تسريع عملية الأيض في الشتاء لفقدان الوزن

عملية الأيض هي بلا شك عنصرا أساسيا لكل الراغبين في الحفاظ على الوزن في أي مكان. ولكن ليس كل واحد منا لديه تمثيل غذائي سريع ونشيط. هنالك حاجة أحيانا في تسريع عملية الأيض وانتشالها من السبات. نورد هنا بعض الممارسات اليومية التي من شأنها مساعدتكم في ذلك.

تسريع عملية الأيض في الشتاء لفقدان الوزن

هل سمعتم من بعض الأشخاص هذه الجملة :" أنا لا أتوقف عن الأكل طول اليوم ولكن وزني لا يزيد" ؟ .. اكبحوا جماح غيرتكم ومشاعركم تجاه هؤلاء الأشخاص. فان وتيرة حرق السعرات الحرارية تتعلق بعدة عوامل، مثل: الجنس، مستوى النشاط البدني، الوراثة وبالطبع العمر. صحيح أنه لا يمكنكم التحكم بهذه العوامل ولكن لا ينبغي عليكم الغرق في الاكتئاب – فهنالك طرق أخرى قد تفيد في زيادة الحرق أو تؤثر في سرعة عمليات الأيض. لقد جمعنا لكم طرقا صغيرة ولكنها مفيدة من أجل تسريع عملية الأيض لديكم، وربما قريبا سوف تكونون أنتم أيضا جزءا من أولئك المزعجين ذوي البطون المسطحة.

ابنوا عضلاتكم

تحرق أجسامنا السعرات الحرارية باستمرار، حتى عندما لا نقوم بأي مجهود على الإطلاق. ولكن قبل أن تخلعوا أحذيتكم تذكروا ان عمليات الأيض أثناء الراحة هي أعلى لدى أولئك الذين لديهم عضلات كبيرة. كغم واحد من عضلات الجسم يحرق حوالي ستة سعرات حرارية في اليوم فقط للحفاظ على نفسه، بينما نصف كغم من الدهون يحرق اثنتين من السعرات الحرارية فقط. ربما قد يعتبر هذا فارق صغير، ولكن هذا الفرق سوف يصبح كبيرا على المدى البعيد. ولا يختصر فقط على انكم ستستبدلون الدهون لديكم بكتلة عضلية ، بل لان عملية الأيض لديكم سوف تعمل  أكثر حتى أثناء الراحة.

أكثروا قليلا من تدريباتكم

التمارين الرياضية الهوائية لن تجعلكم مفتولي العضلات ولكنها تقوم بتسريع عملية الأيض لديكم في الساعات التي تلي التمرين. كلما كان تدريبكم أطول ومكثفا أكثر فان التمثيل الغذائي لديكم سيعمل أكثر أثناء فترة الراحة.

اشربوا الماء

لحرق السعرات الحرارية - يحتاج الجسم إلى الماء. حتى إذا شعرتم بأدنى مستوى من الجفاف فان ذلك يكفي لإبطاء وتيرة عملية الأيض. الشخص الذي يشرب ثمانية أكواب من الماء يوميا سوف يحرق سعرات حرارية أكثر ممن يشرب أربعة فقط. يمكنكم تحلية المياه قليلا أو أكل الكثير من الخضروات والفواكه المليئة بالسوائل.

أضيفوا مكعبات الثلج

كم هو ممتع شرب كوب من الماء المثلج في يوم حار أليس كذلك؟ لذلك يجب أن تعرفوا أن الثلج لا يطفئ فقط عطشكم فهو يساعد أيضا على حرق السعرات الحرارية. 5-6 أكواب من الماء مع الثلج تحرق 10 سعرات حرارية في اليوم الواحد. مرة أخرى فان ذلك ربما لا يبدو لكم كثيرا!. ولكن 10 سعرات حرارية في اليوم الواحد هي كغم واحد ينزل من جسمكم في السنة دون اتباع حمية غذائية.

تناولوا الطعام دون الشعور بالذنب

 عندما تأكلون القليل من الوجبات الكبيرة في اليوم مع ساعات طويلة دون تناول أي طعام بين الوجبات ، فانتم في الواقع تدربون التمثيل الغذائي لديكم على العمل ببطء. إذا أكلتم القليل لكن على فترات متقاربة فإنكم تحرقون سعرات حرارية أكثر في اليوم، التمثيل الغذائي لديكم سوف "يتدرب" ان عليه أن يعمل طيلة اليوم، وليس فقط في الصباح والمساء.

أضيفوا التوابل الى الوجبات

الأطعمة الغنية بالتوابل تحتوي على مركبات كيميائية  تساهم في تسريع عملية الأيض لديكم . نحن نأمل انكم لا تخططون لوضع علبة من الفلفل الحار على وجبة الغذاء، ولكن ملعقة منها لوجبة الغذاء سوف تقوم بعملها بالتأكيد.

البروتين يضيف الكثير

 لكي يستطيع جسمكم هضم البروتينات فهو يحتاج الى الكثير من السعرات الحرارية. جسمنا يحتاج الى 25 ٪ أكثر من السعرات الحرارية لهضم البروتين بالمقارنة مع الدهون. المصادر الطبيعية للبروتين يمكن أن تجدوها في لحوم البقر ( مع التركيز على اللحوم خالية أو قليلة الدهون )، لحم الحبش، الأسماك، الدجاج، التوفو، المكسرات، الفصولياء، البيض ومنتجات الألبان.

تسريع عملية الأيض بواسطة القهوة

اذا كنتم من شاربي القهوة والمدمنين عليها، فأنتم بالتأكيد تجدون صعوبة في الاستيقاظ في الصباح من دونها. القهوة لا تساعدكم فقط على الاستيقاظ بل انها توقظ عملية الأيض لديكم أيضا. على الرغم من أن القهوة لا تحرق الكثير من السعرات الحرارية، ولكن إذا كان بالامكان حرق القليل من السعرات الحرارية بواسطة طريقة أو عادة تستمتعون بها فليس هناك أفضل من ذلك.

 الشاي

ليست القهوة وحدها توقظ التمثيل الغذائي لديكم، فالشاي أيضا يلعب دور كبير في ذلك. ففي الشاي توجد مادة الكافيين، والكافيين يساعد في تسريع عملية الأيض لديكم لعدة ساعات مثل القهوة.

تجنبوا اتباع الحمية الغذائية الشديدة

الحمية الغذائية ذات المفعول السريع أو القاسية تتطلب تناول أقل من 1000 سعرة حرارية في اليوم الواحد. وهي من دون أدنى شك،غير صحية لأي شخص، وبالتأكيد تؤثر سلبا على عمليات الأيض أيضاً. في حين تخفضون بالفعل القليل من وزنكم،  خذوا بعين الاعتبار ان كتلة العضلات  تقل وبالتالي فان عملية التمثيل الغذائي تصبح أبطىء.

من قبل شروق المالكي - الخميس ، 31 أكتوبر 2013
آخر تعديل - الاثنين ، 15 يناير 2018