فعال بالعادة وقد يتسبب مضاعفات إضافية.

  • ممارسة التمارين الرياضية

تساعد التمارين المنتظمة على التحكم في مستويات السكر في الدم، وتحسين الدورة الدموية، وانخفاض مستويات التوتر، كل هذا يمكن أن يحسن من العلاقة بين مرض السكري وضعف الانتصاب.

  • التوقف عن التدخين

التدخين يضيق الأوعية الدموية ويقلل من مستويات أكسيد النيتريك (Nitric oxide) في الدم، مما يقلل من تدفق الدم إلى القضيب، وتفاقم ضعف الانتصاب.

  • الراحة الجسدية والنفسية

إن ضمان الحصول على قسط كافٍ من النوم كل ليلة يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالضعف الجنسي.

كما أن ممارسة تمارين التأمل، وتخصيص وقت للقيام بالأشياء التي يستمتع بها من شأنها ان تقلل مستويات التوتر بالتالي التخفيف من خطر الإصابة بالضعف الجنسي.

من قبل مجد حثناوي - الاثنين ، 16 يوليو 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 31 مارس 2021