أعراض نقص فيتامين د النفسية

قد يستغرب البعض من أنَّ نقص فيتامين د قد يؤدي إلى آثار و اضطرابات نفسية؛ لذا من المهم أن نتعرَّف على هذه الأعراض للوصول إلى العلاج الصحيح.

أعراض نقص فيتامين د النفسية

يعد نقص فيتامين د أحد المشاكل الصحية الأكثر انتشارًا حول العالم، حيث يعاني أكثر من مليار شخص حول العالم من نقص هذا الفيتامين.

غالبًا ما يحدث نقص فيتامين د بسبب عدم كفاية تزويد الجسم بالكمية اللازمة منه لفترة من الزمن، وبالتالي يهبط مستوى فيتامين د إلى مستوى أدنى من الطبيعي.

تأثير نقص فيتامين د على الصحة النفسية

يرتبط نقص فيتامين د في العادة بأمراض العظام والعضلات، ولكن تبين في الاونة الأخيرة أن نقص مستوى فيتامين د قد يسبب أيضًا العديد من المشاكل النفسية.

حيث أثبت العلم خلال السنوات العشرة الماضية أن فيتامين د هو أحد الهرمونات الستيرويدية والذي يلعب دورًا أساسيًا في نمو وتوازن الدماغ ووظائف الجهاز العصبي؛ لتأثيره على عملية إنتاج وإطلاق بعض النواقل العصبية كالسيروتونين والدوبامين.

أعراض نقص فيتامين د النفسية والعصبية

نظرًا للدور الكبير الذي يلعبه فيتامين د في وظائف الدماغ والأعصاب، فإن نقص مستوى هذا الفيتامين عن الحد الطبيعي يؤثر سلبًا على صحة الإنسان العقلية والنفسية. نذكر منها:

1. الاكتئاب

حيث أشارت عدة دراسات أجريت على مجموعة كبيرة من الأشخاص إلى ازدياد خطر الإصابة بالاكتئاب عند الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د عن غيرهم، بالإضافة إلى وجود رابط وثيق بين شدة أعراض المرض ومستوى فيتامين د في الجسم. 

كما أظهرت دراسة أخرى أن المشاركين المصابين بالاكتئاب كانوا يعانون من مستويات متدنية من فيتامين د أيضًا والعكس صحيح.

ويرجح الباحثون سبب هذه العلاقة إلى وجود مستقبلات لهذا الفيتامين على  العديد من الخلايا الدماغية المرتبطة بالاكتئاب. تجدر الإشارة هنا أن للاكتئاب العديد من الأعراض الصحية، منها:

  • اضطرابات النوم والقلق.
  • الإرهاق وفقدان الطاقة.
  • العديد من المشاكل الجسمية مثل الام المعدة والصداع.
  • اضطرابات الوزن وفقدان الشهية.

 2. الفصام 

يعد الفصام (Schizophrenia) أحد الإضطرابات النفسية-العصبية التي تكبد نظام الرعاية الصحية تكاليف باهظة.

يصاحب هذه الاضطرابات عدد من الأعراض مثل الهلوسة، الوهم وعدم القدرة على التفكير السليم.

وقد وجد الباحثون انخفاضًا ملحوظًا في مستوى فيتامين د عند مرضى الفصام. بالإضافة إلى إسهام مكملات فيتامين د بتحسين الإدراك المعرفي لدى بعض المرضى المصابين بهذا المرض.  

3. الاضطراب العاطفي الموسمي 

يرتبط الاضطراب العاطفي الموسمي (Seasonal Affective Disorder) بالمواسم التي تقٍل فيها أشعة الشمس، كالخريف والشتاء.

حيث يرافق هذا الإضطراب بعض الأعراض مثل التقلبات المزاجية، انخفاض النشاط العام أو فرط النوم.

وقد ربط بعض الباحثين هذه الأعراض بنقص مستوى فيتامين د في الجسم؛ حيث تعتبرالشمس المصدر الأول لهذا الفيتامين.

4. التصلب اللويحي المتعدد

إن مرض التصلب اللويحي المتعدد (Multiple Sclerosis) هو مرض مناعي مزمن له تأثير كبير على الجهاز العصبي المركزي.

بالرغم من عدم معرفة السبب الرئيسي وراء هذا المرض، إلا أن هناك بعض الإقتراحات التي تشير إلى أن نقص فيتامين د يمكن أن يكون أحد العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتصلب اللويحي.

أعراض أخرى لنقص فيتامين د

يرتبط نقص فيتامين د بأعراض أكثر شيوعًا، نذكر أهمها:

  1. الشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  2. الام العظام والمفاصل.
  3. تساقط الشعر.
  4. الام في العضلات.
من قبل د. ميساء النقيب - الخميس ، 21 مايو 2020
آخر تعديل - السبت ، 6 يونيو 2020