معلومات تهمك عن الطعام مع المضادات الحيوية

خلال فترة تناول المضادات الحيوية قد تظهر بعض الآثار الجانبية عليك، ولكن التركيز على بعض أنواع الأطعمة وتجنب الآخر قد يساعدك في تجاوز الأمر، فما علاقة الطعام مع المضادات الحيوية؟

معلومات تهمك عن الطعام مع المضادات الحيوية

تعرف المضادات الحيوية بأنها أدوية قوية تعمل على محاربة الالتهابات البكتيرية، وبسبب قوة تأثير هذه الأدوية من المهم تركيز الاهتمام إلى الطعام المناسب لتناوله في هذه الفترة.

فما علاقة الطعام مع المضادات الحيوية؟ الإجابة فيما يأتي:

الطعام مع المضادات الحيوية: ما يجب تناوله

في بعض الحالات من الممكن أن يسبب الطعام مع المضادات الحيوية بعض الاثار الجانبية، مثل: الإسهال، أو حتى تضرر الكبد، ولكن تناول بعض أنواع الأطعمة قادر على التقليل من هذه الاثار في حين أن أطعمة أخرى تضاعفها.

في الاتي أبرز المعلومات عن علاقة الطعام مع المضادات الحيوية، وما هي الأطعمة التي ينصح بتناولها مع المضادات الحيوية؟

1. الأطعمة المخمرة

هذه الأطعمة تصنع من خلال المكيروبات، والتي تشمل الزبادي والجبنة والعديد من الأطعمة المختلفة.

تحتوي الأطعمة المخمرة على عدد من البكتيريا النافعة التي تساعد في الحفاظ على البكتيريا الجيدة في المعدة حتى بعد تناول المضادات الحيوية، لذا إن تناولها قادر على تخفيف الاثار الجانبية الناتجة عن الدواء. 

2. البروبيوتك

البروبيوتك هي غذاء للبكتيريا المفيدة التي تعيش في الأمعاء، حيث يمكن أن تساعد البكتيريا المفيدة على إعادة التوازن إلى الجهاز الهضمي.

تحتوي بعض الأطعمة على مستويات منخفضة من البروبيوتك، مثل:

  • البصل.
  • الثوم.

الطعام مع المضادات الحيوية: ما يجب تجنبه

تعد علاقة الطعام مع المضادات الحيوية حساسة، فبالرغم من وجود أطعمة مفيدة خلال فترة العلاج بالمضادات الحيوية إلا أن هناك بعض الأطعمة التي يجب تجنبها ومنها:

1. الجريب فروت

كشفت إحدى الدراسات العلمية المختلفة أن تناول الجريب فروت أو عصير الجريب فروت قد يكون ضارًا خلال فترة تناول المضادات الحيوية.

السبب وراء ذلك يعود إلى أن الجريب فروت وبعض الأدوية يتم تحليلهم من قبل أنزيم يدعى سيتوكروم ب450 (cytochrome P450).

حيث إن تناول الجريب فروت خلال فترة العلاج من شأنه أن يمنع الجسم من تحليل الدواء بسبب تركيزه على تحليل الجريب فروت، الأمر الذي قد يسبب زيادة في مستوى الدواء في الدم مما قد يضر بالصحة.

2. الكالسيوم

من شأن تناول الأطعمة المدعمة بالكالسيوم أن تؤثر على امتصاص المضادات الحيوية من قبل الجسم.

في دراسة علمية وجدت أن هذا الأمر لا ينطبق على الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم بشكل طبيعي بل المدعمة فقط.

2. أطعمة غنية بالألياف الغذائية

لا يستطيع جسمك هضم الألياف الغذائية، ولكن البكتيريا الجيدة هي من تقوم بهذا العمل الأمر الذي يحفز نموها أيضًا.

نتيجةً لذلك تحافظ الألياف الغذائية على البكتيريا الجيدة في الأمعاء بعد تناول المضادات الحيوية، لذا يجب تناولها بعد الانتهاء من تناول المضادات الحيوية وليس أثناء تناول المضادات الحيوية؛ وذلك لأنها تعمل على امتلاء المعدة فتقلل امتصاص الدواء.

من الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية:

يجب التأكد من طرح جميع الأسئلة التي تخطر على بالك عندما يصف لك الطبيب المضادات الحيوية حتى وإن تعلق السؤال حول الطعام المتناول خلال هذه الفترة.

من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 15 نوفمبر 2017
آخر تعديل - الخميس ، 25 فبراير 2021