الفحوصات الطبية في مرحلة الشيخوخة

الفحوصات الطبية المهمة للحفاظ على صحة كبار السن، وقد نصح الأطباء بإجراء الفحوصات الدورية للوقاية من عدة أمراض في مرحلة الشيخوخة

الفحوصات الطبية في مرحلة الشيخوخة

من تجاوز سن الخمسين، ودخل مرحلة الشيخوخة، فعليه إجراء متابعات طبية دورية للتأكد من صحة جسده، والتي تشمل الفحوصات الطبية البسيطة، والتي يجرى معظمها أثناء الزيارة الروتينية للطبيب. ويوصي الأطباء بجدية الإهتمام  بإجراء هذه الفحوص البسيطة والتي يحتاجها كبار السن.

الفحوصات الطبية الروتينية:

وحرصاً على صحة كبار السن وفي مرحلة الشيخوخة. نضع بين أيديكم بعض الفحوصات الطبية البسيطة والروتينية. ومن أهم هذه الفحوص الطبية ما يلي:

فحص ضغط الدم

الملايين من الأشخاص يعانون من ارتفاع ضغط الدم لديهم، لذا ينصح كبار السن بضرورة فحص ضغط الدم مرة واحدة على الأقل في السنة. بجانب إجراء فحوصات دورية للقلب، الشرايين، الدماغ، العينين والكليتين.

فحص الوزن

وكلما تقدمتم في السن، يتم استبدال أنسجة العضلات بالدهون، لاسيما وأن الدهون تتراكم في المناطق غير المرغوبة فيها مثل منطقة الخصر. غير أن كبار السن الذين لا يحرقون ما يكفي من السعرات الحرارية وبسبب تباطؤ وتيرة التمثيل الغذائي في جسمهم.  عليهم الحفاظ على وزن صحي مناسب لسنهم وطولهم، وهذا يحسن من صحتهم.

فحص المستقيم

فحص المستقيم، يمكنه الكشف عن الدم الخفي في البراز حتى عندما لا يظهر الدم بشكل واضح للعيان. فقد يوصي الطبيب بإجراء فحوص مختلفة متعلقة بالقولون، واللازمة للتشخيص المبكر لمرض سرطان القولون، أو البروستاتا لدى الرجال. ويمكن اتباع اختبارات إضافية للكشف المبكر عن سرطان القولون والمستقيم، ومن هذه الاختبارات المهمة تنظير القولون، حيث ينصح بإجراء التنظير كل 10 سنوات للأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم عن 50 عاماً. وقد تحتاجون إلى إجراء تنظير القولون في سن مبكر، أو بوتيرة عالية إذا كنتم تعانون من خطورة الإصابة بسرطان القولون.

الفحص السنوي للثدي 

 خطر الإصابة بسرطان الثدي يمكن أن يتضاعف مع تقدم العمر. لذا من المهم إجراء فحص للثدي وبشكل سنوي، كما ينصح النساء من تتراوح أعمارهن ما بين (40-50)عاماً، إجراء تصوير للثدي للتأكد من سلامته كل عام أو عامين، باستخدام التصوير الشعاعي (الماموجرام - Mammogram). ويذكر أن أطباء مرض السرطان لم يتفقوا بعد على العمر المناسب لإجراء هذه الفحوص، لذا تحدثوا مع طبيبكم حول الوقت المثالي لإجراء فحوصات وتصوير الثدي.

فحص مسحة عنق الرحم (pap)

العديد من النساء ممن تزيد أعمارهن عن 60 عاماً، بحاجة لإجراء اختبارات مسحة عنق الرحم PaP المنتظمة، لاسيما وأن النساء في مرحلة الشيخوخة يصبن بسرطان عنق الرحم أو سرطان المهبل. ولذا يوصى بإجراء فحص مسحة عنق الرحم كل ثلاث سنوات، وتحديداً لدى النساء اللاتي يبلغن من العمر 65 عاماً. وإن خضعت المرأة في هذا العمر لإجراء اختبارات فحص عنق الرحم وكانت النتيجة سلبية أو قامت باستئصال الرحم، فليست ملزمة في إجراء الاختبار مجدداً.

