القرفة والضغط: علاقة علاجية واعدة

تتوفر العديد من الأدوية المساعدة في علاج الضغط، إلا أن الطبيعة كذلك لديها علاجاتها الخاصة. فماذا عن القرفة والضغط؟ إليك كافة التفاصيل.

القرفة والضغط: علاقة علاجية واعدة

يرتبط ارتفاع ضغط الدم بالعديد من الأمراض الخطيرة التي قد تصيب أجهزة الجسم المختلفة، مثل: أمراض القلب، وأمراض الكلى، وهي أمراض قد تزداد فرص الإصابة بها عند عدم الحصول على العلاج الملائم لارتفاع ضغط الدم. فما هي العلاقة العلاجية بين القرفة والضغط؟

القرفة والضغط: هذا ما تقوله الدراسات

وجدت الدراسات أن للقرفة تأثيرًا إيجابيًا محتملًا في خفض ضغط الدم المرتفع، وهذه هي الدراسات التي تناولت القرفة والضغط ومخرجاتها:

  • وجدت دراسة تم إجراؤها عام 2013 ونشرت نتائجها في مجلة الكلية الأمريكية للتغذية، أن للقرفة قدرة على خفض ضغط الدم المرتفع عند مرضى السكري، عند استهلاك نصف ملعقة صغيرة من القرفة يوميًا.
  • وجدت مجموعة من التجارب الأولية الأخرى ذات النتائج التي أشارت إلى قدرة القرفة على خفض ضغط الدم المرتفع لدى المصابين بالسكري من النمط الثاني، وكان قد تم إجراء هذه الدراسات في الفترة الواقعة بين 2000 - 2012.
  • وجد بحث قام من خلاله العلماء بفحص نتائج ما يقارب 10 دراسات أجريت عن علاقة القرفة والضغط أن استهلاك القرفة بانتظام يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع وعلى خفض نسب الكولسترول في الدم كذلك.

ومع هذا كله لا زالت علاقة القرفة والضغط قيد البحث، لذا يجب عدم استخدام القرفة كبديل لأدوية ضغط الدم.

أنواع القرفة المفيدة للضغط

يشيع استعمال شكل تجاري من القرفة يتميز بطعمه الحلو قليلًا واسمه القرفة الصينية (Cinnamomum cassia)، وهو يفتقر للنكهة الحادة التي تميز القرفة الحقيقة والتي تندرج تحت مسمى القرفة السيلانية (Cinnamomum verum).

وقد نشرت دراسة بحثية أظهرت أن النوع الأول الذي ذكرناه من القرفة قد يكون هو بالفعل الأكثر فائدة لخفض ضغط الدم المرتفع والأكثر قدرة على التأثير على سكر الدم والسيطرة عليه.

كما من الممكن استعمال مكملات القرفة كذلك لخفض ضغط الدم المرتفع، ولكن عليك استشارة الطبيب أولًا قبل اللجوء لها.

جرعة القرفة والضغط

لخفض ضغط الدم المرتفع، يفضل تناول جرعات صغيرة يوميًا من شاي القرفة الصينية أو السيلانية.

ولكن إذا كنت تفضل تناول القرفة على شكل مكملات غذائية، فعليك قراءة التعليمات الكاملة الموجودة على العبوة، وعليك استشارة الطبيب بخصوص الجرعة المناسبة لك.

محاذير ومخاطر تناول القرفة

بعد التعرف على الفوائد الناتجة عن العلاقة بين القرفة والضغط، وقبل استعمال القرفة للضغط عليك أن تدرك بعض المحاذير والمخاطر أولًا:

  • الحذر بشكل خاص عند تناول مكملات القرفة، إذ يفضل استهلاك القرفة بشكل طبيعي مع الطعام.
  • استشارة الطبيب عند تناول القرفة للضغط، فقد تتفاعل القرفة سلبيًا مع بعض الأدوية الأخرى، خاصة مميعات الدم.
  • ظهور بعض الأعراض الناتجة عن رد فعل تحسسي تجاه القرفة.
  • تجنب تناول القرفة بإفراط لأنها قد تتسبب في حدوث التهابات اللثة.
  • حدوث مشاكل هضمية وتلبكات معوية.
  • تجنب تناول القرفة للمصابين بقرحة المعدة لأنها غير مناسبة لهم أبدًا.

فوائد القرفة الأخرى

عدا عن العلاقة الإيجابية بين القرفة والضغط، ما هي فوائد القرفة الأخرى؟ إليك أهمها:

  • تحسين صحة المعدة والأمعاء والوقاية من الغازات والنفخة.
  • خفض فرص الإصابة بأمراض القلب وجهاز الدوران عمومًا.
  • المساعدة على خفض سكر الدم والوقاية من مرض السكري.
  • علاج أمراض الجهاز التنفسي المعدية، مثل: الزكام، والبلغم، واحتقان الرئتين بسبب البلغم والاحتقان.

أعشاب ونباتات أخرى تخفض ضغط الدم

هناك العديد من النباتات والأعشاب الطبيعية التي قد تساعد بالفعل على خفض ضغط الدم المرتفع عدا القرفة، مثل: الثوم، والكركديه، والريحان، والهيل، والشاي الأخضر.

من قبل رهام دعباس - الأربعاء 26 كانون الأول 2018
آخر تعديل - الثلاثاء 16 آذار 2021