أمور عليك معرفتها حول التوافق الجنسي

هل تعتقد أن التوافق الجنسي يحتاج إلى التنازلات؟ نقدم لك بعض العلامات التي تشير إلى مدى التوافق الجنسي بين الزوجين.

أمور عليك معرفتها حول التوافق الجنسي

يعد التوافق الجنسي هو المدى الذي يرى به الزوجان، أنهما يتشاركان معًا في معتقداتهم الجنسية، وتفضيلاتهم، ورغباتهم العاطفية، واحتياجاتهم دون حرج. 

حقائق حول التوافق الجنسي

هناك بعض العلامات التي تدل على التوافق الجنسي بين الزوجين:

1- التوافق لا يحدث بين عشية وضحاها

ربما تشعر بالتوتر في المرة الأولى التي تمارس فيها الجماع مع الشريك، أو قد تحتاج إلى المزيد من الوقت لتهيئ نفسك على التوافق الجنسي.

لا يمكنك الحكم على مدى التوافق الجنسي مع شريكك الجديد في المرات الأولى من الجماع، فهذا قد لا يحصل في بداية العلاقة، لذا لا تجهد نفسك كثيرا.

2- التوافق الجنسي يرتبط بالرضا

تبين الدراسات أن إدراك التوافق الجنسي مع الشريك عادةً ما يرتبط بالرضا الجنسي، فكلما كنت أكثر توافقًا جنسيًا، زاد رضائك الجنسي.

وقد وجد الباحثون أن الرضا الجنسي يرتبط أيضًا، بمدى الارتياح خلال العلاقة. 

3- التوافق الجنسي يرتبط بالسلوكيات

يمكن اكتشاف مدى التوافق الجنسي من خلال تحديد رغبات وأفعال الشريكين.

فإذا كنت ترغب في ممارسة الجنس دون إطفاء الأنوار، في حين يريد شريكك ممارسة الجنس دائمًا بعد غلقها، فقد يؤثر ذلك على مدى توافقكما، وربما رضاكما أيضًا.

من الممكن أيضًا أن تختلف سلوكيات الشريكين دون التأثير على مستوى الرضى، فقد تتقبل الانخراط في نفس السلوكيات الجنسية لشريكك، وتشعر بالرضا الجنسي والاتصال، وفي هذه الحالة لن يؤثر الاختلاف في السلوكيات على توافقكما.

4- التوافق يحتاج إلى بعض التنازلات

إذا كنت تريد أن تمارس الجنس ثلاث مرات في الأسبوع، ولم تمارسه سوى مرتين، لكن العلاقة الجنسية مناسبة بشكل جيد، يمكنك على التنازل على الأرجح، وهذا الأمر لن ينعكس على مدى توافقكما.

لكن إذا كان شريكك يلعب دورًا أنانيًا، ويريد ممارسة الجنس يوميًا دون تقديم بعض التنازلات، وتفهم عدم رغبتك بذلك، فقد تكون هذه الاختلافات كبيرة جدًا، وتنعكس بشكل ما على مدى التوافق الجنسي بينكما.

5- التوافق الجنسي ليس أمرًا ثابتًا

يمكن أن يختلف التوافق الجنسي من شخص لاخر، ومن علاقة إلى العلاقة، يرتبط هذا باختلاف القيم، والمعتقدات، والرغبات، ونوع الجنس، والتفضيلات، والتوقعات حول الجنس.

 كما قد يتغير تمامًا بمرور الوقت أو مع تطور العلاقة. لهذا السبب من المهم أن تكون قادرًا على التفاهم مع الشريك من البداية حول ما يفضله كل منكما.

عوامل تدل على التوافق الجنسي

هناك عوامل عدة تشير إلى أنك وشريكك تعيشان في حالة من التوافق الجنسي، من بينها:

  1.  لا أحد منكما يفكر في الحب أو الجماع على أنه مجهود أو مهمة. 
  2.  يجب أن تكون مرتاحًا مع نفسك، فهو الطريق الوحيد الذي يمكنك من خلاله أن تكون مرتاحًا مع شخص اخر.
  3.  قادران على التنازل بين الحين والاخر لبعضكما.
  4.  عدم الإحساس بالخوف من أن يكون شريكك غاضبًا.
  5.  لا تربطان الجماع بالوقت أو بالعدد.
  6.  أنتما مهتم بمتعة الشريك الاخر، وهو يفكر بمتعتك أيضًا.
  7.  لا ترى الجماع بأنه إهانة لك أو لشريكك.
من قبل سلام عمر - الخميس ، 27 فبراير 2020