بعض النصائح للعناية ببشرة الرجل!

المجلات ،البرامج الصباحية والعديد من مواقع الانترنت تعنى فقط بالعناية ببشرة المرأة ، ولكن ماذا عن العناية بالرجل وبشرته؟ هذه المرة سوف نتحدث عن العناية ببشرة الرجل فقط : صابون للوجه، هلام الحلاقة ،الكولونيا ، كريم الترطيب والمزيد . اليك فقط ايها الرجل الوسيم!

بعض النصائح للعناية ببشرة الرجل!

تماماً كما النساء ، الرجال هم أيضا معرضون  لتأثيرات أشعة الشمس ، للجفاف ، الرطوبة وتلوث الهواء. الرجال أيضاً يمرون بمراحل الشيخوخة ، يشعرون بالتعب والإجهاد ، ولا يتخلون عن الكحول والدخان المضرين بالبشرة

بالإضافة الى ذلك ، فقد أظهرت الدراسات الحديثة الى ان جلد الذكور هو أكثر إشكالية من جلد الإناث : الفرق بين الجلد الذكري والنسائي ، يتمركز في الأساس بكمية الدهون فوق-الجلد (الزهم) المفرز بشكل طبيعي والذي يهدف إلى الحماية من الجفاف ، اختراق الملوثات وخسارة الرطوبة. 

بعد سن البلوغ ، كمية الدهون المفرزة تنخفض لدى الرجال مقارنةً بالنساء. لذلك فإن جلد الرجل جاف ، خشن وصورة التجاعيد أكثر وضوحاً وظهورهم أسرع. 

وبناءاً على ذلك ، فمن السهل فهم التوجه للتنمية والتطوير في مجال العناية ببشرة الرجل في جميع أنحاء العالم وبطبيعة الحال في بلادنا أيضاً. شركات مستحضرات التجميل تقدم خطوط خاصة للعناية بالرجل التي تشمل مجموعة واسعة من المنتجات بدايةً من محلول الحلاقة ووصولاً لمزيلات العرق ، الزيوت المعطرة ، العطور وحتى الكريمات المضادة للتجاعيد . 

مكونات مستحضرات العناية ببشرة الرجل الوسيم يجب ان توفر الكثير من الطاقة للخلايا ، الراحة ، الحيوية والتنقية (التطهير) وفقاً لإحتياجات الذكور. الجلد الذكري دائماً مكشوف وغير محمي على الإطلاق:  سميك والتجاعيد التي تظهر به عميقة ، مظهر الخدين ثقيل ، قد يتطور ذقن مزدوج وتتسع الرقبة. الحلاقة تزيل الرطوبة الضرورية من الجلد يوميا ، وعادة ما يميل الرجال الى تناول الأطعمة التي قد تتسبب بإحمرار الجلد وتوسع المسام . 

وأخيراً، التعرض المستمر للتأثير البيئي دون استخدام مستحضرات وقاية من الشمس تتسبب للجلد الذكوري بمعاناة شديدة من تلوث الهواء وأشعة الشمس.  كما تلائم النساء كريم الوجه لجميع أنواع البشرة ، يجب على الرجال القيام بذات الامر في كل ما يتعلق بمستحضرات العناية بالبشرة المختلفة التي يستخدمونها ، وخاصة هلام الحلاقة والكولونيا.

وفقاً للمستشارة الرئيسية لشركة "ديور" ، من المهم ملائمة نوع الكولونيا لبشرة الوجه ، في حين ان اصحاب بشرة الوجه الحساسة يناسبهم بلسم الكولونيا بتركيبته بصورة محلول. وهو يحتوي على نسبة منخفضة من الكحول ولذلك فهو مناسب للبشرة الحساسة . 

بالنسبة لأولئك الذين لا يعانون من الحساسية فإن كل انواع الكولونيا ممكن ان تناسبهم . جميع انواع الكولونيا التي تحتوي على نسبة عالية من الكحول ملائمة لهم . بعد عملية الحلاقة يجب استخدام الكولونيا على الفور ، إذ ان عملية الحلاقة هي عدوانية للبشرة ومن المهم جداً تطهير البشرة بعدها. 

