تجنب هذه الأعشاب مع مميعات الدم

تعرف معنا على الأعشاب التي عليك الحذر من تناولها مع مميعات الدم لتجنب الآثار الجانبية الخطيرة الناجمة عن ذلك.

تجنب هذه الأعشاب مع مميعات الدم

يتم استخدام الأدوية المميعة للدم لعلاج ومنع تكون الجلطات الدموية والوقاية من حدوثها وتقليل نسبة الإصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية.

أنواع الأدوية المميعة للدم

يوجد نوعان من هذه الأدوية ومنها:

  • الأدوية المضادة للتخثر

مثل دواء الوارفارين (Warfarin) الذي يعد من أكثر مضادات التخثر الفموية شيوعًا منذ أن تمت الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) في عام 1954.

على الرغم من أنه يستخدم بشكل شائع لعلاج جلطات الدم، إلا أن له اثار جانبية تعرض المريض لخطر النزيف.

  • الأدوية المضادة للصفيحات الدموية

مثل دواء الأسبرين الذي قد يوصف للوقاية من مخاطر الجلطات الدموية والسكتة الدماغية والنوبات القلبية. 

كما يتم إعطاؤه للمرضى فورًا بعد نوبة قلبية لمنع المزيد من تكوين الجلطات وموت الأنسجة القلبية.

تفاعل الأعشاب مع مميعات الدم

نتيجة الاستخدام المتزايد للأعشاب جعل من تفاعلات الأعشاب مع الأدوية محط اهتمام الأبحاث العلمية.

يتسبب الاستخدام المتزامن للوارفارين والأعشاب مخاوف جمة تتعلق بالسلامة وذلك بسبب النافذة العلاجية الضيقة للوارفارين وقد يقلل هذا التفاعل من فعالية الوارفارين أو يزيد من خطر النزيف.

الية التفاعل بين الأعشاب والأدوية المميعة

تتفاعل الأعشاب مع الأدوية المميعة بإحدى هذين الاليتين:

  • تفاعلات الحرائك الدوائية: تحدث عندما تؤثر المواد الفعالة في الأعشاب على امتصاص الدواء أو توزيعه في الجسم أو عملية الأيض أو الارتباط بالبروتين أو طرحه من الجسم.

  • تفاعلات الديناميكية الدوائية: إذ ترتبط بالنشاط الدوائي للعوامل المتفاعلة ويمكن أن تؤثر على أنظمة عمل الأعضاء أو المستقبلات أو الإنزيمات، فقد يحدث تفاعل دوائي عندما يتم إعطاء الأعشاب التي تمتلك نشاطًا مضادًا للتخثر مع الأدوية المضادة للتخثر، مما يزيد من خطر النزيف.

تجنب هذه الأعشاب مع مميعات الدم

أثبتت الأبحاث العلمية تفاعل مجموعة من الأعشاب مع دوائي الوارفرين والأسبرين كما يوضح الجدول الاتي:

العشبة

الية التأثير

الحلبة

التأثير على عملية تصنيع فيتامين K

الزنجبيل 

التأثير على عمل الصفيحات الدموية

الجنكة

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

مخالب الشيطان

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

البابونج

التأثير الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

 

البقدونس

التأثير على عملية تصنيع فيتامين K

تثبيط الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

الجريب فروت

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

التوت البري

التأثير على معاملات التخثر.

تثبيط الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

الكركم

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

الثوم

تثبيط الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

الزعرور

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

القرفة

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

أوراق الجوافة

زيادة امتصاص الوارفارين .

وهنالك أعشاب تقلل من تأثير دواء الوارفارين كما يوضح الجدول التالي:

العشبة

الية التأثير

الشاي الأخضر

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

اكنيشيا

لتأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

القديسين

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

 

الصويا

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

التأثير على عملية تصنيع فيتامين K.

الجينسنغ

التأثير على الأنزيمات المسؤولة عن استقلاب الوارفارين.

التأثير على عمل الصفيحات الدموية.

وهنالك أعشاب تزيد من تأثير دواء الأسبرين وهي الكركم والثوم والزنجبيل والجينسنغ والأقحوان والصفصاف إذ تؤثر على عمل الصفائح الدموية.

بينما الحلبة والقرفة والكستناء والبابونج تحتوي على مادة الكومارين التي تمتلك خصائص مميعة للدم 

عليك إخبار طبيبك عن جميع المكملات العشبية التي تتناولها وأسأل عما إذا كان تناول أي عشبة جديدة تؤثر على مميعات الدم.

من قبل د. فرح المعموري - الاثنين ، 15 يونيو 2020
آخر تعديل - الأحد ، 31 يناير 2021