الصداع الهرموني لدى النساء- الاسباب والعلاج

الصداع الهرموني هو صداع منتشر بسبب النساء، ويكون السبب فيما وراء الاصابة به خلل في مستويات الهرمونات في مراحل واوقات محددة، فما هو؟

الصداع الهرموني لدى النساء- الاسباب والعلاج

 تصاب العديد من النساء حول العالم بالصداع الهرموني، اذ يذكر بعض الباحثون أن معظم حالات الصداع النصفي التي تصيب النساء عادة ما تكون مرتبطة بموعد الحيض.وتلاحظ العديد من النساء كون نوبات الصداع النصفي الحادة جدا تأتي بمواعيد مقاربة من الطمث اما سابقة لموعده بأيام او خلال الثلاث أيام الاولى.

وهذا ما قد يبرره ويفسره المختصون بانخفاض مستويات الهرمونات كالاستروجين في هذه الفترة. الا أن الاصابة بالصداع لدى النساء خلال الايام الاخرى من الشهر قد يكون لها تبريرات وتفسيرات أخرى قد تشمل:

  • الحمل: قد يكون كون المرأة حاملا هو سبب أساسي باصابتها بالصداع خاصة خلال المراحل الاولى من الحمل. وهذا يعود الى ضخ الهرمونات الكبير في جسمها.

  • تناول حبوب منع الحمل: ان تعاطي المرأة لحبوب منع الحمل قد يؤثر على مستويات الهرمونات لديها. كما وان كانت المراة في سن ما بعد الاربعين وقد دخلت مرحلة انقطاع الطمث فهي أيضا عرضة للاصابة بانخفاض مستويات هرمون الاستروجن، وتصبح أكثر عرضة للاصابة بنوبات الصداع.
    تعرف على 11 نوع من انواع الصداع

ما هي أعراض الصداع الهرموني؟

هناك عدة علامات قد تساعدك على معرفة اذا ما كان سبب الصداع لديك هو هرموني أم لا!

الوقاية من الصداع الهرموني باتباع نمط حياة صحي

وجد بان اتباع بعض العادات الصحية بشكل خاص قد يساهم بشكل كبير في الوقاية من اعراض الصداع الهرموني وتخفيفها ويشمل ذلك:

 

  • تجنب الضغوطات و مصادر الاجهاد والبحث عن وسائل تساعد في الاسترخاء.

  • ممارسة الرياضة بانتظام، وبالأوقات المناسبة.

  • تناول عدة وجبات باحجام صغيرة خلال اليوم بحيث يتكون يومك من ثلاث وجبات رئيسيات وثلاث وجبات خفيفة موزعة على مدار اليوم.

  • الحرص على تناول وجبة الافطار.

  • الحصول على ساعات نوم كافية يومياً.

ما هي أشهر العلاجات الطبية للصداع الهرموني؟

توجد العديد من العلاجات الطبية والدوائية بحسب المسبب للصداع الهرموني وتشمل هذه العلاجات:

  • استخدام البدائل الهرمونية (HRT)، من حبوب او لاصقات أو جل: فاذا كما كان سبب الصداع هو الدخول في مرحلة سن اليأس، فقد يساعد العلاج بالهرمونات البديلة بانواعها على استقرار معدلات الهرمونات والتقليل من الاعراض ولكن يجدر القيام بذلك بعد استشارة طبيب مختص.

  • اذا ما كان الصداع الهرموني يترافق مع مواعيد دورة الحيض لديك فقد تساعدك بعض أنواع الادوية الموصوفة من قبل الطبيب، وهي على الاغلب أدوية مسكنة ولا تحوي الهرمونات. ومن أمثلتها دواء التريبتان.

  • في حالة كان السبب وراء الصداع هو تناول حبوب منع الحمل، فمن الضروري اللجوء للطبيب المختص لتنظيم ذلك، فقد يكون وقف تناول الحبوب المفاجئ هو سبب في انخفاض معدلات الهرمونات والذي يرتبط بالاصابة بالصداع. وقد يمكن تنظيم ذلك بالتوقف التدريجي عن تناولها أو ايجاد بدائل أخرى.

  • في بعض الحالات قد يستخدم الاستروجين للعلاج وخاصة في فترة ما قبل الطمث أو خلال الايام الاولى. وعادة ما يتم استخدام الاستروجين على شكل جل أو لاصقات.

من قبل شروق المالكي - الاثنين ، 18 يناير 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 18 يناير 2016