الجماع أثناء فترة الحمل: أسئلة وأجوبة

هناك الكثير من الأسئلة التي قد تراود المرأة أثناء الحمل، خاصة عندما يتعلق الأمر بالجماع والعلاقة الحميمة مع الزوج. أهم الإجابات من هنا.

الجماع أثناء فترة الحمل: أسئلة وأجوبة

إليك في المقال التالي إجابات لمعظم أسئلتك بخصوص الجماع في فترة الحمل:

1- لم يشعر زوجي بالبرود تجاهي؟

"أجد صعوبة في التحدث مع زوجي عن مشاعري، وأعتقد أنني أصبحت قبيحة وغير مرغوبة، هو يقول العكس دائماً، ولكنه لا يعانقني ولا يداعبني كما كان يفعل عادة".

قد يشعر بعض الرجال "بالبرود" أثناء فترة حمل زوجاتهم، وهي ظاهرة مؤقتة ولا علاقة لها بالمظهر الخارجي، حيث يجد معظم الرجال زوجاتهم جميلات دائماً، وتحديدًا خلال فترة الحمل.

قد يكون لزوجك مخاوف ومشاعر مختلطة حول الأبوة، ما يجعله يبدو مختلفًا، وقد تكونين منشغلة بحياتك "الداخلية"، مما يجعلك تتجاهليه. لذا، من المهم لكليكما إجراء مناقشة مفتوحة حول هذه المواضيع.

2- هل يسبب الجماع في الثلث الثالث من الحمل النزيف؟

غالباً لا، رغم أنه قد يكون هناك نزيف بسيط أو إفرازات دموية بعد الجماع، وذلك بسبب كثرة الأوعية الدموية في عنق الرحم أثناء الحمل وقبل الولادة.

ولكن عموماً يجب أن تستوضح المرأة هذا الموضوع مع طبيبها نظراً لوجود الحالات التي تحظر أو لا توصي بممارسة الجنس، مثل:

3- هل يسبب الجماع أثناء الحمل الطلق؟

في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، الإجابة هي لا، ولكن في الربع الثاني وخاصة الثالث، يزيد الجماع من خطر حدوث الولادة المبكرة. 

البروستاغلاندينات هي المواد الموجودة في السائل المنوي المعروفة كمحفزة لنشاط الرحم، وهي تستخدم طبياً لتسبب الولادة في مراحل مختلفة من الحمل، بما في ذلك الثلث الأول من الحمل.

4- هل يسبب الجماع أثناء الحمل التهابات أو يضر بالجنين؟

قد يسبب الجماع حدوث التهاب في المهبل وفي عنق الرحم، ومع أن معظم هذه الالتهابات لا تشكل خطراً على الجنين، إلا أن بعضها قد يكون خطيراً، مثل: الكلاميديا، الثالول التناسلي والهربس.

5- هل يجب التوقف عن الجماع أثناء الحمل في التاسع؟

إن الجماع في الشهر التاسع عادة امن، إلا إذا كان هناك مشكلة ما، مثل المشيمة المنزاحة، أو في حال الاشتباه بانفصال المشيمة، أو في حالة كان الزوج يعاني من هربس نشط أو ثالول تناسلي في الأعضاء التناسلية.

6- هل يسبب الجماع في بداية الحمل الإجهاض؟

ليس صحيحاً، لا يوجد أي علاقة بين الجماع في بداية الحمل وبين الإجهاض، بل يمكن ممارسة الجنس، عدا الحالات الاستثنائية، التي تكون فيها المرأة تعاني من المشيمة المنزاحة أو في حالة المخاض المبكر.

7- هل يزيد الجماع أثناء الحمل من حاجة المرأة للتبول؟

الإجابة غالباً هي لا، فلدى المرأة الحامل أسباب كافية "للركض" للحمام من أجل التبول، مثل: داء السكري، أو الميل للإصابة بالسكري، ضغط الجنين على المثانة.

ومع ذلك، فإن المرأة غير الحامل أيضاً قد تزيد حاجتها للتبول بعد ممارسة الجنس بشكل عام، بسبب تهيج مجرى البول لديها من قبل الجراثيم التي توغلت الى داخله من المهبل.

8- هل تقل متعة الجماع أثناء الحمل؟

هذا ليس صحيحًا بالضرورة، فهنالك النساء اللواتي يبلغن عن انخفاض متعتهن عند ممارسة الجنس أثناء الحمل، وأخريات يبلغن عن زيادة في النشوة الجنسية والمتعة عند ممارسة الجنس في هذه الفترة.

9- أسئلة قد تقلق الأب المستقبلي بخصوص الجماع أثناء الحمل!

"دوافعي الجنسية شديدة، ولكن منذ حملها، لا ترغب زوجتي بممارسة الجنس. هذا الوضع يسبب التوتر بيننا ماذا يمكنني أن أفعل؟"

يوصى فيما يتعلق بأي خلاف في العلاقة الزوجية بالتسوية بدافع الحب، تحقق ما إذا كنت قادراً على التحدث عن ذلك الأمر مع زوجتك.

وربما يمكنكم الاكتفاء بممارسة الجنس بوتيرة منخفضة أكثر أو يمكنكم تغيير الطرق، بحيث يتطلب الجماع مشاركة أقل نشاطاً من زوجتك.

تذكر أنه قد يكون أحياناً من الصعب على المرأة قبول ممارسة الجنس عندما لا تشعر بالرغبة في ذلك، ولكن التشجيع المتكرر من جانبك بأنها ما زالت جميلة ومحبوبة رغم بطنها المنتفخ، قد يؤدي لتحسن.

أما إذا كان الشعور بركلات طفلك أثناء الجماع يقلل رغبتك ويشعرك بالخوف، فلا داعي للقلق من إلحاق الضرر بالطفل، فالجنين محمي جيداً، وليس هناك علاقة بين نشاطك الجنسي وبين ركلاته وانقلاباته.

ومع ذلك، إذا كان هذا التفسير لا يزال يضايقك، حاول استخدام وضعية مختلفة حتى لا تشعر بطفلك.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 3 مارس 2015
آخر تعديل - السبت ، 25 مايو 2019