يجب استخدام الكولونيا على بشرة نظيفة . الكولونيا تشكل المرحلة المكملة لعملية الحلاقة ، فهي تعيد للبشرة الشعور بالنعومة والليونة . 

ولكن قبل وضع الكولونيا، هنالك مرحلتين  من المهم جداً القيام بهما أولاً . الاولى هي تنظيف الوجه ، والثانية هي عملية الحلاقة مع الحد الأدنى من الجروح. 

تميز البشرة الذكورية مقارنةً بالبشرة النسائية . البشرة الذكورية تتطلب معاملة مختلفة عن البشرة النسائية ولذلك فهناك تفرقة بين مستحضرات التجميل للرجال وللنساء. 

وفقاً لأقوال روز فالون ، مديرة العلامة التجارية سوفتاتش ، عندما يطورون منتجا للعناية ببشرة الرجل يأخذون بعين الاعتبار الحاجة التجميلية الى جانب الناحية النفسية. 

الرجل لا يريد المنتج الذي يترك أثراً ، وانما يرغب بالمنتج الذي تمتصه البشرة على الفور . الرجل يريد الحل الأسرع - منتج سهل للإستعمال ، دون الكثير من الطبقات ومع الحد الأدنى من الإنشغال به. 

ينبغي ان تتضمن خزانة العناية ببشرة الرجل الوسيم والعصري منتجا لتنظيف البشرة ، منتجا للحلاقة ومنتجا لما بعد الحلاقة ، ويمكن ان تكون تلك بثلاثة أنواع تركيبات معينة منها :هلام ، غسول وكريم. 

من المفضل ان يحتوي كريم الترطيب ( لما بعد الحلاقة) على عنصر هيدرا فويتون 24 الذي يحافظ على مستوى الرطوبة في البشرة لمدة 24 ساعة وان يحتوي على مركبات لتهدئة الجلد . كما يجب ان يحتوي المنتج على مادة واقية من الشمس مع معامل حماية SPF10-SPF20.

فيما يتعلق بمنتجات تنظيف البشرة فعادة ما يفضل الرجال منتجات التنظيف بتركيبة الهلام لأنها تحتوي على الصابون وتغسل بسهولة ، وذلك بالمقارنة مع المنتجات النسائية التي تسوق منفردة - سائل الوجه ومحلول الوجه . 

كما ينصح بتركيبة الجل لمنطقة العينين لأنه يمتص بشكل فوري ولا يتطلب الكثير من الانشغال به. في منطقة الجبين والأنف ، المناطق التي لا يقومون بحلاقتها ، ينصح بالقيام بعلاج الحبيبات  لإزالة الخلايا الميتة والتنظيف العميق. 

تضيف أورسيلا ، المرشدة الرئيسية لشركة "كلارنس Clarins" عدة نقاط حول الفروق بين بشرة الرجل وبشرة المرأة : 

- للبشرة الذكورية إفراز مفرط للزهم ، البشرة لامعة ، المسامات واسعة وهناك وفرة من هرمون التستيرون ، ولذلك فإن البشرة تتطلب الية للتطهير وموازنة الدهون . 
- طبقة الجلد الخارجية للبشرة الذكورية أكثر سمكاً ، العمل الخلوي أكثر نشاطاً بالإضافة الى تجدد الخلايا المعجل. 
- نشاط الدورة الدموية لدى الذكور لديه ميل للتسبب بالاحمرار نتيجة لتوسع الأوعية الدموية . لذا، ينبغي  تنفيذ عملية الحلاقة بعد فترة راحة (بعد الوجبات).
-  تتأثر البشرة بسهولة من التغييرات المناخية ،درجة الحرارة ومن البخار. منطقة العينين حساسة وتحتوي على بقع غامقة وانتفاخات وبالتالي فهي بحاجة للانتعاش والتنشيط.
- في البشرة الرجولية هنالك تقسيم مختلف للخلايا العصبية ، حيث هنالك اقل حساسية للمس ، والبشرة تتطلب علاجا مختلفا وعناصر خاصة.

من قبل ويب طب - الأربعاء,17سبتمبر2014
آخر تعديل - الاثنين,21نوفمبر2016