 حماية العينين

قد يصاب كبار السن بأمراض تضر في العينين مثل الإصابة بالضمور البقعي (AMD)، الزرق ( الجلوكوما)، وهذه الامراض شائعة الحدوث مع تقدم العمر. لذا يجب الإهتمام بصحة العينين وأجراء فحوصات دورية لهما كل عام أو عامين. ويفضل القيام بزيارة طبيب العيون أو مصحح البصر (Optometrist) وإجراء فحص الرؤية، واختيار العدسات اللاصقة المناسبة أو النظارات الطبية إن لزم الأمر.

اختبار السمع

30% من كبار السن من تزيد أعمارهم عن 60 عاماً يعانون من تراجع السمع أو فقدان السمع في أذن واحدة فقط. ومعظم هذه المشاكل يمكن علاجها، ولذك يفضل الخضوع لاختبار السمع مرة واحد كل ثلاث سنوات على الأقل.

فحص كثافة العظام للنساء 

هشاشة العظام، هو مرض شائع في أوساط النساء أكثر من الرجال. وعملياً فإن واحدة من كل أربع نساء من المتوقع أن تصاب بمرض هشاشة العظام. وبالمقابل فإن كنتم تعانون من هشاشة العظام، وتعرض الورك للكسر، بجانب زيادة المخاطر التي تؤدي إلى حدوث العجز الدائم في أجسامكم وحتى الوفاة، يمكنم التوجه للطبيب لإجراء فحص كثاقة العظام، كما على النساء أيضاً إجراء هذا الفحص حين يصل أعمارهن إلى عمر الستين، وأحياناً ينصح بإجراء هذا الفحص في وقت مبكر أكثر وذلك تبعاً للحالة الطبية التي تطال النساء.

فحص الكولسترول

ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم، يعتبر  المسبب الرئيسي لحدوث النوبات القلبية، والسكتات الدماغية. والخبر السار، هو أن ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم يمكن علاجها عن طريق اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن أو من خلال تناول الأدوية، ولذلك، ينبغي أن يتم قياس نسبة الكولسترول الكلي، الكولسترول الجيد (HDL) والكوليسترول  السيء LDL وبشكل منتظم.

التطعيم ضد البكتيريا

من تزيد أعمارهم عن 65 عاماً عليهم الحصول على تطعيم ضد البكتيريا المكورة الرئوية (Streptococcus pneumoniae)، وذلك للحماية من الإصابة بالالتهاب الرئوي. كما يوصى من تزيد أعمارهم عن 50 عاماً الحصول على لقاح الانفلونزا، وكذلك لقاح الكزاز (إبرة التيتانوس) كل 10 سنوات.

 فحص السكر في الدم

مرض السكري هو مرض مهدد للحياة، ويوصى بإجراء اختبار نسبة السكر في الدم على  مرة كل ثلاث سنوات على الأقل. ويفضل الكشف عن مرض السكري ومعالجته في وقت مبكر، وعدم الانتظارحتى تتضاعف أعراض المرض.

اختبار هرمون الغدة الدرقية

مشاكل الغدة الدرقية يمكن ألا ننتبه اليها بسهولة. ويفضل إجراء اختبار الدم البسيط للكشف عن مستويات الهرمون في الجسم، وخاصة عند النساء. الغدة الدرقية مسؤولة عن إنتاج الهرمونات والتمثيل الغذائي في الجسم. غير أن مشاكل الغدة الدرقية قد تسبب فقدان الشعر، وزيادة الوزن أو فقدان الوزن، والشعور بالتعب.

وجود شامات على الجلد

وعلى الرغم من أنكم قد تعرضتم للشمس في سن صغير، الإ أن سرطان الجلد قد يحدث بعد عقود. ولحسن الحظ فإن سرطان الجلد يمكن علاجه والكشف المبكر عنه بواسطة الاختبارات المختلفة. فإن لاحظتم وجود شامات غير عادية على الجلد، أو حدوث تغيرات اخرى فيفضل حينها استشارة الطبيب.

فحص الأسنان

يجب فحص الأسنان، اللثة، الفم والحلق بشكل منتظم ودوري وعند طبيب الأسنان. لذا ينصح كبار السن بتنظيف الأسنان باستخدام معجون الأسنان، والذي يحتوي على الفلورايد، كما يمكن واستخدام الخيط الطبي لتنظيف الأسنان وهو مهم  للحفاظ على صحة الأسنان والحفاظ عليها بيضاء لامعة. ويوصى بزيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر.

من قبل ويب طب - الخميس ، 31 مارس 2016
آخر تعديل - الأربعاء ، 13 يونيو 2018