أمراض تناسلية تصيب النساء وطرق الوقاية منها

يمكن أن تصاب المرأة بالعديد من الأمراض التناسلية التي تؤثر على صحتها، وتقلل فرص حدوث الحمل، ويمكن اتباع بعض طرق الوقاية منها.

أمراض تناسلية تصيب النساء وطرق الوقاية منها

تعد الأمراض التناسلية من المشكلات الصحية التي تصيب الرجال والنساء وتسبب الشعور بالالام بالإضافة إلى تأثيرات سلبية على الصحة الجنسية.

تعرفي على أبرز الأمراض التناسلية التي يمكن أن تصيب النساء وطرق الوقاية منها.

1- الانتباذ البطاني الرحمي

يحدق الإنتباذ البطاني الرحمي عندما تبدأ الأنسجة المبطنة للرحم في النمو خارج الرحم، يمكن أن تنمو على المبايض، خلف الرحم، على الأمعاء، أو على المثانة، وتسبب الشعور بألم كما أنها تؤثر على خصوبة المرأة.

ويكون العلاج من خلال بعض الأدوية التي تخفف الالام وتحفيز الخصوبة، وقد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي في حالة تفاقم المشكلة.

2- الأورام الليفية الرحمية

من أكثر الأورام غير السرطانية الشائعة عند النساء، وتتكون من خلايا العضلات والأنسجة الأخرى التي تنمو داخل وحول جدار الرحم، وتسبب مجموعة من الأعراض مثل الالام التي تزداد أثناء الجماع بالإضافة إلى اضطرابات الدورة الشهرية، كما يمكن أن تؤثر على فرص الحمل والإنجاب.

لا تشكل الأورام الليفية الرحمية خطراً على المرأة، ولكن في بعض الحالات ينبغي استئصالها وفقاً لرأي الطبيب.

3- السرطان

هناك العديد من أنواع السرطانات التي يمكن أن تصيب المنطقة التناسلية عند المرأة، وتشمل:

  • سرطان عنق الرحم.
  • سرطان المبيض.
  • سرطان الرحم.
  • سرطان المهبل.
  • سرطان الفرج.

وفي حالة اكتشافها مبكراً، يمكن اتباع الإجراءات العلاجية وفقاً لتشخيص الطبيب، ولكن يمكن أن يتسبب العلاج في حدوث العقم عند المرأة.

4- فيروس نقص المناعة البشرية

يؤثر فيروس نقص المناعة البشرية على خلايا معينة في الجهاز المناعي، وبمرور الوقت، يمكن أن يتسبب هذا الفيروس في تدمير هذه الخلايا بحيث لا يتمكن الجسم من مكافحة العدوى، والتي يمكن أن تتفاقم وتصل إلى الإيدز، حيث أنه المرحلة الأخيرة من المرض والذي يصعب علاجه.

عادةً ما تحدث الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية نتيجة ممارسة الجنس مع رجل مصاب أو مشاركة الحقن مع شخص مصاب بالمرض، ولذلك ينبغي تجنب هذه الأخطاء لتفادي الإصابة بالمرض.

5- التهاب المثانة الخلالي

هو حالة مزمنة في المثانة تؤدي إلى الألم المتكرر بالمثانة ومنطقة الحوض، حيث تصاب هذه المنطقة بالتهابات وتسبب كثرة الحاجة إلى التبول مع حرقان أثناء التبول.

ويمكن علاج التهاب المثانة الخلاي عن طريق أدوية مضادة للإلتهاب بوصف من الطبيب.

6- متلازمة المبيض المتعدد الكيسات

تحدث متلازمة المبيض المتعدد الكيسات عندما تنتج المبايض أو الغدد الكظرية هرمونات ذكورية بمستويات مرتفعة عن الطبيعي، حيث أن هذه الأكياس تتكون على المبايض، ويمكن أن تسبب انخفاض الخصوبة وصعوبة الحمل.

تصاحب هذه المشكلة الحصية بعض الأعراض مثل ألم الحوض وزيادة نمو الشعر بمناطق غير مألوفة وحب الشباب، وتزداد فرص الإصابة بها في حالة المعاناة من السمنة أو بعض الأمراض مثل مرض السكري وأمراض القلب، يكون علاج هذه المشكلة من خلال بعض الأدوية.

7- الأمراض المنقولة جنسياً

هي عدوى تنتقل من خلال الإتصال الجنسي مع شخص مصاب بها، وتعد البكتيريا والفيروسات والطفيليات من الأسباب الشائعة للأمراض المنقولة جنسياً.

وفي حالة الإصابة بها خلال الحمل، يمكن أن تتسبب في مشاكل صحية خطيرة تهدد حياة الجنين.

يتم علاج الأمراض المنقولة جنسياً وفقاً لسبب حدوثها، سواء بمضادات البكتيريا أو الفيروسات، ويمكن الوقاية منها عن طريق استخدام الرجل للواقي الذكري خلال الجماع، كما يجب الحفاظ على نظافة المنطقة التناسلية لوقايتها من البكتيريا والفيروسات.

من قبل ياسمين ياسين - السبت ، 1 فبراير 2020