التهاب الغضروف الضلعي: هل هو خطير؟

ما هو التهاب الغضروف الضلعي؟ تعرف على أعراض، وأسباب التهاب الغضروف الضلعي، وطرق علاجه.

التهاب الغضروف الضلعي: هل هو خطير؟

يحدث التهاب الغضروف الضلعي في الغضروف الذي يربط الضلع بعظم الصدر-عظمة القص- قد يشبه الألم الناجم عن التهاب الغضروف الضلعي النوبة القلبية، أو مشكلات القلب الأخرى.

يطلق على التهاب الغضروف الضلعي أحيانًا باسم ألم جدار الصدر، أو متلازمة القص الضلعي أو التهاب الغضروف الضلعي القصي، قد يسبب في كثير من الأحيان الألم الشديد، وتورم.

أعراض التهاب الغضروف الضلعي

عادةً ما يحدث ألم الصدر المرتبط بالتهاب الغضروف الضلعي بعد ممارسة التمارين الرياضية الشديدة، أو الصدمة الطفيفة، أو عدوى الجهاز التنفسي العلوي.

من أبرز أعراض التهاب الغضروف الضلعي ما يلي:

  1. يسبب التهاب ألمًا حادًا في مقدمة الصدر، بالقرب من مكان التقاء عظام الصدر والأضلاع، قد ينتشر إلى منطقة الظهر أو البطن.
  2. قد يصاحبه ألم عند التنفس بعمق أو السعال، قد تتحسن حالتك عندما تتوقف عن الحركة، أو تتنفس بهدوء.
  3. ألم عند الضغط على مفاصل الضلع، إذا لم تصب بهذا العرض، فمن المحتمل أنك لا تعاني من التهاب الغضروف الضلعي.
  4. إذا حدث التهاب الغضروف الضلعي بسبب عدوى بعد الجراحة، فسيكون لديك احمرار، أو تورم، أو إفرازات صديد في موقع الجراحة.

أسباب التهاب الغضروف الضلعي

عادةً لا يوجد سبب واضح للإصابة بالتهاب الغضروف الضلعي، لكنه قد يحدث بسبب:

  •  ضربة على الصدر.
  • الإجهاد البدني، مثل رفع الأثقال، والتمارين الشاقة، والسعال الحاد.
  • التهاب المفاصل، أو هشاشة العظام، أو التهاب المفاصل الروماتويدي، أو التهاب الفقار اللاصق.
  • عدوى في المفاصل، مثل السل، والزهري، وداء الرشاشيات.
  • الأورام، يمكن أن تسبب الأورام السرطانية وغير السرطانية التهاب الغضروف الضلعي، قد ينتقل السرطان إلى المفصل من جزء اخر من الجسم، مثل الثدي أو الغدة الدرقية أو الرئة.

علاج التهاب الغضروف الضلعي

يمكن أن تساعد الراحة، وتجنب التمارين الشاقة التي تؤثر على جدار الصدر، واستخدام مسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية -مثل الإيبوبروفين أو الأسيتامينوفين- في علاج التهاب الغضروف الضلعي، لكن يجب عدم إعطاء الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا الأسبرين، نظرًا لزيادة خطر إصابتهم بمتلازمة راي.

قد يوصي الطبيب بحقن الليدوكائين، أو الكورتيكوستيرويدات لتقليل الألم والالتهاب .

 تشمل العلاجات الأخرى التي قد تساعد في تخفيف ألم الصدر ما يلي:

  • تطبيق الكمادات الدافئة على منطقة الصدر.
  • تناول مثبطات السعال، وتقليل الضغط على الغضروف.
  • العلاج الطبيعي لتخفيف التوتر في جدار الصدر.

متى يجب طلب المشورة الطبية

التمس العناية الطبية الفورية في حالة حدوث أي مما يلي:

  1. تغيير في نوع الألم، إذا أصبح أكثر خطورة، أو استمر لفترة أطول، أو انتشر في كتفك، أو ذراعك، أو رقبتك، أو فكك، أو ظهرك.
  2. ضيق التنفس، أو الألم عند التنفس.
  3. ضعف، أو دوار، أو إغماء.
  4. لديك سعال يصاحبه بلغم داكن اللون، أو دم.
  5. ألم في البطن.
  6. براز أحمر داكن، أو أسود.
  7. ارتفاع درجة الحرارة عن 38 درجة مئوية.
من قبل سلام عمر - الجمعة ، 2 أكتوبر 2020