أعضاء يمكن استئصالها والعيش بدونها

على الرغم من وظائفها الهامة، هناك بعض الأعضاء التي يمكن استئصالها والعيش بدونها في حالة إصابتها ببعض المشكلات الصحية التي تؤثر على الجسم.

أعضاء يمكن استئصالها والعيش بدونها

لكل عضو في الجسم وظائفها الهامة، ولكن في بعض الأحيان تصاب الأعضاء بمشاكل صحية تستدعي استئصالها، مثل الأورام السرطانية أو المشاكل الصحية الخطيرة التي يمكن أن تشكل خطورة على الجسم.

وفي هذه الحالة، يضطر الطبيب لاستئصال العضو المصاب إذا كان هناك إمكانية للعيش بدونه، فما هي أبرز هذه الأعضاء التي يمكن استئصالها والعيش بدونها؟

1- اللوز

من أجزاء الجسم التي يمكن الإستغناء عنها في حالة تسببت بأضرار صحية، حيث يصاب كثير من الأشخاص وخاصةً الأطفال بمشكلة التهاب اللوزتين المستمر، مما يسبب الالام والمشكلات الصحية المختلفة.

وفي هذه الحالة، ينصح الطبيب بضرورة استئصال اللوزتين والإستغناء عنهما بدلاً من الإستمرار في العناء بسبب الإلتهاب المزمن، وينطبق هذا على الكبار والأطفال أيضاً.

2- الكلى

يوجد كليتان في الجسم، ويمكن الإستغناء عن أحدهما دون ضرر في حالة إصابتها بمشكلة صحية تستدعي استئصالها، وهي من الإجراءات الجراحية الشائعة التي لا تستدعي القلق.

حيث يمكن للجسم أن يعمل بكلى واحدة دون ضرر في ذلك، ويشترط أن تكون هذه الكلى بصحة جيدة وقادرة على القيام بوظائفها بشكل صحيح حتى لا تحدث أضرار في الجسم.

3- القولون

يمكن أن يصاب القولون ببعض المشاكل الصحية الخطيرة التي تستدعي استئصاله مثل سرطان القولون، حيث أن وجود في الجسم يزيد من مخاطر المشكلة.

وعند استئصال القولون، يقوم الطبيب بتركيب كيس خارجي حتى يتجمع داخله البراز، وذلك لأن البراز لن يتمكن من الوصول إلى فتحة الشرج بالطريقة الطبيعية.

عادةً ما تحدث بعض التغيرات في نظام المعدة والأمعاء بعد استئصال القولون، ولذلك يتطلب المريض اتباع نمط غذائي صحي لتفادي أي أضرار ناتجة عن عدم وجوده في الجسم.

4- العضو الذكري

في حالة إصابة العضو الذكري بمشكلة صحية مثل السرطان وغيرها، يمكن أن يلجأ الطبيب لاستئصال جزء منه أو استئصاله بالكامل وفقاً للمرض الذي تعرض له.

وحينها يقوم الطبيب بصنع قناة جديدة حتى يخرج منها البول، ولكن المريض سيفقد شهوته الجنسية وقدرته على ممارسة العلاقة الحميمة، وبالتالي لن يتمكن من الإنجاب.

5- المرارة

تقوم المرارة بتخزين العصارة الصفراوية التي ينتجها الكبد للمساعدة في التخلص من الدهون، ولكن في حالة عدم وجود دهون تحتاج إلى الهضم، سوف يتم تخزين العصارة الصفراوية في المرارة.

وقد تصاب المرارة بالإلتهابات والحصوات الناتجة عن زيادة العصارة الصفراوية بها، مما يضطر الطبيب لاستئصالها لأنها يمكن أن تسبب المزيد من المشكلات.

6- الزائدة الدودية

يحدث التهاب الزائدة الدودية عندما تدخل بها المحتويات الخاصة بالأمعاء، ويصعب عليها الخروج منها مرة أخرى، مما يؤدي إلى العديد من الأضرار الصحية بالجسم.

ويصاب العديد من الأشخاص بالتهاب الزائدة الدودية، والذي يسبب الام شديدة وغير محتملة، ويمكن أن يتسبب هذا الإلتهاب في انفجار الزائدة الدودية إن لم يتم استئصالها.

7- الرحم

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ضرورة استئصال الرحم، مثل سرطان الرحم، هبوط الرحم، بطانة الرحم، والنزيف الشديد من الرحم، حيث تشكل هذه الأمراض خطورة على صحة المرأة.

ويتسبب استئصال الرحم في عدم وجود فرصة للحمل والإنجاب، ولكنه لن يؤثر على أعضاء الجسم الأخرى أو يسبب أضرار صحية في حالة إزالته من الجسم.

8- الطحال

يتواجد الطحال بالجهة اليسرى أسفل القفص الصدري، ويساعد في تقليل فرص حدوث العدوى كما أنه ينقي الجسم من المواد الضارة مثل خلايا الدم التالفة.

وعندما يحدث تمزق في الطحال نتيجة إصابة بالبطن، فينبغي استئصاله، كما أن بعض أنواع اضطرابات الدم تستدعي استئصال الطحال، بالإضافة إلى بعض أنواع السرطانات التي تؤثر على الطحال وتسبب تضخمه.

من الطبيعي أن تحدث بعض المضاعفات بعض استئصال الطحال، ولكن يتمكن المريض من التعافي وممارسة حياته بشكل طبيعي فيما بعد.

من قبل ياسمين ياسين - الجمعة ، 28 فبراير 2020