اعراض فيروس سي في بدايته

لا شك أن اكتشاف المرض من بدايته هو أمر في غاية الأهمية، وخاصة فيروس سي الذي لا تظهر عليه الأعراض، فكيف نعرفه من بدايته؟

اعراض فيروس سي في بدايته

لا يعد التهاب الكبد سي خطيرا جدا، ولكن معظم الناس لا يرون أي أعراض له، لذلك قد يكون من الصعب التعرف عليه، فما هي أعراضه المبكرة؟

غالبًا ما تكون الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي الحاد C قصيرة الأمد، حيث تستمر لمدة ستة أشهر أو أقل، ولكن من الممكن أن تكون حالتك مزمنة وتصاب به طوال حياتك، حيث من الصعب التخلص من الفيروس.

أعراض فيروس سي في بدايته

وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن ما يصل إلى 80%من المصابين بالتهاب الكبد الوبائي الحاد C لا يعانون من أعراض.

وفي بعض الحالات، قد يعاني الناس من هذه الأعراض بعد فترة طويلة من الإصابة وهي:

إذا ظهرت عليك أعراض التهاب الكبد الوبائي منذ بداية المرض، فقد تكون لديك أيضًا الأعراض التالية:

  • الغثيان أو القيء
  • ألم المعدة
  • ألم في المفاصل أو العضلات
  • خلل في حركة البول أو الأمعاء
  • اصفرار العيون أو الجلد.

تحدث الأعراض المبكرة عادة بعد ستة أو سبعة أسابيع من التعرض لفيروس التهاب الكبد الوبائي.

أما بالنسبة للأعراض المتأخرة، يستغرق الأمر من 6 أشهر إلى 10 سنوات أو أكثر قبل أن يعلم المريض بأي أعراض.

كيف يتم تشخيص التهاب الكبد C؟

نظرًا لأنه قد يكون من الصعب معرفة أنك مصاب بالتهاب الكبد C،  لكن يمكنك استخدام اختبار الدم البسيط، حيث يؤكد ما إذا كنت تعاني من الحالة.

بعد أن يحصل الطبيب على نتائج فحص الدم، قد يوصيك بإجراء خزعة من الكبد لتحديد نسبة التلف فيه، التي حدثت بسبب التهاب الكبد المزمن.

ما هي المخاطر المرتبطة به؟

تكون الاحتمالات أعلى للإصابة بالتهاب الكبد C إذا مارست الأمور التالية:

  • أجريت عملية نقل دم بطريقة غير سليمة، أي باستخدام إبرة أستعملها شخص اخر.
  • استخدام الإبرة لأخذ المخدرات، وهي من أكثر طرق الإصابة شيوعًا، حيث أن 80٪ من المصابين بفيروس سي إصيبوا عن طريق هذه الأبر.
  • ربما يحصل الأطباء والممرضون والأشخاص في المختبر على التهاب الكبد C أكثر من غيرهم، حيث أنهم الأكثر عرضة لملامسة الدم.
  • إذا كان لديك أكثر من شريك ربما تكون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً، خاصةً فيروس سي.
  • إذا كان لديك ثقوب الجسم أو الوشم، يمكن أن تصاب بالفيروس نتيجة استخدام المعدات لأشخاص أخرين مصابين، لذلك تأكد من أن جميع الأدوات معقمة أو يمكن التخلص منها، حتى حبر الوشم.
  • يمكن أن تعدي للأمهات طفلها بفيروس سي، وخاصة فترة الرضاعة.
  • يعد السجن بيئة جيدة لنقل عدوى فيروس سي.

العلاجات الممكنة

اذا كان لديك أعراض فيروس سي، فمن المرجح أن يحيلك طبيبك إلى أخصائي الكبد الذي يمكنه المساعدة في تحديد أفضل مسار للعلاج.

وبلا شك أن طبيبك سينصحك بالتقليل من الضرر في الكبد الناجم عن تعاطي الكحول والمخدرات، وتحصين جسمك ضد التهاب الكبد A والتهاب الكبد B.

وفي حال تباعت العلاج مع الطبيب منذ بداية الإصابة، يمكن أن يساعد ذلك في منع تطور مرض التهاب الكبد سي، وتجنب الإصابة بسرطان الكبد.

من قبل مجد حثناوي - الأربعاء ، 26 ديسمبر 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 20 مارس 2019