بدء موسم السباحة - يجب أن تبدأ الوقاية من الشمس في سن مبكرة.

أظهرت نتائج بحث وجود أضرار كبيرة بسبب سوء الوقاية من الشمس لدى الأطفال ذوي الجلد الفاتح اللون، الأطفال ذوي الشعر الأحمر, ذوي العيون الزرقاء، الذين لديهم الكثير من النمش والذين يوجد لديهم عدد كبير من الشامات.

بدء موسم السباحة - يجب أن تبدأ الوقاية من الشمس في سن مبكرة.

قام باحثون من جامعة كولورادو في دنفر، الولايات المتحدة الأمريكية، ضمن أبحاث الوقاية من الشمس، بفحص جلد 585 ولد\بنت بجيل 12 سنة ضمن فحص التصوير بالأشعة فوق البنفسجية (UV)، والذي يسمح برؤية أضرار الجلد بدقة عالية.

أظهرت نتائج الفحص  وجود أضرار كبيرة بسبب سوء الوقاية من الشمس لدى الأطفال ذوي الجلد الفاتح اللون، الأطفال ذوي الشعر الأحمر، ذوي العيون الزرقاء، الذين يحملون الكثير من النمش والذين يوجد لديهم عدد كبير من الشامات.

هذه الأضرار تراكمية وقد تكون غير عكسية.

يؤكد الباحثون أنه على ضوء النتائج التي تظهر بشكل مرئي وواضح أن أضرار أشعة الشمس تلاحظ في سن مبكرة، هناك حاجة إلى زيادة أنشطة التوعية بين الأطفال المنتمين إلى الفئات المعرضة بشكل كبير لخطر تطوير سرطان الجلد. كما ويسمح هذا البحث لأطباء الجلد في استخدام الأدوات، التي تم تطويرها خلال البحث، لتقييم أضرار أشعة الشمس لدى الأطفال.

من تتضمن الفئات المعرضة للخطر الشديد؟

• ذوي البشرة البيضاء، الذين يحترق جلدهم بسهولة.

• الذين يحملون الكثير من الشامات.

• الأطفال والأولاد وكبار السن.

• الأشخاص الذين بحكم عملهم أو هوايتهم يقضون وقتا طويلا في الشمس.

• الغواصون، المتزلجون، السباحون الذين يتعرضون لأشعة الشمس بحيث يكون جلدهم مبللا ويمتص كمية الاشعاع العالية المنعكسة من الماء.

• الأشخاص الذين أصيب أقارب لهم بسرطان الجلد.

• الأشخاص الذين يتناولون الأدوية التي تزيد من حساسية الجلد لأشعة الشمس.

• الأشخاص الذين تم لديهم زرع أعضاء ويتلقون العلاج بمستحضرات تثبيط الجهاز المناعي.

ولذلك فمن المهم الحرص على عدم خلع الاطفال لقميصهم أثناء الخروج من الماء وفي الماء (أثناء وجودهم داخل الماء، من المستحسن ارتداء بدله خاصة، ويفضل ارتداء بدلة سباحة خاصة مع أكمام طويلة أو قميص من القطن الكثيف، والضيق على الجسم)، وأن يحرصوا على استخدام وسائل الحماية حتى عندما لا يكونون تحت رعاية الأهل. على سبيل المثال، أثناء وجودهم في الحضانة، رياض الأطفال، المدرسة، المخيم الصيفي، الرياضة، وهلم جرا.

مهم جدا، في كل مرة تخرجون فيها مع الاطفال خارج المنزل، أن تحرصوا على اتباع وسائل الحماية.

تذكروا التوصيات بالنسبة للوقاية من الشمس:

• ابحثوا عن الظل. يجب محاولة البقاء في الظل، ولكن علينا أن نتذكر أنه على شاطئ البحر أو في حمام السباحة، هناك أيضا إشعاع منعكس من الرمال و / أو المياه.

• قبعة. يوصى بارتداء قبعة واسعة الحواف بحيث تحمي الوجه، العينين، العنق والرقبة.

• النظارات الشمسية. يوصى بارتداء النظارات الشمسية المصادق عليها والتي تصفي الأشعة فوق البنفسجية.

• الملابس المناسبة. يوصى بتغطية أكبر قدر ممكن من الجسم بالملابس (قميص طويل الأكمام وسروال). الأقمشة التي توفر أقصى قدر من الوقاية من  الشمس هي الأقمشة التي يتم نسجها بشكل كثيف، مثل القطن.

• الساعات الامنة. يجب الحرص على الوقاية من الشمس في ساعات الذروة بكلمات أخرى، تجنب قدر الإمكان التعرض لأشعة الشمس بين الساعة 10:00 حتى 16:00، والتي هي الساعات التي تكون فيها شدة الأشعة القصوى.

• كريمات الوقاية من الشمس. يوصى بدهن مناطق الجلد المعرضة لأشعة الشمس، قبل نصف ساعة من الخروج بالكريم الواقي من أشعة الشمس ذا عامل حماية 30 أو أكثر، على النحو التالي: دهن طبقة واحدة، وبعد امتصاصها يتم مرة أخرى دهن طبقة أخرى، أي، دهن طبقة مزدوجة، حتى لا ننسى دهن مناطق معينه.

الإكثار من شرب الماء. الجسم يعرق ويفقد السوائل في الأيام الحارة. لمنع جفاف الجسم، يجب الإكثار من الشرب.

من قبل ويب طب - الخميس ، 6 يونيو 2013
آخر تعديل - الخميس ، 6 يونيو 2013